علوم الأرض والجيولوجيا

نبذة تعريفية عن طبيعة الطقس خلال الفصول الأربعة في الكويت

2012 الأحوال الجوية في دولة الكويت

صالح العجيري و محمد أحمد عيسوي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

طبيعة الطقس في الكويت علوم الأرض والجيولوجيا

يتميز الطقس في الكويت بشتاء بارد قصير وبصيف حار وبأمطار شحيحة تسقط خلال الفصل البارد من نوفمبر إلى مايو حيث لا يتعدى المتوسط السنوي لها 115 ملم.

أما الربيع والخريف فإنهما فصلان انتقاليان ملحوظا القصر

وتسود الظروف الشتوية غالبا اعتبارا من منتصف ديسمبر وتتلاشى بعد منتصف فباير ، أما مظاهر الصيف فإنها قد تظهر في آواخر مارس وتستمر مهيمنة حتى نهاية أكتوبر وفيما يلي وصف للطقس خلال السنة.

 

الطقس السائد خلال فصل الشتاء

28نوفمبر–12فبراير

الشتاء الأول (28 نوفمبر– 12 ديسمبر) (الطقس معتدل نهارا بارد ليلا)

الشتاء الآخر (13 ديسمبر–12 فبراير) (الطقس بارد–سحب وأمطار – رياح الشمال باردة جدا وجافة)

المربعانية (6 ديسمبر –15 يناير)

البطين (16 يناير–10 فبراير)

 

الرياح السائدة شمالية غربية (تسمى محليا "الشمال") وتهب من سيبريا ولذلك فإنها تتميز بكونها قارية باردة وجافة ، حيث يبلغ متوسط درجة الحرارة العظمى في يناير18 ْم.

في حين يبلغ متوسط درجة الحرارة الصغرى8 ْم، إلا أنه يلاحظ أن منخفضات السودان التي تعبر شمال شبه الجزيرة العربية من الغرب إلى الشرق تؤدي إلى هبوب الرياح الجنوبية الشرقية الدافئة الرطبة(تسمى محلياالكوس) حيث يبلغ متوسط درجة الحرارة العظمى ضمن هذه الكتل 23 ْم وقد ترتفع إلى31 ْم في بعض الأحيان.

 

وتبدأ السماء بالتلبد بالغيوم وتهطل الأمطار أحيانا قبيل هبوب الرياح الجنوبية الشرقية التي تنشط في بعض الأحيان فتؤدي إلى حدوث العواصف الترابية ، وتهب في أعقاب الرياح الجنوبية الشرقية رياح شمالية غربية وخاصة خلال يناير.

وتهطل الأمطار خلال فصل الشتاء غالبا بسبب تأثير منخفضات شرق البحر الأبيض المتوسط بالإضافة إلى المنخفضات الجوية الغربية التي تتطور فوق نجد ويمكن توقع المطر عندما يتغطى معظم السماء بالسحاب

 

ويحدث الصقيع خاصة في شمال وغرب البلاد وذلك خلال الليالي التي تسود فيها الرياح الشمالية الغربية أو الغربية الخفيفة السرعة أو الهادئة، أما الضباب فهو غير شائع ويمكن حدوثه أحيانا فيما بين منتصف الليل والصباح الباكر إلآ أنه ينقشع عادة قبل الظهر،أما الندى فيحدث بكثرة وخاصة أثناء سكون الرياح.

كما تتسبب المنخفضات الجوية الغربية العميقة أحيانا في إثارة الغبار المتصاعد والعواصف الترابية وخاصة في أعقاب الجبهات الباردة ، وتكون الرياح هادئة في معظم الأحيان.

 

الطقس السائد خلال فصل الربيع

(13فبراير – 8مايو)

* الربيع الأول(13 فبراير –10 مارس) (الطقس معتدل نهارا –بارد ليلا).

* الربيع الأوسط(11مارس –10 إبريل) (الكمال في اعتدال الطقس –الحرارة متقلبة).

 

* الربيع الآخر(11 إبريل–8 مايو) (معتدل ليلا يميل إلى الحرارة نهارا– عواصف رعدية محلية أحيانا).

* برد العجوز(26 فبراير–8مارس).

 

* السهيلي(15 مارس–10 إبريل).

* بارح السرايات(15 إبريل –27مايو).

 

1 – تبدأ الحرارة بعد 12 فبراير في الارتفاع بصورة واضحة بعد ثبوتها على المعدل الشتوي وتنكسر شدة البرد، ويبلغ متوسط درجة الحرارة العظمى 21 ْم في أول الفصل وتصل إلى 26 ْم خلال مارس وترتفع إلى 31 ْم خلال إبريل. 

أما متوسط درجة الحرارة الصغرى فيبلغ 9 ْم في أول الفصل ثم يرتفع ببطء ليصل إلى 13 ْم في مارس وإلى 18 ْم خلال إبريل.

 

2 – تغزو البلاد خلال الفترة من 15 مارس إلى 10 إبريل موجات حارة تنتج عن هبوب الرياح الجنوبية(تسمى محليا السهيلي).

وتستمر عدة أيام وقد تصل درجة الحرارة العظمى إلى 41 ْم (13 ْم فوق المعدل) مما يوهم بدخول الصيف ولكن ما تلبث أن تهب الرياح الشمالية الغربية المعتدلة البرودة فتنخفض الحرارة بشكل ملموس .

 

3 – يغلب على هذه الفترة هبوب الرياح الشرقية والجنوبية الشرقية وخاصة خلال النهار، ويكثر حدوث العواصف الرعدية خلال الفترة من خلال الفترة من 10 مارس إلى 8 إبريل وتكون أحيانا مصحوبة بعواصف ترابية شديدة ينخفض مدى الرؤية خلالها إلى الصفر.

ويزيد من خطورة هذه العواصف تطورها السريع وظهورها المفاجئ بحيث يصعب على الزوارق الصغيرة البعيدة عن البر الإفلات منها حيث يبلغ معدل تقدم هذه العواصف 40 ميلاً في الساعة

يلاحظ على الهواء الذي يتبع العاصفة الرعدية أنه يكون متميز البرودة (اقل 12 ْم أحيانا من كتلة الهواء الواقعة أمامه مباشرة).

 

4 – تهطل الأمطار خلال الفصل بسبب عبور منخفضات البحر الأبيض المتوسط وبسبب العواصف الرعدية المحلية (السرايات).

كما تتطور خلال الربيع الآخر سحب رعدية ممطرة بعد الظهر أو خلال الليل حيث تهطل أمطار غزيرة خلال دقائق قليلة بالإضافة إلى العواصف الرعدية والمصحوبة أحيانا بعواصف ترابية شديدة قد تنخفض خلالها الرؤية إلى الصفر وقد ينزل فيها البرد.

 

5 – الرياح الجنوبية الشرقية خلال تلك الفترة حارة رطبة، تتميز درجة الحرارة بالتغير الفجائي وقد يهبط 10 ْم خلال دقيقة واحدة.

الحرارة متقلبة من يوم لآخر وخاصة خلال الفترة من 11 –30 إبريل حيث ترتفع إلى المعدل الصيفي لأيام قليلة ثم تنخفض بعد هبوب الرياح الشمالية الغربية إلى درجة ملموسة

يكثر خلال شهر مايو أن تكون الرياح شمالية غربية صباحا تتحول بعد الظهر إلى شرقية بتأثير نسيم البحر ويلاحظ ميل العواصف الرعدية للحدوث خلال الأيام 8 –12 و16 و22 و26 إبريل و 7-10 مايو، كما يلاحظ أن الفترة الفاصلة بين عاصفة وآخرى تبلغ حوالي أسبوع.

 

6- برد العجوز:يحدث برد العجوز خلال الفترة من 26فبراير إلى 8مارس في الوقت الذي يظن فيه أكثر الناس أن برد الشتاء قد انتهى. 

إلا أن كتلة هوائية قطبية قارية باردة تمتد أحيانا لتؤثر في معظم القسم الشمالي من شبه الجزيرة العربية على هيئة رياح شمالية غربية باردة وجافةوتخفض درجة الحرارة إلى الصفر أحيانا مما يؤدي إلى حدوث الصقيع.

 

7 – السهيلي: تغزو البلاد خلال مارس وإبريل موجات حارة تنتج من هبوب الرياح الحارة الجنوبية وتسمى محليا «السهيلي» نسبة إلى نجم سهيل الجنوبي – وتستمر عدة أيام وقد تتجاوز درجة الحرارة العظمى خلالها 40 ْم مما يوهم بانتهاء فصل الربيع وقدوم الصيف.

ويرجع هذا الارتفاع الغير طبيعي في درجة الحرارة إلى هبوط كتلة من الهواء المداري عن جبال زاغروس الجنوبية نحو مياه الخليج العربي مما يؤدي إلى تسخينها ذاتيا عن طريق انضغاطها.بعد ذلك تتجه هذه الكتلة شمالا بسبب تأثير المنخفضات الجوية الغربية فتؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة ارتفاعا مميزا

وما تلبث الرياح الشمالية الغربية الباردة أن تهب على البلاد إثر انتقال المنخفض الجوي شرقا فتنخفض الحرارة وترجع بها إلى مستواها الشتوي ويسمى هذا الدفء السابق لأوانه في الكويت بدفء «بياع الخبل عباته» وهو ناقص العقل الذي يتعجل فيبيع عباته عند الحاجة ظنا منه أن الشتاء قد انتهى.

 

فترة انتقال

9 مايو–31مايو:

يغلب على الرياح أن تكون متقلبة الاتجاه فتتأرجح بين شمالية شرقية وشمالية غربية وجنوبية شرقية خفيفة إلى معتدلة وهي فترة الانتقال بين آواخر فصل الربيع وبين الصيف الحقيقي فتتراوح درجة الحرارة العظمى بين 35 ْم و 41 ْم وغالبا ما تختفي السحب من السماء.

 

الطقس السائد خلال فصل الصيف

1 يونيو – 8 أكتوبر:

* الصيف الأول(1-32 يونيو) (الطقس حار– بدء العواصف الترابية)

 

* الصيف الأوسط(24 يونيو–31 أغسطس) (فترة رياح السموم اللاهبة والعواصف الترابية – رطوبة مرهقة في أغسطس أحيانا)

* الصيف الآخر(1 سبتمبر– 8 أكتوبر) (انكسار الحرارة – رياح هادئة – فترات رطبة مرهقة أحيانا)

 

* بارح الجوزاء أو البارح الكبير(9 يونيو– 16 يوليو)

* المرزم (92 يوليو –10أغسطس)

* رؤية سهيل في الكويت(6 سبتمبر)

 

1  الصيف الأول(1–23يونيو) :تتميز درجات الحرارة خلال هذه الفترة بالاعتدال نسبيا عند مقارنتها بالفترات الصيفية القادمة حيث يتراوح متوسط درجة الحرارة العظمي بين 41 ْم و 43 ْم والصغرى ما بين 26 ْم و27 ْم.

يبدأ خلال هذه الفترة هبوب رياح الشمال النشطة التي قد تكون متصلة لا يقطعها غالبا رياح من اتجاه آخر ولكنها تتفاوت في سرعتها بين القوة والضعف. وتنشط هذه الرياح في بعض الفترات فتؤدي إلى حدوث عواصف ترابية شديدة قد ينخفض معها مدى الرؤية إلى أمتار قليلة وخاصة وقت الظهيرة

 

ومع أن الطقس العام يكون كئيبا خلال هذه العواصف إلآ أنها تحد كثيراً من الإشعاع الشمسي الواصل إلى الأرض. 

تميل العواصف الترابية للحدوث خلال الفترتين من 9–12 ومن 17 – 23 يونيو ، حيث تشتد الرياح الشمالية الغربية خلال هاتين الفترتين وتبلغ ذروتها خلال النهار ثم تهدأ شيئا فشيئا خلال الليل ثم تعاود نشاطها من جديد في نهار اليوم التالي، وتختفي السحب من السماء تماما ويندر خلال هذه الفترة هبوب الرياح الجنوبية الرطبة.

 

2 – الصيف الأوسط (24 يونيو–31 أغسطس)

* تسود خلال هذه الفترة الرياح الشمالية الغربية الجافة والساخنة "السموم"، وتنشط العواصف الترابية وخاصة خلال النصف الأول من شهر يوليو وتتميز درجات الحرارة بالارتفاع حيث يتراوح متوسط درجة الحرارة العظمى بين 44 و 46 ْم والصغرى بين 29 و 30 ْم .

* تبدأ الفترات الرطبة غالبا بتاريخ 20 يوليو وقد تستمر وبشكل متقطع خلال أغسطس وسبتمبر وأكتوبر ويرجع السبب في حدوثها إلى ظهور المنخفضات الحرارية فوق وسط شبه الجزيرة العربية.

وأشد هذه الفترات إرهاقا هي فترة المرزم (29 يوليو–10 أغسطس) والكليبين (11–23 أغسطس) وذلك لاقتران ارتفاع الرطوبة بالحرارة العالية في هذه الفترة.

 

* وخلال هذه الفترات تسود الرياح الشرقية والجنوبية الشرقية الخفيفة وقد تعتدل عند الظهيرة ، ولأنها تأتي من الخليج العربي تكون محملة بكميات ضخمة من بخار الماء وبسبب ارتفاع درجة الحرارة خلال هذا الفصل فإنها تكون مرهقة بشكل كبير وخاصة عندما يصاحبها سكون الرياح.

وفي بعض الفترات تكون الرياح شمالية غربية حتى وقت الظهر ثم تتحول بتأثير نسيم البحر إلى شمالية شرقية فشرقية حتى وقت العصر ثم جنوبية شرقية حتى المغرب ثم جنوبية حتى منتصف الليل ثم غربية حتى طلوع الشمس .

* ويتراوح طول الفترة الرطبة بين يومين و20 يوما متصلة وخاصة خلال الفترات من 29يوليو ومن 29 أغسطس ، وقد تظهر الغيوم خلال هذه الفترات ولا يستبعد حدوث أمطار رعدية وإن كانت نادرة جدا.

 

3 – الصيف الآخر(1سبتمبر– 8 أكتوبر):

* تستمر الفترات الرطبة في السيطرة خلال هذه الفترة وخاصة من 15 –25 سبتمبر.

* تختفي رياح السموم اللاهبة وتخف حدة الحرارة وتبدأ درجة الحرارة في الانخفاض سريعا بعد 11 سبتمبر حيث يتراوح متوسط درجة الحرارة العظمى بين 42 ْم في بداية الفترة و37 ْم في نهايتها ، والصغرى بين 27 ْم في بداية الفترة و21 ْم في نهايتها كما يكثر خلال هذه الفترة حدوث نسيم البر والبحر.

 

الطقس السائد خلال فصل الخريف

9 اكتوبر–27نوفمبر

1 – الخريف الأول (9 أكتوبر – 4 نوفمبر)

* يكثر خلال هذه الفترة هدوء الرياح وظهور نسيم البر والبحر وخاصة بالقرب من الساحل.

ويحتمل ارتفاع نسبة الرطوبة خلال الفترة من 12 –26 أكتوبر كما يلاحظ أن الطقس يكون صيفيا مرهقا إذا سادت الرياح الشرقية الرطبة بينما يكون خريفيا منعشا إذا سادت الرياح الشمالية الغربية الجافة .

* تتراوح درجة الحرارة العظمى ما بين 36 ْم في بداية الفترة و 30 ْم في نهايتها والصغرى ما بين 21 ْم في بدايتها و 17 ْم في نهايتها وتبدأ الغيوم العالية في الظهور ويندر هطول الأمطار.

 

2 – الخريف الآخر (5نوفمبر – 27نوفمبر)

* ينتهي الفصل الحار المعتدل غالبا خلال الأسبوع الأول من شهر نوفمبر حيث تهب رياح شمالية غربية باردة قد تكون مصحوبة بسحب رعدية وتنخفض درجة الحرارة العظمى من  30 ْم أو أكثر إلى 24 ْم أو أقل .

* يتراوح متوسط درجة الحرارة العظمى بين 30 ْم في أول الفترة و23 ْم في نهايتها والصغرى ما بين 17 ْم في بدياتها و11 ْم في نهايتها .، ويلاحظ أن الليل يكون باردا بينما يميل النهار للدفء ، حيث تهب خلال هذه الفترة الرياح الجنوبية الشرقية الدافئة

 

وقد تستمر لمدة أسبوع وخاصة في بداية نوفمبر حيث تتكاثر السحب ثم تعقبها رياح شمالية غربية باردة لمدة خمسة أيام تقريبا بعدها تتبدد السحب ويحدث الندى خلال الليل ثم تتحول مرة أخرى إلى جنوبية شرقية دافئة لمدة أربعة أيام تقريبا حيث يصاحبها تكاثر في كمية الغيوم التي تكون في بعض الأحيان رعدية .

* يكثر خلال هذه الفترة هدوء الرياح وخاصة خلال الليل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق