البيئة

أصناف “النفايات” والعوامل المؤدية إلى زيادتها

2007 في الثقافة والتنوير البيئي

الدكتور ضياءالدين محمد مطاوع

KFAS

اصناف النفايات البيئة علوم الأرض والجيولوجيا

لكل نشاط إنساني سواء كان صناعيا أو منزليا مخلفات أو فضلات تختلف في نوعيتها حسب الزمان والمكان الموجودة فيهما، بل في نفس الزمان قد تختلف من مكان لآخر. 

فالدولة النامية لا تعاني من المخلفات الصناعية مثل ما تعانية الدولة المتقدمة، كما أن المجتمعات القديمة لم تكن النفايات تسبب لها من المشاكل ما تسببه في هذه الأيام في معظم أصقاع الدنيا. 

 

فمثلا في الولايات المتحدة الأمريكية يقدر تكلفة معالجة النفايات يما يزيد على تريليون دولار، مما حدا بالعلماء للبحث عن أفضل السبل للتخلص من هذه النفايات وخفض فاتورة التكاليف.

ويتخلف عن الفرد في المملكة العربية السعودية كمية من النفايات يقدر متوسطها بنحو 2,2 كجم يوميا تقريبا، وتعد هذه الكمية من أعلى معدلات نفايات الأفراد على مستوى العالم، حيث تبلغ ضعف ما ينتجه الفرد الأوروبي. 

 

ولقد بدأت محاولات جادة لإيجاد طرق للاستفادة من النفايات، حيث أوضحت دراسات الجدوى الاقتصادية لاستغلال النفايات تعود بنتائج اقتصادية متوقعة (6,5 – 9,7% تقريبا من إجمالي اقتصايات المصانع). 

وتعتمد درجة الاستفادة من النفايات على فصل الأصناف المرغوب فيها وجمعها كلاً على حدة.  ومن الأهمية بمكان مشاركة المستهلكين في هذه العملية، حيث يتم تجميع هذه الأصناف في أماكنها المخصصة.

لقد ساهم في الزيادة الرهيبة للنفايات في عصرنا الحاضر عدة عوامل منها: ازدياد عدد السكان، وارتفاع مستوى المعيشة والتقدم الصناعي والزراعي الهائل وكذلك عدم اتباع الطرق العلمية الصحيحة في جمع ومعالجة النفايات.

 

ما أصناف النفايات؟

تتنوع النفايات لتشمل: النفايات المنزلية، والنفايات الصناعية التقليدية، والنفايات النووية.

1- النفايات المنزلية

تشمل المخلفات التي تنتج عن الاستخدام المنزلي كمخلفات الأطعمة وما شابهها من المخلفات الصناعية والتجارية، كالنفايات الناجمة عن المسالخ والمطاعم. 

ويحتاج هذا النوع من النفايات إلى المعالجة السريعة بعيدا عن المناطق المأهولة بالسكان، نظرا للأضرار التي يسببها. 

فهي سريعة التعفن، نتيجة لاحتوائها على مواد عضوية، مما يجعلها مصدرا للروائح الكريهة، كما تؤدي إلى تكاثر الحشرات والقوارض الناقلة للأمراض.

 

وقد تزيد النفايات المنزلية وتنقص تبعا لوعي المجتمع ذاته، فكلما كان المجتمع واعيا أحسن استخدام المخلفات العضوية وقل فائض الأطعمة التي يتم القاؤها في القمامة، فنجد أن مخلفات الأطعمة في ألمانيا الغربية كانت تقريبا من 10-20% من النفايات المنزلية.

بينما في جدة عام 1986م وصلت نسبة مخلفات الاطعمة إلى 49% من النفايات في الأحياء السكنية.  كما أن لارتفاع أسعار المواد الغذائية والمستوى المعيشي للمجتمع وعاداته دورا مهما في ذلك.

وتُكوّن المخلفات الورقية والبلاستيكية نسبة كبيرة من المخلفات المنزلية.  ففي الولايات المتحدة الامريكية تزيد المخلفات الورقية سنويا عن أربعة ملايين طن.  ويستعملون سنويا ثلاثين مليار رطل من البلاستيك ترمى جميعها في القمامة.

 

2- النفايات الصناعية التقليدية

هي مخلفات الصناعات المختلفة، وتتميز بتنوعها واختلاف درجات خطورتها فمثلا خطورة مخلفات الصناعات المعدنية تختلف عن خطورة المخلفات الكيميائية. 

وقد ينتج عن الصناعات المعدنية الكثير من المعادن الثقيلة كالرصاص والنحس والزنك وغيرها والتي تشكل أملاحها وأكاسيدها مصادر تلوث خطير على حياة الإنسان والحيوان والنبات.

وجاءت الفضلات الصناعية نتيجة للتقدم الصناعي الهائل الذي ييعيشه الكثير من البلدان، وعلى سبيل المثال تستهلك المملكة العربية السعودية ما يقرب من 350 ألف طن من الزيوت سنوياً، ويلقى نصفها تقريباً على هيئة نفايات زيتية تسبب إتلاف التربة نتيجة وجود نسبة كبيرة من الكبريت في هذه الزيوت. 

لهذا نلاحظ خلو الاماكن المستخدمة لإلقاء مخلفات الزيت والشحوم من الغطاء النباتي.  وهذه الكميات الضخمة من النفايات الصناعية توجب التفكير في طرق سليمة للتخلص منها.

 

3- النفايات النووية

تعد النفايات النووية من أخطر أنواع النفايات، نظرا لما تحدثه من أضرار بيئية بالغة وممتدة الأثر، حيث يستمر تاثيرها تبعا لفترة نصف العمر للعناصر المتضمنة في النفايات المشعة، مما يعني بقاء هذه النفايات مصدر خطر لسنوات طويلة قد تمتد إلى آلاف السنين.

مجلة مدار
‫‪حذف الأمراض من حمضنا النووي
ثارت ولادة أول طفلين معدلين جينياً في العالم ضجة كبيرة عام 2018. فقد عُدل الحمض النووي DNA للفتاتين التوأم أثناء عمليات التلقيح الصناعي في المختبر باستخدام تقنية تحرير الجينات كريسبر، وذلك بهدف حمايتهن من فيروس نقص المناعة البشرية HIV. وتستخدم تقنية كريسبر إنزيماً بكتيرياً لاستهداف وقطع تسلسل محدد في حمض نووي. وقد وُضع الباحث الصيني هي جيانكوي He Jiankui، الذي قاد العمل، في السجن لأنه تجاهل إرشادات السلامة ولم يحصل على موافقة واضحة. لكن في ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪اللقاحات القابلة للأكل..
اللقاحات القابلة للأكل تعد بديلا مناسبا للحصول على لقاحات آمنة وفعالة، وهي لقاحات تحتوي على مولد ضد صالح للتناول دول عدة تراهن على الطحالب الدقيقة المعدلة وراثيًا لتطوير لقاح لمرض كوفيد-19 صالح للأكل مستخدمة الهندسة الوراثية د. طارق قابيل أستاذ في كلية العلوم - جامعة القاهرة مصر
     منذ استشراء جائحة فيروس كورونا المستجد المسبب لجائحة كوفيد-19، هرعت كثير من المؤسسات الطبية وحكومات بعض الدول إلى تكثيف البحوث ودعم الدراسات الهادفة ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪إنشاء مستشفيات جديدة في ووهان
ع إبلاغ المستشفيات القائمة عن نقص في الأسرّة بسبب زيادة الطلب الناجم عن انتشار فيروس كورونا السريع، قررت الصين في 24 يناير البدء ببناء مستشفيات جديدة. بعد أقل من أسبوعين، فتحت أبواب المرافق الطبية الجديدة لاستقبال أول المرضى.
أنشئ مستشفيان جديدان في ووهان، عاصمة مقاطعة هوبي، في الأسبوع الأول من شهر فبراير. واستغرق الأمر أقل من أسبوعين للانتقال من وضع حجر الأساس في الموقع إلى البدء باستقبال أول المرضى. والمستشفيان الجديدان - مستشفى ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪لماذا تُسبب السمنةُ تفاقمَ مرض كوفيد-19؟
غطية مجلة ساينس Science لأخبار كوفيد-19 يدعمها مركز بوليتزر ومؤسسة هيسينغ-سيمونز Pulitzer Center.
بقلم:     ميريديث وادمان
ترجمة:  مي بورسلي
 
في ربيع هذا العام، بعد أيام من ظهور أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا والحمى، وصل رجل إلى غرفة الطوارئ في المركز الطبي بجامعة فيرمونت Vermont Medical Center. كان شابا، في أواخر الثلاثينات من عمره، وكان يعشق زوجته وأطفاله الصغار. وكان يتمتع بصحة جيدة، وقد كرّس ساعات لا نهاية لها في إدارة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪الفيروس التاجي يثير التخمينات حول موسم الإنفلونزا
قلم:    كيلي سيرفيك
ترجمة: مي بورسلي
تغطية مجلة ساينس Science لأخبار كوفيد-19 يدعمها مركز بوليتزر  Pulitzer Center ومؤسسة هايسنغ-سيمونز  Heising-Simons Foundation.
في شهر مارس 2020، بينما كان نصف الكرة الجنوبي يستعد لموسم الإنفلونزا الشتوي أثناء محاربة مرض كوفيد-19 COVID-19، وضعت شيريل كوهين Cheryl Cohen -عالمة الأوبئة، وزملاؤها في المعهد الوطني للأمراض المعدية National Institute for Communicable Diseases بجنوب إفريقيا اختصار: ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪كيف تقاوم العدوى باستعادة شباب جهازك المناعي
قلم:    غرايام لاوتون
ترجمة: محمد الرفاعي
اغسل يديك بعنايةٍ لعشرين ثانية، غطّ عطستك بمرفقك، تجنب ملامسة وجهك، ابقَ على مسافة مترٍ عن الآخرين، وكملجأ أخير ٍ، اعزل نفسك بعيداً عن الجميع لمدة أسبوعٍ مع ما تحتاج إليه من أغراض. وإذا أردت أن تتجنب فيروس كورونا المستجد، فكل هذه أفكارٌ جيدةٌ. لكن، في نهاية المطاف، خطُ الدفاع الذي يقف بينك وبين الإصابة بكوفيد 19 Covid-19 هو جهازك المناعي.
نعلم أن الجهاز المناعي يَضْعُفُ عندما نتقدم في ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪إطلالة من مبنى فطري
ذا اضطررنا إلى أن نهرب من الأرض لنقيم في مكان آخر في المجرة، فهل تعرفون ما يجدر بنا أن نأخذ معنا؟ إنه الفطر. أو بالأحرى الأبواغ الفطرية. ليس لنأكلها خلال رحلتنا، لكن لاستخدامها لبناء منازلنا. هذه هي الفكرة الكامنة وراء مشروع الهندسة المعمارية الفطرية Mycoarchitecture project التابع لوكالة ناسا. تُعد وكالة الفضاء الأمريكية خطة لزراعة مبانٍ مصنوعة من الفطريات على سطح المريخ. وتقول عالمة الأحياء الفلكية لين روثتشيلد Lynn Rothschild، التي تعمل على ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪إيقاف الآفات بوسائل غير وحشية
ن أحد الاستخدامات الأخرى المحتملة للتحرير الجيني هو القضاء على الآفات. ويمكن للتحرير الجيني ذاتي التكرار Self-replicating edits المُسمى ‘المحركات الجينية’ Gene drives والمستند إلى تقنية كريسبر CRISPR تدمير مجموعات الكائنات الحية بكاملها. في التجارب المعملية، غالباً ما ينتج الحمض النووي DNA المُدخل حديثاً جنساً واحداً عقيماً، يكرر نفسه ليصيب كلتا النسختين من كروموسومات صبغيات الحيوان بحيث ينتقل إلى نسله بكامله. وقد طور بعض البعوض مقاومة ضد ... (قراءة المقال)