أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
علوم الأرض والجيولوجيا

صخر الأمفيبوليت

2009 الموسوعة العلمية للصخور والمعادن

KFAS

صخر الأمفيبوليت علوم الأرض والجيولوجيا

الأمفيبوليت هو صخر خشن الحبيبات يتألف في معظمه  من البلاجيوكلاز (plagioclase) والهورنبلند (hornblende).

وعلى وجه التحديد ، ليس الأمفيبوليت متورّقاً ولكن قد يُطلق الجيولوجيون على أي صخر هورنبلند بلاجيوكلاز أسم "الأمفيبوليت"، سواء كان متورقاً أم لا.

والأمفيبوليت هو كذلك أحد السحن المتحولة (metamorphic facies) ، وتشمل تجمّع المعادن التي تتشكل في أي صخر تحت درجات الضغط الهائلة ودرجات الحرارة المعتدلة في العمق تماماً أثناء بناء الجبال.

والظروف الحادة مثل هذه تجعل الأمفيبوليات من بعض أمتن الصخور كلها . ولهذا ، غالباً ما تُستعمل في بناء الطرق .

بعض الأمفيبوليتات يتعرّض للتحوّل في القواطع (dykes) والسدود(sills)  التي تقطع عبر الصخور الرسوبية الأقل صلادة.

وتعمل درجات الضغط والحرارة الهائلة ، التي تبدل هذه التدخلات (intrusions) إلى أمفيبوليت (amphibolites) ، على تحويل حتى أقل الرواسب المحيطة صلادةً إلى صخور شِست (schist) ونايس (gneiss).

ومع ذلك، فإن الأمفيبوليت مقاوم جداً لإجهاد القص (shear stress) بحيث يظل غير متورق ويبقى متماسكاً على هيئة شظايا (fragments) ضمن الصخور المتحولة الأخرى .

 

التعريف : إنّ درجات الضغط والحرارة المرتفعة التي تشكّل صخور الأمفيبوليت تعني أن نسيجها متحوّل على نحو مميز. وللبلورات شكل ملتو فريد يسمى سفع بلوري   (crystalloblastic)، ويمكن أن يتكوّن بفعل التحوّل العالي الدرجة فقط .

نوع الصخر : غير متورّق، تحوّل إقليمي .

النسيج : متوسط إلى خشن الحبيبات. يحتوي في بعض الأحيان على سفح بورفيري من الغارنِت .

البنية : قد تتراصف بلورات الهورنبلند لتعطي تورّقاً ضعيفاً .

اللون : أسود، أخضرداكن، أخضر، أبيض مخطط، أو أحمر .

التركيب : أمفيبول هورنبلند وفلسبار بلاجيوكلاز بالإضافة إلى غارنِت ألماندين الميكا والبيروكسين .

الصخر الأولي : صخور نارية وسيطة مافيّة؛ بازلت، أندسيت، غابور، ديوريت .

درجة الحرارة : متوسطة .

الضغط : مرتفع .

أماكن تواجد ملحوظة : دونيغال، كونيمارا – إيرلندا؛ غرامبيانز – اسكتلندا؛ ثورينجيا، ساكسونيا – ألمانيا؛ سانت غوثارد ماسيف – سويسرا؛ هوهي تاورن – النمسا؛ كيبك- كندا؛ ولاية أريزونا وجبال أديرونداكس في ولاية نيويورك .

[KSAGRelatedArticles] [ASPDRelatedArticles]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى