الكيمياء

عناصر اللانثيدات

2011 الجدول الدوري

ليون غراي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الكيمياء

قد يبدو مصطلح «الفلزّات الأرضية النادرة» مضللاً نوعاً ما بالنسبة لعناصر اللانثيدات لأنها ليست نادرة كما ظن الكيميائيون بادئ الأمر. فبعض اللانثيدات، على سبيل المثال متوافرة أكثر من بعض الفلزّات المعروفة، مثل البلاتين أو الرصاص، أما البروميثيوم فلا يمكن الحصول عليه إلا عن طريق

تحضيره صناعياً في المختبرات.

تُعدّ اللانثيدات فلزّات لينة نسبياً لكن صلادتها تزيد مع تزايد العدد الذرّي من اليسار إلى اليمين عبر الدورة في الجدول الدوري، وبالإضافة إلى أن اللانثيدات شديدة التفاعل، فإن درجتي انصهارها وغليانها مرتفعتان. وتتفاعل اللانثيدات بسهولة مع معظم اللافلزّات، حيث

تفقد عموماً ثلاثة إلكترونات خارجية لتكوّن روابط مع ذرّات اللافلزّات. كما تتفاعل اللانثيدات مع الماء والأحماض الضعيفة وتحترق بسرعة في الهواء.

تُستخدم اللانثيدات ومركّباتها في مجالات متنوعة ومتعددة. فبعض اللانثيدات تشكل محفّزات مفيدة تعمل على تسريع التفاعلات الكيميائية في صناعة البترول، ويُستخدم بعضها الآخر في إنتاج أشعة الليزر والمصابيح الفلورية. كما تُستخدم في صناعة أجهزة التلفاز وبالتحديد في أغلفة الشاشات التي تعرض الصور الملونة، وتُمزج بعض اللانثيدات مع فلزّات أخرى لإنتاج السبائك لأن فلزّات اللانثيدات تزيد من متانة السبيكة النهائية. وبعض الفلزّات

الأرضية النادرة لها أيضاً خواص مغناطيسية مفيدة عند درجات الحرارة المنخفضة جداً حيث لا تعمل العناصر المغناطيسية الأخرى


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق