الاماكن والمدن والدول

نبذة تعريفية عن دول المشرق العربي

2003 موسوعة الكويت العلمية للأطفال الجزء الخامس عشر

عبد الرحمن أحمد الأحمد

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

دول المشرق العربي المشرق العربي الاماكن والمدن والدول المخطوطات والكتب النادرة

بدأ استخدام تسمية المشرق، وعكسها المغرب، عند العرب في نهاية القرن الثامن الميلادي عندما قام الخليفة هارون الرشيد بتقسيم الدولة الإسلامية إلى قسمين إداريين: يقع أولهما شرق نهر دجلة وأعطى ولايته لابنه المأمون، وثانيهما غرب نهر دجلة وأعطى ولايته لابنه الأمين.

ولما كان العرب في ذلك الزمان على اتصال ومعرفة جيدة بالدول المجاورة لهم من جهة الشرق، مثل فارس وخراسان وغيرهما، فقد أهملوا استخدام اسم المشرق وسموا تلك الدول بأسمائها.

أما في أوروبا فقد فقد كانوا في الماضي يطلقون كلمة الشرق على كل الأجزاء الواقعة شرق أوروبا، أي كل آسيا.

 

كما استخدموا اسم الشرق الأقصى تعبيرا عن شرق آسيا وجنوبها الشرقي، وكذلك اسم الشرق الأدنى للدلالة على غرب آسيا أي المنطقة العربية الآسيوية أو ما يعرف الآن بالشرق الأوسط.

وهذا يعني أن الشرق الأدنى هو نفسه المشرق العربي. وأحيانا يقتصر اسم المشرق العربي على الأقطار المحاذية لشرق البحر المتوسط، وبخاصة سوريا ولبنان.

أما عند الحديث عن العالم العربي وتقسيمه إلى مشرق ومغرب، فإن المشرق في هذه الحالة يضم كل البلاد العربية الآسيوية وعددها 12 دولة تبلغ مساحتها مجتمعة نحو 4 مليون كيلومتر مربع، وعدد سكانها يزيد على 100 مليون نسمة.

 

وهي تشغل كل الجزيرة العربية وامتدادها شمالا حتى حدود تركيا وإيران.

وهذه الدول الاثنتا عشرة هي: الجمهورية اليمنية، وعمان، والمملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة قطر، ومملكة البحرين، ودولة الكويت، والعراق، وسوريا، ولبنان، والأردن وفلسطين.

ومعظم المشرق العربي يقع ضمن الإقليم الصحراوي الحار، وأراضيه مستوية عموما عدا بعض الجبال عند الأطراف وهي تتميز باعتدال الجو وسقوط كميات لا بأس بها من الأمطار.

 

كما يوجد عدد من الأنهار الكبيرة في شمال هذا الإقليم، أهمها:دجلة، والفرات، والعاصي، والأردن، والليطاني.

وللمشرق العربي سواحل طويلة تشرف على البحر المتوسط والبحر الأحمر وبحر العرب والمحيط الهندي وخليج عمان والخليج العربي، فضلا على تحكمها في مضيقي باب المندب وهرمز.

وأهم مورد اقتصادي لهذه الأقطار هو النفط، فمجموع إنتاجها يمثل نحو خمس الإنتاج العالمي منه، أما الاحتياطي المخزون فهو أكثر من ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق