التكنولوجيا والعلوم التطبيقية

نبذة تعريفية عن محرك “المكرين” الذي يعمل بواسطة البنزين

2015 عصرا البخار والكهرباء

براون بير

KFAS

محرك المكرين البنزين التكنولوجيا والعلوم التطبيقية

كان محرك أوتو ما زال يستخدم غاز الفحم . في عام 1867 اخترع المهندس النمساوي سيغفريد ماركوس(1831 – 98) المكرين وهو جهاز يحول سائل البنزين إلى غاز ويخلطه مع الهواء .

قام مهندسان ألمانيان ، هما كارل بنز (1844 – 1929) وغوتليب ديميير (1834 – 1900) بشكل مستقل بصنع أول محركي احتراق داخلي يعمل بالبنزين عام 1885 . 

وقد استخدم كلا المحركين لتطوير المركبات والدراجات .  كان محرك ديميير يعمل بسرعة 900 دورة لكل دقيقة ، واستخدم أنبوباً من البلاتين شديد الحرارة لكي يشعل الوقود ومكرين اخترعه شريكه ويلهيلم ميباخ (1846 – 1929) . 

 

أطلق على المكرين اسم المكرين السطحي ، إذ كان ينتج خليط البنزين والهواء عن طريق دفع تيار عن الهواء عبر سطح البنزين . 

أما المحرك الذي بناه بنز فقد كان أبطأ (250دورة في الدقيقة فقط ) ولكن المركبة التي استخدمها فيه كانت مزودة بالعديد من الإضافات الحديثة ، بما في ذلك أداة إشعال لولبية يديرها بطارية وموزع (مفتاح دوار موجه إلى المحرك) .

 

غاز الفحم

غاز قابل للاشتعال يستخلص من تكرير فحم طري (حمري) ، في الغالب كناتج ثانوي في تجهيز فحم الكوك .

 

البلاتين

عنصر معدني أبيض ضارب إلى الفضي مطواع قابل للسحب يستخدم في الغالب كمحفز كيميائي .  والبلاتين مقاوم بدرجة كبيرة للتآكل وفقدان البريق .

 

محرك الديزل

مع نهاية القرن التاسع عشر كانت المبادئ العلمية للمحرك – أي تطبيقات الديناميكيا الحرارية – تخضع للتحليل .

وكانت واحدة من نتائج تلك الدراسة التوقع أنه إذا ما كان خليط الوقود والهواء ساخناً بدرجة كافية ومضغوطاً بدرجة كافية فإنه سف يحترق تلقائياً دون الحاجة إلى شرارة .