الطب

نبذة تعريفية عامة حول “عصب الأسنان” والأمراض التي تصيبه

1996 أسنان أطفالي

صاحب القطان

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

عصب الأسنان أمراض عصب الأسنان الطب

يحتوي لب الأسنان على أنسجة حية تغذي السن، ويعد اللب جهازاً متكاملا يحتوي على أنسجة بناء، وأنسجة هدم، وأوعية دموية ، وغذاء ليمفاوية وأعصاب.

وعادة ما يطلق على لب السن لفظ عصب السن وذلك تسهيلا لعملية العلاج ولارتباطه بالآلام التي تصيب الأسنان نتيجة إصابة السن (شكل 29).

وللوضع التشريحي للب السن أهمية خاصة في تطور المرض، وبالتالي درجة الإحساس بالألم، فيوجد اللب داخل السن فإنه من الصعب التخلص من الإحساس الشديد بالألم في حالات إصابة اللب بالالتهابات التي تنتج عن إصابة اللب إما بالتسوس في أغلب الأحيان أو بعوامل أخرى مثل الكدمات وكسور الأسنان.

 

وبشكل خاص الأسنان الأمامية والتغير المفاجىء في درجة حرارة السن مثل المشروبات الباردة أو الساخنة جدا، ولا شك أن الاستخدام السيء للأسنان في غير وظائفها مثل فتح زجاجات المياه الغازية قد يؤدي إلى حدوث هذه الإلتهابات.

ومن أخطر التهابات لب السن الإلتهابات الناتجة من مهاجمة البكتيريا له عن طريق خارجي، مثل التسوس أو كسر طبقة المينا والعاج لحادثة ما ، وفي هذه الحالة تتراكم البكتيريا داخل اللب ويبدأ رحلة النهاية بالنسبة له.

 

وإذا ما أهمل الفرد هذا، فإن التهاب العصب مع وجود البكتيريا يمكن أن يتحول إلى موت كامل للعصب، مع تكون خراج حاد داخل السن.

وفي هذه الحالة تكون الآلام شديدة جدا، وقد يمتد الخراج من داخل السن إلى عظام الفك وينتج عنه ورم ويسمى في هذه الحالة (بخراج الفك)، ويمكن كذلك ان تتكون بعض الأورام والأكياس داخل عظام الفك مما يستدعي التدخل الجراحي.

 

الالتهابات

إن إصابة جسم الإنسان بمسبب ميكروبي أو كيميائي أو عوامل طبيعية وغيرها قد يدفع خلايا الجسم وأنسجته لمقاومة هذه الإصابة ويكون ذلك مصحوبا بأعراض موضعية أو عامة كارتفاع درجة الحرارة وزيادة النبض وزيادة الكرات البيضاء واعتلال الغدد اللمفاوية.

أما الميكروبات وأهمها البكتيريا والفيروسات والفطريات والطفيليات وغيرها فهي تنتج مواد سامة لا يستطيع الجسم التغلب عليها.

 

وقد تتداخل عدة عوامل في تحديد شدة الالتهابات مثل قوة الميكروبات ونسبة إنتاج السموم وعددها وطبيعتها.

فإذا كانت قوة الجسم ومناعته عالية فإن هذا المرض يشفي بسرعة، أما إذا كانت المناعة عالية وقوة الميكروبات أيضا عالية فإن المرض يتحول إلى مرض مزمن.

 

الخراج الحاد

هذا النوع من الخراج يظهر حول الأسنان أو تحت الجذور وهو من أشهر أنواع البكتيريا في الفم وله عدة أسباب أهمها :

1- التسوس وبخاصة إذا وصل إلى لب السن.

2- التهاب اللثة.

3– أى صدمة أو أذى في الأسنان حيث يؤدي إلى قطع الشعيرات الدموية المغذية للأنسجة التي حول الأسنان.

4- في أثناء علاج لب الأسنان حيث تتسرب بعض المواد الكيميائية تحت جذور الأسنان.

5- أن تكون هناك ميكروبات في الدم ووصلت إلى هذه المنطقة لتتجمع وتكون هذه الالتهابات.

وعوارض الالتهاب ورم مع احمرار في تلك المنطقة، وألم شديد، وحمى، وفقدان الشهية وصعوبة في المضغ والكلام، واعتلال الغدد اللمفاوية تحت العنق والخد.

 

يمكنك الاحتفاظ باسنانك التالفة إذا عولجت جذورها

كيف تعرف مدى احتياجك لعلاج الجذور؟

عند إصابة السن أو الضرس بالتسوس وإهمالة، يمكن أن تصل البكتيريا المسببة إلى لب السن، أى العصب السن.

وهذه البكتيريا تحدث التهابا في اللب حتى يصاب كله وتنتشر الإصابة حتى تصل في النهاية إلى عظام الفك والأنسجة المحيطة به، وعند حدوث ذلك يصبح من الضروري إزالة العصب المصاب وتنظيف وتعقيم قناة اللب وحشوها بمواد خاصة.

 

ما أسباب التهاب لب السن؟

1- البكتيريا الموجودة في التسوس يمكن أن تصيب اللب بالالتهاب.

2- صدمة مفاجئة يمكن أن تقطع الأنسجة والشرايين والخيوط العصبية حول قمة الجذر، مثال على ذلك حوادث السيارات والألعاب الرياضية لكرة القدم والملاكمة وغيرها، وهنا يمكن أن يلتهب اللب بدون كسر السن.

3– كسور الأسنان أثناء الحوادث يمكن أن تعرض اللب السليم للبكتيريا الموجودة  بالفم فيلتهب.

4- التهابات اللثة أو الأنسجة المحيطة بالجذور يمكن أن يلهب اللب وفي هذه الحالة لابد من علاج الجذور وعلاج اللثة أيضا.

 

ما هى الاعراض المرضية لالتهاب اللب؟

في البداية غالبا ما تكون السن المصابة بالتسوس مؤلمة عند شرب أو أكل أى شئ بارد أو ساخن، يشعر المريض بالألم الحاد في الليل، ويمكن التغلب عليه بمسكن.

وبعدها يشتد الألم تلقائيا دون أية علاقة بالأكل أو الشرب، بل تكون أسبابة ارتفاع ضغط الدم في الرأس عند النوم أو الانحناء لرفع أى شئ أو بذل مجهود إضافي كعمل يوم شاق أو الصعود على السلالم، عندئذ لا تنفع الأدوية المسكنة بل يضطر الطبيب إلى إزالة اللب المصاب في الحال لإراحة المريض.

كذلك يمكن أن يحدث التهاب اللب المزمن وفي هذه الحالة لا يشعر المريض بالألم إلا عند الشرب شئ ساخن أو عند ركوب الطائرة حيث ينخفض الضغط الجوي.

 

ما هي خطوات علاج الجذور؟

عادة يحتاج علاج جذور الأسنان إلى عدة زيارات لطبيب الأسنان، ويشتمل العلاج على تخدير السن بمخدر موضعي، ثم يقوم الطبيب بعمل فتحة صغيرة في تاج السن حتى يصل إلى حجرة اللب، فيزيل العصب ينظف مكانه ويعقمه.

وعندما يتأكد الطبيب أن قناة الجذر غير ملوثة بالجراثيم يبدأ بحشو القناة بمواد تمنع دخول البكتيريا وفي آخر زيارة يرمم السن بالذهب أو الفضة أو غيرهما.

 

هل السن المنزوع عصبها يتغير لونها ؟

قد يتغير لون السن بعد إزالة العصب لسبب أو لآخر ولكن بطرق العلاج الحديثة أمكن التغلب على هذه المشكلة إما بمركبات كيميائية خاصة أو بتركيب غطاء على نفس السن.

 

هل تقوم السن بوظائفها بعد نزع العصب؟

نعم … لأن السن تتغذى من الأوعية الدموية والخيوط العصبية حولها في عظام الفك، ولذلك تقوم بجميع وظائفها الطبيعية كبقية الأسنان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق