علوم الأرض والجيولوجيا

كيفية تكوّن الصخور المتحوّلة

2009 الموسوعة العلمية للصخور والمعادن

KFAS

الصخور المتحوّلة علوم الأرض والجيولوجيا

عندما تتقسّى الصخور بفعل حرارة الصهارة المنصهرة (molten magma) أو تنسحق بفعل القوى الهائلة ضمن حركة الصفائح التكتونية (tectonic plates) ، فمن الممكن أن تتبدل بما يفوق التمييز.

يُعاد تماماً تشكّل البلورات التي تتكون منها الصخور بحيث تصبح صخوراً جديدة، وتسمى صخوراً متحولة.

سرعان ما أدرك الجيولوجيون الأوائل أن الصخور النارية تكونت من صهير والصخور الرسوبية من ترسبات. بيد أنه كان هناك نوع ثالث شائع جداً لم يتمكنوا من تصنيفه تماماً.

وعلى سبيل المثال، للأردواز (slate) المستخدم في الأسقف لون ونسيج مثل الطَفل (shale). لكن أكثر صلادة من الطفل وينفصل إلى صفائح لا علاقة لها أبداً بالتطبّق (bedding).

وهناك صخر أكثر صلادة يسمى النّايس (gneiss) ويوجد في جبال الألب وله دوامات وأطواق غريبة.

 

ويبدو الرخام الأبيض الجميل مؤلفاً من الكلسيت مثل الحجر الجيري، لكنه لا يحتوي على أحافير وله تركيب بلوري كثيف ليس مختلفاً عن الغرانيت.

بدا أن الرخام  ( marble )يمثل تقاطعاً بين الصخر الرسوبي  sedimentary)) والناري  (igneous) وبدأ الجيولوجيون يدركون أن هذا قد يوفر دليلاً على منشئه .

لقد كان الرخام بالفعل حجراً جيرياً ذات مرّة ، ولكنه تبدل بفعل الحرارة . فلقد تعرض الكلسيت الذي يتألف منه إلى طهي وأعادت البلورات تشكّلها بطريقة تبدو شبيهة أكثر بصخر ناري .

إن الرخام ، مثل صخور كثيرة أخرى ، هو صخر قد تحوّل ( metamorphosed ) أو أعيد تكوينه بفعل الحرارة أو الضغط أو كليهما.

واشتُقت كلمة  (metamorphic ) باللغة الإنكليزية ( وتعني متحول ) عن كلمة يونانية تعني " تغير الشكل"

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق