الاماكن والمدن والدول

نبذة تعريفية عن جامع الزيتونة المتواجد في تونس

1995 موسوعة الكويت العلمية للأطفال الجزء السادس

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

جامع الزيتونة تونس الاماكن والمدن والدول المخطوطات والكتب النادرة

بناه عبيد بن الحبحاب في تونس عام 116هـ (734م). ويشمل جزئين: الحرمَ للصلاة ثم الصحنَ. وتحيط به أروقة تزينها الأعمدة.

وقد لعب جامع الزيتونة دوراً كبيراً في مجال التعليم حتى نافس جامعَ عُقْبَة بن نافع في القيروان في سمو المكانة العلمية، فكانت حلقات الدرس تتناثر في جنباته.

وقد اشتهر جامع الزيتونة بحلقات الدرس وكفاءة المدرِّسين، وتفوّق طلاب العلم حتى أصبح في طليعة الجوامع التي قامت بمهمة الجامعة الدينية في إفريقيا.

ولعل من أشهر من تعلم بجامع الزيتونة: ابنَ خلدون وابنَ عَرَفَة في القرن الثامن الهجري (الرابع عشر الميلادي).

كما تخرج من جامع الزيتونة في الثلاثينيات من هذا القرن الشاعرُ أبو القاسم الشابي (1909 – 1934) صاحب ديوان «أغاني الحياة»، وكتيِّب «الخيال الشعري عند العرب»، والناقدُ الاجتماعي الطاهر الحداد صاحب «العمال التونسيون».