الطب

نبذة تعريفية عن ظاهرة “اصطباغ الأسنان” وأسباب حدوثها

1996 أسنان أطفالي

صاحب القطان

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

ظاهرة اصطباغ الأسنان أسباب حدوث ظاهرة اصطباغ الأسنان الطب

كثيرا ما تلاحظ الأم أسنان طفلها مصطبغة أو ملونة غير مقبولة من الناحية الجمالية للأسنان اللبنية يكون عادة أبيض مزرقا.

وتتكون هذه الأصبغة إما من منشأ موضعي وتكون سطحية يمكن في الغالب إزالتها بالغسل والتفريش، أو تكون نتيجة اضطرابات عامة في الجسم.

 

وينقسم هذا التلوين إلى قسمين:

1- اصطباغ خارجي (نتيجة أسباب موضعية).

إن الطبيعة الحقيقة لهذه الأصباغ يمكن أن تعرف من لونها، ويتبع تصنيفها عدة عوامل منها العمر وبعض العادات كالتدخين.

 

(أ) الاصباغ باللون الأخضر

يشاهد على القلب العنقي أو حتى منتصف السطح اللساني للأسنان الأمامية العلوية عند الأطفال، وهي عبارة عن بقايا الجراثيم الملونة ويمكن إزالتها ببعض الصعوبة.

 

(ب) الاصباغ باللون البرتقالي

وهذه أصباغ نادرة تشاهد بشكل ترسبات حمراء أو برتقالية، وأحياناً مائلة إلى الاصفرار على السطح المقابل للسان , والسبب الحقيقي لها لا يزال مجهولا إلا أنه يمكن أن تكون الجراثيم الملونة هي السبب.

 

(ج) الاصباغ باللون الأسود أو البني

تنتشر بشكل أسود أو بني غامق على الحافة اللثوية وخاصة سطحها اللثوي وسببها مجهول (شكل 27).

 

2- اصطباغ داخلي (نتيجة اضطرابات عامة)

أ- اصطباغ الأسنان الناشىء عن الإغلال الدموي الجنيني، الذي ينتج عن عدم توافق دم الأم التي تكون سلبية مع فصيلة دم الأب التي تكون إيجابية وهذا يؤدي إلى إغلال الكريات الحمراء عند الجنين، حيث تترسب هذه الصبغة في الأسنان اللبنية.

 

ب- اصطباغ الأسنان الناشىء عن الاضطرابات الكبدية الصفراوية التي إذا حدثت خلال تشكل الأسنان فإن الأصبغة الصفراء تترسب في مكونات الأسنان اللبنية فيصبح لون الأسنان أخضر مصفراً.

 

ج- اصطباغ الأسنان الناشىء عن نزف لب السن الناتج عن تعرض لب السن اللبني للتسوس أو صدمة تؤدي إلى حدوث نزف في الحجرة اللبنية، فيكون لون التاج أحمر ورديا.

 

د-اصطباغ السن الناشىء عن تناول التراسايكلين أثناء فترة الحمل وفي مرحلة تكوين الأسنان اللبنية حيث تترسب أملاح التتراسكلين في أنسجة السن، ويتراوح اللون بين اللون الرمادي الفاتح أو الأصفر إلى اللون الرمادي القاتم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق