علوم الأرض والجيولوجيا

صخور السيانيتات

2009 الموسوعة العلمية للصخور والمعادن

KFAS

صخور السيانيتات علوم الأرض والجيولوجيا

خلافاً لصخور الغرانيت (granites) وأقربائها ، تحتوي صخور السيانيت على القليل من الكوارتز (quartz) أو تخلو منها ، ولكن كليهما (الغرانيت والسيانيت) لا يحتويان على كميات كبيرة من المعادن المافيّة (mafic) مثل البريدوتيت (peridotite) والغابرو (gabbro).

وتشكّل صخور السيانيت وأقرباؤها معاً مجموعةً تُسمّى الصخور النارية القلوية (alkaline igneous rocks) ، والكثير منها غني بالفلسباثويدات (feldspathoids) أو "الفويدات" (foids) مثل النفيلين (nepheline).

وغالباً ما تكون الكميات الصغيرة التي تحتوي عليها من المعادن المافيّة (mafic minerals) ذات ألوان جميلة زرقاء وخضراء.

 

السيانيت Syenite

وضع العالم الروماني الشهير "بلايني الأكبر" اسم السيانيت في الأساس لوصف الصخور الجميلة الشبيهة بالغرانيت التي اعتاد المصريون القدماء اقتلاعها في سايين (أسوان) على نهر النيل.

بيد أنّ تلك الصخور لم تكون صخور سيانيت بل غرانيت . ولكن في القرن الثامن عشر، استخدم عالم المعادن الألماني الكبير "ايه جي فيرنر" ذلك المصطلح لصخورَ مشابهة الشكل وجدها بالقرب من "درِسدن" ، وأصبح الاسم الآن ينطبق على مثل هذه الصخور النارية .

السيانيتات (Syenites) هي صخور جوفية (plutonic) تشكّل تدخُلات (intrusions) هائلة أشبه منها بالغرانيت ، وهي على نحو مشابه ، وخلافاً لسيانيتات الفويدات  (foid syentites)، غنية بفلسبارات البوتاسيوم (potassium feldspars) .

لكن السيانيتات تحتوي على كوارتز أقل كثيراً مما يحويه الغرانيت ، وفي الواقع ، عندما يصعد محتوى الكوارتز إلى الأعلى يندمج مع الغرانيت.

وبما أن الغرانيت والسيانيت غالباً ما يتشكلان في نفس الأماكن، يصعب تمييز صخور السيانيت الغنية بالكوارتز عن صخور الغرانيت الفقيرة بالكوارتز.

 

تُعد السيانيتات المكافىء الجوفي للتراكيت (trachyte) وهي غنية بالفلسبارات القلوية (alkali feldspars) مثل المايكروكلاين (microcline) والأورثوكلاز (orthoclase).

يكون الأورثوكلاز أبيض أو وردي اللون ويشكّل نصف محتوى الصخر . والسيانيتات هي لذلك، كالصخور النارية القلوية الأخرى، جميعها ذات لون فاتح جداً – خلافاً للصخور المافيّة الضعيفة بالكوارتز مثل البازلت (basalt) والبريدوتيت (peridotite) التي تكون جميعها داكنة اللون .

يمكن للمعادن الأخرى داخل السيانيتات أن ت جعل منها واحدة من أجمل الصخور النارية وأكثرها ألواناً ، وغالباً ما تعرض تقزحاً لونياً وامضاً عند قطعها وصقلها . ولذلك ، فهي شائعة الاستعمال كأحجار زينية.

يُعطي الصوداليت (sodaltie) مسحةً من لون الخزامى الأزرق لسيانيت الصودا  (soda syenite)، فيما يمكن للأيجيرين (aegerine) الأخضر أن يجعل من سانيت الأيجيرين (aegerine syenite) أخضر اللون.

 

يمكن في بعض الأحيان تمييز السيانيتات عن الغرانيتات (granites) لأنها تحتوي على إبر زرقاء داكنة من الأمفيبولات (amphibole) ، فيما يحتوي الغرانيت على أمفيبولات (amphiboles) سوداء منشورية الشكل أو على ميكا (micas).

تنقسم السيانيتات إلى ثلاثة أنواع رئيسية بحسب المعدن الحديدي المغنيسيومي (ferromagnesian) المهيمن الداكن (حديد ومغنيسيوم) – فإما أن يكون الأوجيت أو الهورنبلند أو ميكا البيوتيت (الميكا السوداء).

وتشتهر منطقة "لارفيك" جنوبي النرويج بصخور سيانيت الأوجيت augite syenites الجميلة ذات اللون الأحمر أو الأخضر القزحي اللمعان.

وتسمى هذه الصخور "اللارفيكيت"  (larvikites) أو "الغرانيت اللؤلؤي الأزرق" ، وتستخدم غالباً في الأعمدة والواجهات . وتوجد صخور مشابهة في جبال "سوتوث" في ولاية تكساس الأميركية .

 

حجم الحبيبات : فانيري (ظاهر التبلر من خشن إلى متوسط، ويمكن أن يكون بغماتيتي (كبير الحبيبات جداً) .

النسيج : مستوى الحبيبات عموماً ، ولكن قد يكون بورفيري (كبير الحبيبات) في أحيان كثيرة .

البنية : غالباً ما يحتوي على تجاويف نتوئية . يمكن أن تكون الفلسبارات بيرثيتية – أي ذات نمو مشترك من فلسبارات الصوديوم والبوتاسيوم. وقد يحتوي على عروق من الألبيت الأبيض .

اللون : أحمر فاتح ، وردي ، رمادي ، أو أبيض .

التركيب : سيليكا (59,5% في المعدل) ، ألومينا (17%) ، أكاسيد الكالسيوم والصوديوم (11%) ، أكاسيد الحديد والمغنيسيوم (8%) ، أكاسيد البوتاسيوم (5%) .

المعادن : فلسبار البوتاسيوم (ميكروكلاين ، أورثوكلاز)؛ فلسبار البلاجيوكلاز (ألبيت، أوليغوكلاز، أنديسين) ؛ ميكا البيوتيت ؛ أمفيبول (هورنبلند) ؛ بيروكسين (أوجيت). يمكن أن يحتوي على 10% من الكوارتز قبل أن يصبح غرانيتاً .

معادن إضافية : إسفين، أباتيت، زركون، مغناتيت، بيريت، بالإضافة إلى نيفيلين الفلسباثويدات، صوداليت، كنكرينيت، فكليشيفيت ولوسيت. الكميات الأكبر من هذه المعادن تجعل هذه الصخور تندرج تحت سيانيتات الفويدات .

بلورات بارزة (ظاهرة) : فلسبار البوتاسيوم ، ديوسيد ، بلاجيوكلاز .

التشكيل : جذوع وقواطع وتدخلات صغيرة، أو متمازجة مع الغرانيتات في تدخلات كبيرة .

أماكن تواجد ملحوظة : لارفيك – النرويج؛ ساكسونيا-ألمانيا؛ الألب – سويسرا؛ بيدمونت – إيطاليا؛ الأزور؛ كوفدور ماسيف (شبه جزيرة كولا) – روسيا؛ إلماوساق – غرينلاند؛ بيلانزبرغ (مجمع بوشفيلد)-جنوب أفريقيا؛ آلاسكا؛ دروار – الهند؛ تلال مونتريجيان – كيبك، كندا؛ وايت ماونتز – فيرمونت؛ – جبال سوتوث – تكساس؛ وولايتا آركنساه ومونتانا .

 

سيانيت الصوداليت Sodalite syenite 

مثل الغرانيتات، يمكن أن تنقسم السيانيتات إلى ما تكون فيها الفلسبارات أساساً من البوتاس (بوتاسيوم) أو من الصودا (صوديوم). وغالباً ما تكون سيانيتات الصوداليت مثل البولاسكيت والنوردماركيت برثيتية *، مما يعني أن فلسبار الصوديوم – وغالباً الألبيت – ينمو نمواً مشتركاً مع فلسبار البوتاس ويحل محله تدريجياً .

ويمكن التعرف على سيانيت الصوداليت عموماً من بُقيعات صوداليت الفلسباثويد ذات لون الخزامى الأزرق.

 

سيانيت الكنكرينيت Cancrinite syenite

يحتوي هذا النوع على المعدن الفلسباثويدي "الكنكرينيت" أكثر من أي سيانيتات أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق