الكيمياء

الرابطة التساهمية الكربونية

2011 اللافلزات

آلان بي گوب

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الكيمياء

لذرّة الكربون أربعة إلكترونات في غلافها الخارجي، يُطلق عليها اسم «إلكترونات التكافؤ». ويتطلب اكتمال الغلاف الخارجي ثمانية إلكترونات، بحيث يصبح من الممكن لذرّة الكربون أن تستقبل أربعة إلكترونات أخرى. إن أبسط الطرائق لتحقيق ذلك يتم من خلال استقبال أربع ذرّات هيدروجين، حيث يتكوّن عن هذه العملية غاز الميثان (CH4)، الذي يمثل أبسط أشكال الهيدروكربونات. ويمكن أن تُستبدَل إحدى ذرّات الهيدروجين بذرّة كربون، مما يؤدي إلى تكوين سلسلة، وهذه هي الطريقة التي تتكوّن بواسطتها السلاسل الهيدروكربونية. ونظراً لمشاركة الإلكترونات بين الكربون والعناصر الأخرى، يطلق عليها اسم «الروابط التساهمية». تتكوّن الروابط التساهمية غالباً في العناصر المتشابهة من حيث الكهروسلبية، وتعتبر كهروسلبية أحد العناصر مقياساً لقدرته على جذب الإلكترونات الأخرى. كما تتميز اللافلزّات بخاصية عدم استغنائها عن

الإلكترونات بسهولة؛ لذلك فإن مشاركة الإلكترونات هي الطريقة المثلى لملء غلافها الخارجي.

وكما أشرنا من قبل، يمكن أن يملك الكربون روابط أحادية أو مزدوجة أو ثلاثية. ويتميز الكربون أيضاً بترابطه مع عناصر أخرى، مثل ذرّات الكربون الأخرى والهيدروجين والنتروجين والكبريت والأكسجين والكلور. ولأن للكربون كهروسلبية مشابهة للعديد من العناصر الأخرى، فهو بالتالي قادر على أن يكون جزءاً من ملايين المركّبات الأخرى، ومن خلال الترابط ضمن سلاسل أو حتى حلقات، تتمكن ذرّات الكربون من إنتاج تشكيلة واسعة من المركّبات الأخرى، ويطلق على قدرة الكربون على تكوين سلاسل طويلة اسم الرابطة السلسلية. وتتميز الروابط الكربونية- الكربونية المتكوّنة بقوتها واستقرارها الاستثنائي.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق