شخصيّات

نبذة عن حياة العالم “ماكس بلانك”

2016 عصر الكهرباء

جون كلارك مع مايكل ألابي وإيمي جان بيير

KFAS

شخصيّات المخطوطات والكتب النادرة

بلانك، ماكس ( ١٨٥٨-١٩٤٧)

ماكس بلانك عالم فيزياء نظرية ألماني طوّر نظرية الكم القائلة بأن طاقة الإشعاع (مثل الضوء) تنبعث على شكل كمات « حزم» من الطاقة وليس بصورة متصلة.

ولد بلانك لأب يعمل أستاذاً للقانون المدني بجامعة كييل . انتقلت العائلة عام ١٨٦٧ إلى ميونخ حيث التحق بلانك بالمدرسة الماكسيميلية الثانوية.

وفي عام ١٨٧٤ التحق بجامعة ميونخ وحضر خلال الفترة ١٨٧٧ – ١٨٧٨ عدة محاضرات في برلين. التحق محاضراً في الفيزياء النظرية بجامعة كييل عام ١٨٧٩ ليترقى إلى منصب الأستاذية عام ١٨٨٥.

عاد بلانك عام ١٨٨٨ إلى برلين ليخلف غوستاف كيرتشوف (١٨٢٤-١٨٨٧) في منصب الأستاذية الذي كان يشغله، واستقر هناك حتى تقاعده عام ١٩٢٨.

نشر بلانك بحثه في النظرية الكمية عام ١٩٠٠ معرفاً طاقة كم الإشعاع بحاصل ضرب تردد الإشعاع في ثابت ،h، عُرف فيما بعد بثابت بلانك. كانت النظرية مقدمة لتطوير ميكانيكا الكم وهو مجال يعنى بآلية تفاعل الإشعاع مع المادة ، وحل محل مفاهيم الميكانيكا التقليدية في الفيزياء الحديثة.

كان لنظرية بلانك أثراً بالغاً في فيزياء القرن العشرين. وعلى سبيل المثال استعان الفيزيائي الأمريكي من أصل ألماني ألبرت آينشتين (١٨٧٩ – ١٩٥٥) بالنظرية في تفسيره للظاهرة الكهروضوئية في بحث نشره عام ١٩٠٥ (المترجم: على الرغم من ارتكاز شهرة آينشتين على النظرية النسبية وعلاقة تكافؤ الكتلة والمادة، على الرغم من ذلك منح جائزة نوبل في الفيزياء استناداً إلى تفسيره للظاهرة الكهروضوئية).

كما استخدم النظرية الفيزيائي الدنماركي نيلز بور (١٨٨٥-١٩٦٢) لوضع نموذج للتركيب الذري عام ١٩٢٣، علاوة على تفسير الفيزيائي الأمريكي آرثر كومبتون (١٨٩٢-١٩٦٢) تشتت الأشعة السينية في إطار مفاهيم النظرية.

أعيد تسمية معهد القيصر فلهلم في برلين عام ١٩٤٦ ليُسمى بمعهد ماكس بلانك تخليداً لذكراه وتقديراً لإسهاماته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق