الطب

الإضافات الأساسية للطريق الهوائي

2011 مبادئ علم التخدير وتدبير الألم

الدكتور إبراهيم هادي

KFAS

طريق الهوائي الطب

إن الإضافات الأساسية للطريق الهوائي، مثل الأنبوب الهوائي الفموي البلعومي والأنبوب الهوائي الأنفي البلعومي ، مفيدة للغاية في الاحتفاظ بالطريق الهوائي مفتوحاً .

الأنبوب الهوائي الفموي البلعومي (أنبوب جيديل Guedel airway) :

هو عبارة عن أنبوب مصنوع من البلاستك، ذا شفير ومقوى عند النهاية الفموية، وله شكل مسطح لضمان دخوله بصورة صحيحة بين اللسان وسقف الحنك الصلب.

وهو متوافر بعدة أحجام لكي يناسب حديثي الولادة والبالغين أيضاً . (الشكل 2 – 3)

 

ربما يمكن الحصول على تقدير أولي للحجم المطلوب عن طريق اختيار أي مسلك هوائي بطول يتناسب مع المسافة الرأسية بين قواطع المريض وزاوية الفك السفلي (الشكل 2 – 4) .

تقنية إدخال السبيل الهوائي الفموي البلعومي : يتم فتح فم المريض ومن ثم إدخال الأنبوب الهوائي حتى يكون المنحنى (التقعر) مواجهاً لسقف الحنك، حتى يصل طرف المسلك الهوائي إلى الوصلة بين سقف الحنك الصلب والرخو ، ثم يتم تدوير المسلك الهوائي بقدر 180 درجة مئوية – ويتم عندئذ إدخاله حتى يصل إلى البلعوم الفموي .

تعمل طريقة التدوير على تقليل فرصة دفع اللسان إلى الخلف والأمام . ويتم التعرف على الوضع الصحيح للأنبوب الهوائي عن طريق تحسن سالكية patency المسلك الهوائي ، وكذلك وضع القسم المسطح المقوى من المسلك الهوائي بين الأسنان القاطعة للمريض .

 

المشكلات المرتبطة بإدخال المسلك الهوائي الفموي البلعومي :

– يمكن للأنبوب الهوائي الصغير للغاية دفع اللسان إلى الخلف، مما يعمل على تفاقم انسداد المسلك الهوائي .

– يمكن للأنبوب الهوائي الكبير للغاية أن يتجاوز مدخل الحنجرة، وبالتالي يفشل في تصحيح انسداد الطريق الهوائي .

– يمكن أن يحدث القيء أو تشنج الحنجرة إذا كانت منعكسات الطريق الهوائي العلوي سليمة

– يمكن أن يحدث تلف الأسنان، ورضح الأنسجة الرخوة، أو النزيف .

 

الأنبوب الهوائي الأنفي البلعومي :

وهو مصنوع من المطاط أو البلاستيك الرخو، وهو مشطوف من أحد طرفيه وبشفير flange في الطرف الآخر .

ويمكن احتماله بصورة أفضل من المسلك الهوائي الفموي البلعومي عند المريض شبه الواعي؛ وقد يكون منقذاً للحياة لدى المرضى الذين يعانون من إغلاق الفك والضزز trismus .

ويتعين أن يتم اجتنابه لدى المرضى الذين يعانون من كسر في قاع الجمجمة ولدى المرضى الذين يعانون من اضطرابات نزفية . ويُقاس المسلك الهوائي بالمليمتر وفقاً للقطر الداخلي، ويزيد الطول مع الزيادة في القطر.

والأحجام الشائعة الاستخدام بالنسبة للبالغين هي 6 – 7 ملم . وقد تتطلب بعض التصميمات (مثل بورتكس) دبوس أمان يتم إدخاله من خلال الشفير لتوفير احتياط إضافي حتى يمنع تعمق المسلك الهوائي أكثر من اللازم في ثقب الأنف (المنخر: nostril). (الشكل 2 – 5)

تقنيات إدخال الأنابيب الهوائية الفموية البلعومية : يتعين فحص سالكية المنخر وتزليق الأنبوب الهوائي باستخدام هلام قابل للذوبان في الماء .

يتم إدخال الأنبوب الهوائي بصورة رأسية على طول أرضية الأنف مع الطرف المائل أولاً ، مع حركة منعطفة خفيفة .

وفي حال الشعور بوجود أي انسداد ، يجب إزالة الأنبوب الهوائي وإعادة المحاولة في فتحة الأنف الأخرى .

 

المشكلات المرتبطة بإدخال المسلك الهوائي الأنفي البلعومي :

رض الغشاء المخاطي الأنفي، القرين الأنفي turbinate، والناميات adenoids

النزيف

يتعين التحقق من فعالية الأنبوب الهوائي عن طريق النظر والتسمع والتحسس بعد تثبيت الأنابيب الهوائية الفموية البلعومية أو الأنفية البلعومية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

Shopping cart

Subtotal
Shipping and discount codes are added at checkout.
Checkout
إغلاق