علم الفلك

كوكبة الدلو

2014 دليل النجوم والكواكب

السير باتريك مور

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

علم الفلك

كوكبة الدلو، أو ساكب الماء، هي أحد الكوكبات البروجية، ولكن لا يبدو أن هناك أسطورة محددة مرتبطة بها، رغم أنها ارتبطت بغانيميد وهو حامل الكأس للآلهة الأولمبيين.

تشغل الكوكبة جزءاً كبيراً من المنطقة الواقعة بين كوكبة الفرس الأعظم (Pegasus) ونجم فم الحوت (Fomalhaut)، وهي ليست محددة المعالم بأي حال من الأحوال، ولكن المجموعة الصغيرة من النجوم التي يشار لها بالحرف ψ ( بساي) – والعديد منها لونه برتقالي- يمكن أن تعطي الانطباع الخاطئ بأنها حشد نجمي هائم. والنجم ζ ( زيتا) هو نجم ثنائي جميل زمن دورانه حول المحور 856 سنة، وبفاصل زاوي جزئين من الثانية.

 

هناك أربعة أجسام غير نجمية معروفة في كوكبة الدلو. الحشدM٢ هو حشد كروي جميل في السماء، ويقال أنه جسم يمكن مشاهدته بالعين المجردة تحت ظروف جيدة، وهو واضح تماماً بالمنظار وليس من الصعب تحديد ملامحه. ويبعد هذا الحشد ٥٠,٠٠٠ سنة ضوئية ويبلغ قطره حوالي ١٥٠ سنة ضوئية.

أما الحشد M٧٢ فهو خافت جداً ومن الصعب تحديد ملامحه. بالصدفة كان الرقم ٧٣ في كتالوج مسييه يقع أيضاً في كوكبة الدلو بالقرب من الحشد M٧٢، ولكنه ليس حشداً حقيقياً ويتكون من أربعة نجوم خافتة فقط.

 

وهناك سديمان كوكبيان لهما أهمية خاصة. يعرف السديم رقم NGC ٧٠٠٩) C٥٥) بسديم زحل، أما السديم رقم NGC ٧٢٩٣) C٦٣) فيعرف بسديم اللولب. وعادة ما يعد سديم اللولب أضخم سديم بين السدم الكوكبية، غير أن درجة لمعان سطحه منخفضة جداً.

لاحظ النجم المتغير R الدلو (وموقعه عند المطلع المستقيم 23 ساعة و43.8 دقيقة، والميل ‘17 -15°) الذي بمكن يزداد في قدره النجمي إلى 5.8 في بعض الأوقات، رغم أنه أشد خفوتاً بكثير، كما يظهر هذا النجم تغيراً مفاجئاً لا يمكن التنبؤ به وهو جدير بأن ترصده.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق