شخصيّات

نبذة عن حياة العالم “جوزف هنري”

2016 الثورة الصناعية

جون كلارك

KFAS

شخصيّات المخطوطات والكتب النادرة

هنري، جوزف (١٧٩٧-١٨٧٨)

يعتبر جوزف هنري وبنجامين تومبسون (١٧٥٣-١٨١٤) من بين أوائل العلماء العظماء في الولايات المتحدة.

ولد هنري لعائلة متواضعة في مدينة ألباني بولاية نيويورك وشق طريقه حتى التحاقه بالتعليم الجامعي. درس هنري الطب والهندسة في أكاديمية ألباني. وأصبح في عام ١٨٢٦ أستاذاً للرياضيات والفيزياء في ألباني.

إنتقل هنري بعد ست سنوات إلى جامعة برنستون بمنصب أستاذ للفلسفة الطبيعية (كان المتوقع منه في برنستون تدريس مواد الهندسة المعمارية والجيولوجيا وعلم الفلك والكيمياء والرياضيات والفيزياء!).

كانت غالبية اكتشافات هنري في حقل الكهرباء. ففي عام ١٨٢٩ طور المغناطيس الكهربائي بشكل كبير باستخدامه أسلاكاً معزولة وبذلك تزيد عدد اللفات الملفوفة على المغناطيس – توصل إلى تصنيع مغناطيس كهربائي يمكن لمجاله رفع كتلة وزنها طناً واحداً (٠.٩ طن متري).

وفي العام نفسه شيد محركاً كهربائياً ذا تطبيقات عملية. اكتشف هنري عام ١٨٣٠ مبدأ الحث الكهرومغناطيسي (ينتج المغناطيس المتحرك تياراً كهربائياً تحريضياً في ملف موضوع على مقربة منه)، لكن ما يجدر ذكره أن العالم الإنجليزي مايكل فارادي (١٧٩١-١٨٦٧) نشر نتائج اكتشافه للتيار المحرض قبل هذا التاريخ.

اكتشف هنري أيضاً مبدأ الحث الذاتي (يكون اتجاه الجهد الكهربائي التحريضي بحيث يعاكس اتجاه التيار المسبب له).

ابتكر هنري عام ١٨٣٥ المفتاح أو المبدّل الكهرومغناطيسي، وهو جهاز ذو أهمية كبيرة في تطوير صامويل مورس (١٧٩١-١٨٧٢) للمبرقة الكهربائية، علاوة على فائدته لاّخرين في تطبيقات عدة.

عين هنري عام ١٨٤٦ كأول أمين عام لمعهد سمثسونيان. خلد اسم هنري في نظام الوحدات الدولية للموصلية الكهربائية، إذ يساوي (١) هنري موصلية ملف ينتج فرق جهد كهربائي محرض بقيمة فولت واحد إذا مر فيه تيار شدته أمبير واحد.