العلوم الإنسانية والإجتماعية

سبب رفض نقل الأعضاء من كائنات أخرى وحق الإنسان من تكنولوجيا نقل وزرع الأعضاء

1996 تقنيات الطب البيولوجية وحقوق الإنسان

الدكتور يوسف يعقوب السلطان

KFAS

العلوم الإنسانية والإجتماعية البيولوجيا وعلوم الحياة

نقل الأعضاء من كائنات أخرى

وهناك بديل ممكن باستخدام أعضاء تؤخذ من أنواع أخرى من الكائنات.

ففي عام 1984 نقل قلب أحد قرود البابون عمره سبعة أشهر إلى طفل يحتضر عمره 14 يوما، وقد عاش الطفل بهذا القلب عشرين يوما. 

وهناك خنازير تربى بطريقة خاصة وغيرها من الحيوانات قد اعتبرت مصدرا للأعضاء. ولقد جرى تحليل للأخلاقيات المتعلقة بمثل هذا النقل بين الكائنات "الأجنبية أو المختلفة" من وجهة نظر الأديان الكبرى.

 ومن حيث أنها مجرد توزيع للموارد، وعلاج غير مستقيم، دون تحديد الأسباب الساحقة لرفضها (فيتش Veatch 1989).

 

علاقة التكنولوجيا والمنطق بحقوق الإنسان

حتى في الغرب الذي يقبل العمليات بطريقة شبه روتينية، ما زالت القضايا المتعلقة بحقوق الإنسان تظهر في كل خطوة من خطوات العملية: بدءا من الحصول على الأعضاء، والبحث عن المستقبلين لهم في أجسامهم، حتى عملية زرعتها فيهم. 

وربما وجدت بعض الإجابات حول تساؤلات حقوق الإنسان في أن المعرفة العلمية، والهيئات التنظيمية تهدف إلى تحقيق الكفاءات المنطقية جنبا إلى جنب مع المصداقية الأخلاقية. 

 

ولكن لا بد من إيجاد طرق عملية لتحقيق التوزيع العادل لهذه الموارد المحدودة من الاعضاء جنبا إلى جنب مع إيجاد الأساليب التقنية لضمان التحكم في نوعية الخدمات. 

وفي عام 1969 قام عدد من أطباء الولايات المتحدة مع بعض المهتمين بالموضوع، والكثير ممن ينتمون إلى الجمعية الأمريكية لجراحي نقل الأعضاء التي ما تزال حديثة، قاموا بتكوين تحالف بين مراكز زرع الأعضاء التي قامت في عام 1982، بالاشتراك مع فرع نقل وزرع الأعضاء التي قامت في عام 1982، بالاشتراك مع فرع نقل وزرع الأعضاء التي كانت جزءا من الهيئة الطبية الكبيرة بتطوير أول برنامج كمبيوتر لربط المانحين والمتبرعين بالمستقبلين المحتاجين للأعضاء. 

 

ولقد تحول فيما بعد إلى شبكة الولايات المتحدة المشتركة لتبادل الاعضاء (UNOS).  وفي عام 1982 حينما أمكن العثور على كبد لطفل من خلال النداءات الموجهة للأسر، كان ذلك بمثابة استرعاء لنظر الرأي العام عن ندرة الأعضاء القابلة للنقل والزرع.

وفي عام 1983 تحولت الشبكة المتحدة لتبادل الأعضاء United Network for organ Sharing (UNOS) رسميا إلى بيئة عامة قومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق