شخصيّات

نبذة عن حياة الفلكي “إدموند هيلي”

2016 عصر الثورة العلمية

جون كلارك

KFAS

شخصيّات المخطوطات والكتب النادرة

هيلي، أدموند (١٦٥٦ – ١٧٤٢)

إدموند هيلي فلكي إنجليزي اشتهر من خلال المذنب الذي يحمل اسمه. ولد في لندن ودرس بجامعة اكسفورد.

وخلال سني تحصيله العلمي نشر عدداً من الأبحاث حول الكواكب عام ١٦٧٦، كما سافر إلى سينت هيلينا في الجزء الجنوبي من المحيط الأطلسي بهدف إعداد تقويم فلكي لنجوم الجزء الجنوبي من الكرة الأرضية. عمل هيلي مع جيوفاني كاسيني (١٦٢٥ – ١٧١٢) في مرصد باريس عام ١٦٨٠ حيث حسب مدارات أكثر من ٢٠ مذنباً.

وبين من خلال حساباته أن المذنبات التي ظهرت في الأعوام ١٥٣١ و١٦٠٧ و١٦٨٢ ليست في الواقع إلا مذنباً واحداً واستنتج عودته للظهور عام ١٧٥٨. وبعودة المذنب كما استنتج (في ٢٥ من ديسمبر) أطلق عليه اسم مذنب هيلي.

علاوة على دراساته الفلكية، أسهم هيلي في علم الفيزياء مستخدماً قانون بويل لتحديد العلاقة بين الضغط الجوي والارتفاع عن مستوى البحر.

عكف هيلي عام ١٦٨٦ على دراسة الرياح الموسمية والرياح التجارية وكذلك التغير المغناطيسي للأرض (بسبب الحركة البطيئة للقطب الشمالي) كما كان عاملاً رئيسياً في مساعدة إسحق نيوتن (١٦٤٢ – ١٧٢٧) في نشر الأخير كتاب المبادئ عام ١٦٨٧ – قام هيلي بالفعل بمراجعة المخطوطة الأولية للكتاب ومول طباعته.

نشر هيلي عام ١٦٩٣ جداول برسلاو للوفيات التي استخدمها خبراء التأمين لحساب أقساط العقود السناهية وعقود التأمين على الحياة . كما صمم هيلي جرساً مطوراً لاستخدام الغواصين وجهاز باروميتر عالي الدقة.

وفي عام ١٧٢٠ خلف هيلي جون فلامستيد ( ١٦٤٦ – ١٧١٩) ليصبح ثاني فلكي للبلاط الملكي، وهو منصب ظل يشغله لمدة ٢١ عاما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق