الطب

الإجراءات التشخيصية للمضاعفات الحادة للسكري

2013 أنت والسكري

نهيد علي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الطب

عند حدوث المضاعفات الحادة لدى السكريين لا بد من القيام ببعض الإجراءات التشخيصية، وسنستعرضها بشيء من التفصبل في الفصول التالية.

نقص سكر الدم:  يعتبر نقص سكر الدم من المضاعفات الحادة إذا نقص مستوى غلوكوز الدم عن 100 ميلي غرام / ديسي لتر، وقد تظهر علامات نقص سكر الدم في جميع أنماط السكري، إلا أن تلك الأعراض والعلامات تختلف بين شخص وآخر، فإذا كانت مستويات سكر الدم لديك تقرب من 220 ميلي غرام / ديسي لتر ثم أصبح مستوى سكر الدم 120 ميلي غرام / ديسي لتر فإنك ستشعر بأعراض نقص سكر الدم، ولهذا السبب فإن المراقبة اللصيقة لمستويات سكر الدم يعد أمراً ضرورياً.

 

الحُماض الكيتوني السكري: عند الإصابة بالحُماض الكيتوني السكري فإن مستويات غلوكوز الدم قد لا تزيد عن 300 ميلي غرام / ديسي لتروقد تصل إلى 800 ميلي غرام / ديسي لتر (16.6 – 44.4 ميلي مول / لتر)، ويعتمد حدوث الحُماض الكيتوني السكري على مدى ما يوجد في جسمك من المياه، فإذا كنت مصاباً بالجفاف ونقص السوائل فقد تعاني من الحُماض الكيتوني السكري رغم عدم وجود ارتفاع شديد في مستوى سكر الدم، بينما لا يصاب آخرون غيرك بالحُماض الكيتوني السكري إلا إذا تجاوز مستوى سكر الدم 1000 ميلي غرام / ديسي لتر.

فظهور أعراض الحُماض الكيتوني السكري لا يعتمد دائماً على مجرد ارتفاع مستوى سكر الدم، فقد يظهر الحُماض الكيتوني السكري لدى سكريين لديهم ازدياد غير كبير في مستوى سكر الدم، وقد تغيب أعراض الحُماض الكيتوني السكري رغم تجاوز مستوى سكر الدم 400 – 500 ميلي غرام / ديسي لتر (22.2 – 27.7 ميلي مول / لتر).

 

ويمكن كشف الحُماض الكيتوني السكري إذا كانت مستويات البيكربونات منخفضة ( 0 – 15 ميلي مكافئ / لتر)، وكانت درجة حموضة الدم pH منخفضة وتتراوح بين 6.8 و 7.3 ميلي مكافئ / لتر، كما يشير الضغط الجزئي لأحادي أكسيد الكربون  PCO2 ( 10 – 30 ميلي مكافئ / لتر) إلى احتمال حدوث نمط التنفس كاوسماول Kussmaul، الذي يتسم بتنفس عميق وجهدي، وبسرعة سوية أو أكثر من السوية، ويشاهد لدى إصابة السكري بالحُماض الاستقلابي.

وفي الحُماض الكيتوني السكري قد تكون مستويات كل من الصوديوم والبوتاسيوم منخفضة، وقد تكون زائدة، وقد تكون سوية، وذلك حسب كمية السوائل في جسمك، فقد تنقص هذه المستويات مما يجعل من الضروري إعادنها إلى القيم السوية لها.

وتزداد كميات الكرياتينين في الحُماض الكيتوني السكري لدى الذين لا يعانون من نقص في السوائل، والكرياتينين مادة تنتج عن الاستقلاب، أما مستويات نتروجين اليوريا في الدم BUN والهيموغلوبين والهيماتوكريت فتتطلب المزيد من اهتمام الأطباء. وتتواصل مستويات الكرياتينين ونتروجين اليوريا في الدم في الارتفاع حتى بعد تناول كميات كافية من السوائل لدى المصابين باختلال في وظائف الكلية.   

 

تشخيص متلازمة فرط السكر وفرط التناضح وغياب المركبات الكيتونية: لا بد للأطباء من إجراء تحاليل مختبرية مفصلة للوصول إلى تشخيص متلازمة فرط السكر وفرط التناضح وغياب المركبات الكيتونية، وهي تحاليل تشتمل على قياسات لسكر الدم وللشوارد ولنتروجين اليوريا في الدم ولمستوى التناضح (الأوسمولية) للبلاسما، وتعداد لكامل عناصر الدم وقياس لغازات الدم الشرياني

وقد يجد الأطباء أن مستوى سكر الدم مرتفع جداً ليصل إلى 600 – 1200 ميلي غرام / ديسي لتر، وأن مستوى التناضح (الأوسمولية) يتجاوز 350 ميلي أوسموز / ديسي لتر، وأن مستويات الشوارد ونتروجين اليوريا في الدم تشابه ما لدى السكريين المصابين بالتجفاف الشديد.

وسرعان ما تظهر التغيرات في الحالة الذهنية والاختلالات في الوظائف العصبية وتتفاقم ببطء.

وقد تظهر حلات شديدة من الهلوسة مما يشير إلى التجفاف الذي ينتج بدوره عن فرط التناضح

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق