الفيزياء

مواضع وعدد الخيالات وكيفية رؤيتها

2009 البصائر في علم المناظر

كمال الدين الفارسي

KFAS

مواضع وعدد الخيالات وكيفية رؤيتها الفيزياء

كل نقطة يدركها البصر في مرآة مسطحة، وتكون خارجة من العمود الخارج من مركز البصر إلى السطح الصقيل ونسميه سهم الانعكاس.

فخط خيالها وخط انعكاسها يتلاقيان ضرورة، وموضع الخيال يكون ابداً من وراء سطح المرآة وبُعده عن سطح المرآة كبُعد النقطة المبصرة عنه، ولكل نقطة واحدة فيها خيال واحد ونقطة انعكاسٍ واحدة.

 

وكل نقطة تدركها في مرآة كرية محدبة وتكون خارجة عن سهم الانعكاس فخط خيالها يلاقي خط انعكاسها، وموضع الخيال قد يكون داخل كرة المرآة وفي سطحها وخارجاً عنه.

غير أن البصر يدركها أبداً من وراء المرآة ولا يتميز له مواضعها بالقياس إلى سطح المرآة، ولكل نقطة واحدة فيها خيال واحد ونقطة انعكاس واحدة، وكذ  في المرآتين الأسطوانية والمخروطية المحدبتين، وكل نقطة تدركها في مرآة كرية مقعرة، فإن خط انعكاسها قد يلقى خط الخيال وقد يوازيه.

 

والذي يلقاه فقد يلقاه من وراء المرآة ومن قدام، والذي يلقاه من قدام فقد يلقاه فيما بين البصر والمرآة، وعند مركز البصر ومن وراء مركز البصر على ما رسم في صور الانعكاس.

ويختلف إدراك البصر لهذه الصور فبعضها محقق وهي التي مواضع خيالاتها من وراء المرآة وفيما بين البصر وسطح المرآة، وبعضها غير محقق وهي التي لا مواضع لخيالاتها محدودة أو مواضعها مركز البصر أو من ورائه.

 

والتي ليس لخيالاتها مواضع محدودة فإن صورها تكون متصلة بصور الخيالات المدركة في مواضعها، وهذه إذا كانت في تضاعيف مُبصر.

فإن خيالات النقط التي حولها تكون بعضها من وراء المرآة وبعضها قدامها، فصورة ذلك المُبصر المنعكسة تكون قاطعة لسطح المرآة بعضها من ورائها، وبعضها قدامها.

 

ويكون التقاطع عند طرف الخط الموازي الذي هو نقطة الانعكاس فتصير نقطة الانعكاس هي نقطة الخيال، والنقطة الواحدة في هذه المرآة قد يكون  لها خيال واحد ونقطة انعكاس واحدة أو دائرة واثنان ونقطتا انعكاس.

 وثلاثة وثلاث وأربعة وأربع لا يزيد على ذلك، وكذلك حال المرآتين المقعرتين الأخيرتين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق