الطب

أنواع حالة فقدان الشهية تبعاً لأسبابها

1997 فقدان الشهية العصبي

الدكتور أحمد محمد عبدالخالق

KFAS

أنواع حالة فقدان الشهية الطب

تقسم حالة فقدان الشهية – تبعاً لأسبابها – إلى نوعين: فقدان الشهية العضوي، وفقدان الشهية العصبي.

وهذا الكتاب مخصص للنوع الأخير، وقبل أن نفصل القول عنه فإننا نعرض لفقدان الشهية ذي الأسباب العضوية أو البدنية.

 

1- فقدان الشهية العضوي

يُعرَّف فقدان الشهية العضوي بأنه فقد جزئي أو كلي للشهية، ويكون ذلك نتيجة لأسباب عضوية جسمية في المقام الأول، كما يعد مصاحباً لعدد من الأمراض والاضطرابات.

ويعتبر عرضاً شائعاً مشتركاً في بعض الأمراض العضوية والنفسية. ويمكن أن يرتبط فقدان الشهية ببعض مجالات العدوى الحادة.

 

ومن المرجح كثيراً أن يكون فقدان الشهية الخاصية الواضحة والمشتركة في أمراض الهضم الخطيرة، وسرطان المعدة أو القولون، كما تحدث بشكل تقليلدي في حالتي التهاب الكبد الوبائي المعدية.

وفي اضطرابات الغدد الصماء مثل نقص إفراز الغدة الدرقية، أو انخفاض وظائف الغدة النخامية، كما أن فقدان الشهية من بين أعراض مرض السكر.

هذا فضلاً عن أورام المخ واضطرابات الأمعاء مثل مرض "كرون" أو زملة الامتصاص غير السوي.

 

2- فقدان الشهية العصبي

يُعرَّف فقدان الشهية العصبي بأنه رفض الفرد للطعام، أو التقيؤ المتعمد بعد الأكل مباشرة، مما يتسبب عنه انخفاض ملحوظ في وزن الجسم إلى النقطة التي يمكن أن تهدد حياة الإنسان بالموت جوعاً.

وقد ازداد معدل حدوث هذا الاضطراب إلى درجة مزعجة تنذر بالخطر في السنين الأخيرة، وذلك لأسباب ما تزال مجهولة.

ويسمى فقدان الشهية العصبي أحياناً بالتجويع الذاتي المرضي Abnormal self – starvation أي أن المريض يقوم بتجويع نفسه وحرمانها من الطعام.

وهو أحد اضطرابات الأكل، ويتصف بأن الشخص يضع لنفسه بنفسه حدوداً غذائية لا يتعداها، وتقييداً شديداً لكمية الطعام التي يتناولها (انظر شكل: 3).

 

وتصاحب فقدان الشهية العصبي أعراض متعددة منها: ظهور أنماط شاذة في التعامل مع الطعام كإفساد زينة "التورتة" وفي الوقت نفسه رفض تناول قطعة منها.

هذا فضلاً عند فقد كبير للوزن، وخوض شديد من البدانة ومن زيادة الوزن، بالإضافة إلى ظهور اضطراب أساسي في صورة الجسم، كأن يعلن هؤلاء المرضى بأنهم يشعرون بالبدانة، وذلك على الرغم من هزالهم وضعفهم ونحولهم الواضح الجلي.

ومن أهم الخصائص التي يتسم بها الأفراد الذين يعانون من فقدان الشهية العصبي ذلك السلوك الموجه صوب فقد الوزن، والأنماط الشاذة في التعامل مع الطعام، وكذلك انقطاع الحيض أو الطمث لدى الإناث.

ويقدر نقص الوزن لدى هؤلاء المرضى بأنه يصل إلى 15% على الأقل من وزنهم الأصلي. ويرفض هؤلاء المرضى الاحتفاظ بوزن أجسامهم أكثر من الحد الأدنى للوزن الطبيعي بالنسبة للعمر والطول الخاص بهم.

 

وقد ظهر أن نقص الوزن لدى المرضى في إحدى الدراسات يتراوح بين 10%، 50% من الوزن الأصلي لهم،  ولذلك يمكن أن نجمل الاضطرابات الأساسية في فقدان الشهية العصبي بأنها تشمل:

الاضطرابات في كل من:

1- الشهية.

2- سلوك الأكل.

3- صورة الجسم.

واضطراب فقدان الشهية العصبي أحد الاضطرابات النفسية القليلة التي يمكن أن يكون لها سير مستمر، أو تطور موصول وسياق غير منقطع حتى يصل بصاحبه إلى الوفاة، فقد ظهر أن معدل الوفاة في حالات الشهية العصبي يمكن أن يصل إلى 4%.

وقبل أن نختتم هذا الفصل نقدم نبذة تاريخية موجزة عن فقدان الشهية العصبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق