البيئة

أنواع “الموارد الطبيعية” وفقاً لطبيعتها ودرجة استمرارها

2003 موسوعة الكويت العلمية للأطفال الجزء الخامس عشر

عبد الرحمن أحمد الأحمد

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الموارد الطبيعية أنواع الموارد الطبيعية البيئة علوم الأرض والجيولوجيا

ما الموارد الطبيعية؟ الموارد الطبيعية هي كل عناصر البيئة الطبيعية الحي منها وغير الحي.

وهي عناصر خلقها الله سبحانه وتعالى قبل أن يخلق الإنسان، ومن ثم ليس للإنسان أي دخل في وجودها.

وقد خلقها الله سبحانه وتعالى بدقة بالغة وبقدر معلوم. يقول الحق تبارك وتعالى (إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ) (القمر:49).

هذه الموارد لها منافع وفوائد كثيرة للإنسان، وقد خلقها الله سبحانه وتعالى وسخرها في خدمة الإنسان.

 

أنواع الموارد الطبيعية:

تنقسم الموارد الطبيعية من حيث طبيعتها إلى مجموعتين هما:

1- مجموعة الموارد غير الحية: تتضمن الماء والهواء وطاقة الشمس الحرارية والضوئية والصخور والتربة والمعادن ومصادر الطاقة مثل الفحم والنفط والغاز الطبيعي والمعادن المشعة.

وتسمى المجموعة الأساس لأنها تتضمن المقومات الأساسية للحياة.

 

2- مجموعة الموارد الحية: تتضمن كلا من النباتات الطبيعية من غابات وحشائش ونباتات صحراوية، والحيوانات البرية من حيوانات آكلة عشب مثل الغزال والزراف والفيل وغيرها وحيوانات آكلة لحوم مثل الأسود والنمور والذئاب والفهود والثعالب وغيرها.

كما تتضمن هذه المجموعة الأحياء المائية النباتية والحيوانية ممثلة في الطحالب والأعشاب المائية، والأسماك والمحارات والقشريات وغيرها.

 

وتنقسم الموارد الطبيعية من حيث درجة استمراريتها إلى مجموعتين هما:

1- مجموعة الموارد غير المتجددة: تتضمن الموارد التي توجد في البيئة على هيئة رصيد ثابت، وأن ما يؤخذ منه لا يعوض.

ومن ثم فهي موارد معرضة لخطر النضوب والنفاد. من أمثلتها المعادن المختلفة ومصادر الطاقة (الفحم – النفط – الغاز الطبيعي – المعادن المشعة).

 

2- مجموعة الموارد المتجددة: تتضمن الموارد التي تتجدد ذاتيا وأن ما يؤخذ منها يعوض. ومن أمثلتها الأحياء الفطرية النباتية والحيوانية.

وهي موارد لا تتعرض للنضوب إذا ما استغلها الإنسان بأسلوب معتدل راشد بعيدا عن الإسراف.

وما ينبغي التأكيد عليه أن الموارد الطبيعية هي نعمة من أنعم الله سبحانه وتعالى للبشرية كافة.

ومن واجب شكر هذه النعمة المحافظة عليها وصيانتها حتى تظل تؤدي دورها في خدمة الإنسان إلى ما شاء الله وحتى قيام الساعة.

 

ونظرا لأهمية صيانة الموارد الطبيعية والمحافظة عليها لاستدامة منافعها الكثيرة فقد وضع الاتحاد الدولي لصيانة الموارد بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة في عام 1980 (استراتيجية عالمية لصيانة الموارد) تضمنت العديد من الإجراءات والتشريعات التي تساعد على صيانة الموارد الطبيعية.

وفي مؤتمر قمة الأرض (1992) الذي عقد في مدينة ريو دي جانيرو طالب المؤتمر أن تضع كل دولة استراتيجية وطنية لصون الموارد الطبيعية بها.

 

ومن أهم وسائل صيانة الموارد:

– استخدامها بأسلوب راشد بعيدا عن الإسراف.

– تفادي تلويثها حتى نتفادى تحولها من عناصر مفيدة إلى عناصر ضارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق