البيولوجيا وعلوم الحياة

التقنيات الحديثة المستخدمة لاستخلاص الحمض النووي من الحشرات

2011 علم الحشرات الجنائي

وليد عبد الغني كعكه

KFAS

الحمض النووي استخلاص الحمض النووي من الحشرات البيولوجيا وعلوم الحياة

الحشرات والحمض النووي (DNA)

يتغذى على الإنسان مجموعة من الحشرات الماصة للدماء Haematophagous Insects أو Blood Feeding Insects، ويمكن استعادة الدم المتناول واستخدامه للتعرف على الإنسان الذي تم امتصاص الدم منه أو استعادة ما تغذت عليها الحشرات (Dizinno وآخرون 2002).

ويمكن استخدام علامات العض (القرض أو اللسع أو اللدغ) وردود الفعل لتلك العضات لتحديد مكان الشخص في المنطقة التي تتواجد فيها هذه الحشرات (Wells و Stevens 2008).

 

استخلاص وجبة الدم من الحشرات

لكي يتم استخلاص وجبة الدم من بطن الحشرة لاستخدامها لعزل وتحليل الحمض النووي، لا بد من قتل الحشرة ووضعها في محلول 90% إيثانول.

ويمكن تخزين الحشرة الميتة على درجة حرارة 20ْ م تحت الصفر حتى وقت تحليل العينة.

وعندما يراد البدء بالتحليل، فإنه يجب استخلاص الحمض النووي عن طريق تشريح النهاية الخلفية من البطن وجمع 25 ملغ من النسيج.

ويجب أن يتم قطع البطن باستخدام شفرة حادة على نهاية البطن لكي نتجنب المعدة. ويمكن استخلاص الحمض النووي من النسيج باستخدام أدوات (عدة) استخلاص الحمض النووي DNA Extraction Kit (الشكل 278).

 

وإذا تم خلط الحمض النووي من عينات من أكثر من شخص فإنه يمكن أن تتم عملية الفصل باستخدام بادئ خاص بالنوع Species Specific Primer.

ويمكن بعد عملية الاستخلاص والعزل أن تؤخذ عينة الحمض النووي من خلال تفاعل البوليميز المتسلسل Polymerase Chain Reaction (PCR)، حيث يتم عملية تضاعفها Amplification وتعريفها Identification (الشكل 279).

تشتمل عملية تفاعل البلمرة المتسلسل PCR على تحليل ما يسمى بالميتوكوندريا الخاصة بالنوع Species Specific Mitochondrial DNA (= mtDNA هي الحمض النووي DNA المتواجد في العضيات والتي عادة ما تسمى بالميتوكوندريا أو الفتيلة الحبيبية).

ويعتبر هذا التفاعل من أهم الطرق شيوعاً في التعرف على النوع. وهي طريقة حساسة جداً ويتطلب أخذ كمية صغيرة جداً من المادة البيولوجية، ويمكن أيضاً استخدام مادة غير طازجة أو حديثة.

ويمكن تجميد العينة وتخزينها ثم استخدامها لاحقاً من خلال عملية تفاعل البلمرة المتسلسل.

يتطلب تفاعل البلمرة المتسلسل ساعة واحدة لكي يبلغ بطن الحشرة، وبذلك يمكن تضاعف الحمض النووي بعد 1 – 45 ساعة من تغذية الحشرة.

 

وقد اقترحت بعض الدراسات بأنه يمكن تحديد مصدر وجبة الدم حتى بعد شهرين من أخذ الوجبة من الجسم. ولكي يتم تضاعف الحمض النووي، لا بد من أن يتم تغيير طبيعية البروتين الأصلية (بطرق كيميائية وغيرها من الوسائل).

ويمكن أن يتم هذا عن طريق تعريض الحمض النووي إلى درجة حرارة 95ْ م ولمدة دقيقة واحدة، ثم يتبعها 30 دورة من التعرض لدرجة الحرارة 95ْ م، كل منها لمدة 30 ثانية.

تخلط الحمض النووي، التي تم تغيير طبيعتها Denatured DNA ، ببادئ خاص Specific Primer. ويتم بعد ذلك التحليل الكرومتوغرافي Chromatograph Analysis على 2% جل آجار Agarose Gel، تصبغ ثم يتم رؤيتها باستخدام الإشعاع فوق البنفسجي ULV Fluorescence.

ويمكن تعريف الحمض النووي بالنظر إلى عناصر التكرار الخاصة بالجينوم Genome Specific Repetitive Elements وعن طريق مقارنتها بأمثلة معروفة أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق