الكيمياء

القوى داخل الجزيئات

2011 حالات المادة

آلان بي گوب

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الكيمياء

إن الذرّات ليست أصغر أجزاء المادة، فهي تتكوّن من جسيمات أصغر حجماً تدعى البروتونات والنيترونات والإلكترونات (انظر المجلد الأول: الصفحات 31

– 45). ويُطلق على مركز الذرّة اسم «النواة»، التي تتكوّن من بروتونات ونيوترونات.

أما الإلكترونات معاً في فتنتظم في مدارات حول النواة ولها شحنة كهربائية، حيث تملك الإلكترونات شحنة سالبة، بينما تملك البروتونات شحنة موجبة. ولأن شحنتيهما

متعاكستان فإنهما تنجذبان نحو بعضهما، وتساعد

قوى الجذب على إبقاء الإلكترونات في مكانها حول النواة. كما تساعد هذه القوى على تماسك الذرّات مع بعضها داخل

لجزيئات. يُطلق على القوى التي تساعد على إبقاء الذرّات الجزيئات اسم «قوى داخل الجزيئات» (intramolecular forces)، حيث تعني البادئة (intra)

«داخل». هناك ثلاثة أنواع من قوى الربط داخل الجزيئات، وهي الروابط الأيونية والروابط التساهمية والروابط الفلزية (انظر المجلد الأول: الصفحات 55-71). ففي الروابط الأيونية، تمنح إحدى الذرّات إلكتروناتها لذرّة أخرى، وفي الروابط التساهمية، تتشارك الذرّات بالإلكترونات، أما في الروابط الفلزية، تتحرك الإلكترونات بحرية بين الذرّات. ويُطلق على القوى التي

تعمل بين الجزيئات اسم «قوى بين

الجزيئات»، وهي القوى التي تحدد فيما لو أن الجسم صلب أو سائل أو غازي.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق