أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
الاماكن والمدن والدول

نبذة تعريفية عن دولة البرتغال

1993 موسوعة الكويت العلمية للأطفال الجزء الرابع

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

دولة البرتغال الاماكن والمدن والدول المخطوطات والكتب النادرة

البرتغالُ دولةٌ أوروبيةٌ تقعُ في شبهِ جزيرةِ أيْبريا في جنوبَ غربِ أوروبا. يَحدُّها من الشـرق والشمالِ أسبانيا ومن الغربِ والجنوبِ المحيط الأطلنطي.

وهي دولةٌ صغيرةُ المساحةِ، تَبلغُ مساحتها 88,5 ألف كيلومتر مربع، تقعُ بين دائرتَيْ العرض 37° و 42° شمالاً.

وتَضُمُّ مجموعةً من الجزرِ في المحيط الأطلنطي هي جزرُ الأزُورِ على بعد 1500 كيلو متر، وجُزُرَ ماديرا على بعد 1000 كيلومتر.

كانت البرتغالُ من أوائلِ الدولِ التي ساهمت في الكُشُوفِ الجغرافيةِ في أواخر القرن 15 الميلاديِّ. ومن أشهر الرحَّالةِ البرتغاليين بارفليميو دِيَاز، وفاسكودي جاما. وأمريكو.

 

وقد استّحوذَتْ على مُستعمراتٍ كثيرةٍ في العالم مثل ِ أنجولا، موزمبيق، غينيا البرتغاليةِ، برنسيت، ساوتومي، جزرِ الرأسِ الأخضـر في إفريقيا، والبرازيلِ في أمريكا الجنوبيةَ، وتيمورِ في جزرِ الهندِ الشـرقيةِ، وماكاو في آسيا.

وقد استقلَّت كلُّ هذه المستعمراتِ ولم يَبقَ منها تحتَ السيطرةِ البرتغاليةِ سوى ماكاو.

سَطْحُ البرتغالِ في مُعظمِه عبارةٌ عن أرضٍ سهلِيَّةٍ مُنخفضَةٍ مع وجودِ بعض الجبالِ في المناطقِ الشماليةِ.

 

يَجري بها مجموعةٌ من الأنهار أهمُّها نهرُ تاجُو الذي يَصُبُّ عند مدينةِ لشبونةً العاصمةِ، ونهرُ دورو الذي يصب عند مدينةِ بورتو في الشمالِ.

يَتَّصفُ مناخُ البرتغالِ باعتدالِه بصفةٍ عامةٍ، حيثُ يسودُ مناخُ البحرِ المتوسطِ المعتدلِ الدافئُ في النصف الجنوبيِّ، ومناخُ أوروبا المعتدلُ في النصف الشمالي، وتتراوحُ درجةُ الحرارةِ في الصيفِ بين 18° و 20° مئوية، وفي الشتاءِ بين 7° و 8° مئوية.

وتسقُطُ الأمطارُ في مُعظمِها في فصلِ الشتاء. وتتراوحُ كميةُ المطرِ بين 1000 و 1500 ملِّيمتر. ويُغطِّي البرتغال غَاباتٌ كثيرةٌ، أهمُّ أشجارِها: البلوطُ، والزيتونُ، القسطلُ، الصنوبرُ، إلى جانب أشجارِ التينِ واللوْزِ والكافورِ. ويعيش في غاباتِها بعضُ الحيوانات البرِّيَّةِ مثَلُ الماعزِ البَرِّيِّ والغزالِ والذئبِ والثعلبِ.

ويَبلغُ عددُ السكانِ 10.2 مليون نسمة (1985) تقريبا. وتبلغُ الزيادةُ السكانيةُ 0.3% سنويا تقريبا. ينتمي السكانُ إلى السُّلالةِ القوقازيةِ البيضاءِ، وذاتِ العيون البُنيةِ والشعرِ الأسودِ المُمَوجِ.

 

وهم يتكلمون اللغةَ البرتغالية. ودينُ الغالبيةِ المسيحيةِ الكاثوليكية وعملةُ الدولةِ اسكودو (الدولار الأمريكي يعادل 145 اسكودو تقريبا)، ونظامُ الحُكمِ فيها جمهوريُّ منذُ عامِ 1910.

ويُمارِسُ السكانُ أنْشِطةً اقتصاديةً مُتنوعةً، منها الزراعةُ وصيدُ الأسماكِ. وتَعتمِدُ الزراعةُ أساسا على مياهِ الأمطار إلى جانبِ بعض الرَّيِّ. والمزارعُ بصفةٍ عامةٍ صغيرةُ المساحةٍ تتراوح بين 2.5 و 10 أفدنة.

وأهمُّ المحاصيلِ الزراعيةِ القمحُ والشعيرُ والأرزُ والذرةُ إلى جانبِ البطاطسِ والكرومِ (العنب) والموالحِ والزيتون.

 

ويمارسُ بعضُ سكانِ السواحلِ صَيدَ الأسماك. ومن أهم الأنواع السردينُ والأنشوجة والتونةُ.

والبرتغالُ فقيرةٌ في المعادنِ، ولا يُوجدُ بها سِوَى كمياتٍ صغيرةٍ من خامِ الحديدِ والنحاسِ وبعض الفحمِ.

 

ونجَحتْ البرتغالُ، على رغْمِ فَقرِها في المعادنِ والطاقةِ، في إقامةِ عددٍ من الصناعات المُتنوعةِ تنقسمُ إلى ثلاثةِ مجموعاتٍ أساسيةٍ هي:

– الصناعاتُ الغذائيةُ والمشـروباتُ، وهي من أكثرِ الصناعاتِ انتشارا.

–  صناعةُ المنسوجاتِ والملابسِ والأحذيةِ.

–  صناعةُ المُعداتِ والآلاتِ.

 

وتَتركزُ معظمُ هذه الصناعاتِ في مدينة ِ لشبونة، وبورتو.

والبرتغال دولةٌ سياحيةٌ لاعتدالِ مناخِها وخاصةً جزرَها التي تُعدُّ مشاتي جيدةً. وبَلغَ عددُ السياحِ عام 1986، 12 مليون سائح تقريبا.

ويَخْدُمُ البرتغالَ شبكةٌ من طرقِ السياراتِ المُعبَدةِ يبلغُ أطوالها 52 الف كيلومتر تقريبا. كما يُوجد 3590 كيلومترا من الخطوطِ الحديدةِ منها 434 بين لشبونة وبورتو تعمل بالكهرباء.

ولشبونةُ العاصمةُ والميناءُ الرئيسـي ويبلغُ عددُ سكانِها 850 ألف نسمة (1985) تقريبا. أما بورتو فهي ميناءٌ يقعُ في الشمالِ ويَبلغُ عددُ سكانِه 350 ألف نسمة.

[KSAGRelatedArticles] [ASPDRelatedArticles]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى