الرياضيات والهندسة

نظام ترقيم الطرقات السريعة

2014 أبجدية مهندس

هنري بيتروسكي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الرياضيات والهندسة الهندسة

نظام ترقيم الطرقات السريعة (Highway Numbering System). خَلَفت الجمعية الأميركية لموظفي الطرق الوطنية والنقل (American Associa­tion of State Highway and Transportation Officials) (أشتو AASHTO) الجمعية الأميركية لموظفي الطرق الوطنية(American Association of State Highway Officials) (AASHO)، وعلى هذا فيعود أصلها لعام 1914. وضعت عبر تعاونها مع مكتب الولايات المتحدة للطرق العامة معايير لكيفية إعطاء أرقام وعلامات للطرق السريعة بين المناطق، وهذا كان من بين أكبر الأنشطة للجمعية الشابة. قبل ذلك الوقت كان هناك تكاثر متنامٍ للطرقات المعلّمة بإشارات مختلفة: "فالطرقات السريعة في لينكولن وفيكتوري (Lincoln and Victory Highways) كانت من بين أكثر من 250 طريقاً جعلت من خريطة الطريق أمراً غير ممكن في مناطق عديدة من البلد المرصّعة بطرق سريعة خُطّط لها على نحو منفصل. وإضافة إلى الطرقات العابرة للدولة، فإن الطرق شملت طرقاً رئيسية تصل الجنوب بالشمال، مثل الطرق السريعة الممتدة على الشواطئ من جانب المحيط الأطلسي ومن جانب المحيط الهادئ، ومصفوفة لا نهاية لها من الطرق الأقصر بأسماء ملونة "تقود الناس في كل الاتجاهات التي لا يجب أن يذهبوا إليها".

بعد قانون عام 1917، كانت ولاية ويسكنسون الأولى في تبديل إشارات الطرق بالأرقام، واستحسن الفكرة موظفو الطرقات السريعة الوطنية في ولايات الوسط الغربي الأخرى. واهتمت الجمعية الأميركية لموظفي الطرق الوطنية عام 1924 بالمسألة التي طرحت عليها في اجتماعها السنوي. وبعد دراسة أوفى، اتفق على أن تخصّص الأرقام الزوجية للطرق المتجهة غرباً وشرقاً (مع مضاعفات العشرة تخصص للطرقات الرئيسية) والأرقام الفردية للطرق ذات الاتجاه شرق وغرب (مع أرقام تنتهي بـ 1 أو 5 للإشارة للطرق الرئيسية).

بعد ذلك بوقت كبير، ومع تصديق قانون المساعدة الفيدرالية للطرق السريعة عام 1956، بدا من الضروري وضع مخطّط ترقيم وتأشير تمييزي لمشروع نظام الطرق السريعة بين الولايات قيد الإعداد. الخطة المعتمدة هي "صورة مرآتية" لنظام الطرقات السريعة في الولايات المتحدة، بمعنى أن الأرقام الزوجية ستظل مخصّصة للطرق المتجهة غرباً – وشرقاً والفردية للمتجهة شمالاً – وجنوباً، وللطرق السريعة بين الولايات فإن الأرقام الزوجية الأخفض هي الموجودة في الجنوب، والأرقام الفردية الأخفض هي الموجودة في الغرب وهو بالضبط عكس نظام ترقيم الطرقات السريعة للولايات المتحدة. وهكذا من الممكن أن يحدث ارتباك في الوسط الغربي فقط لدى السائقين في منطقة بين طرق الولايات المتحدة وتلك التي بين الولايات، وهذا ما قُلّل إلى أدنى حد بواسطة اختيارات متأنية للترقيم. انظر:"From Names to Num­bers: The Origins of the U.S. Numbered Highway System," AASHTO Quarterly, Spring 1997, pp. 6-15.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق