علوم الأرض والجيولوجيا

مميزات جزيرتي “غينيا الجديدة ونيوزيلندا”

2016 طيور العالم

KFAS

جزيرة غينيا الجديدة جزيرة نيوزيلندا علوم الأرض والجيولوجيا

نشأت جزيرة غينيا الجديدة (نيوغينيا) من اصطدام الصّفيحة الأستراليّة بالصّفيحة الآسيويّة. وقد كانت على مَدى طويل من تاريخِها متصّلةً بشمال أستراليا.

وهي أرضُ غاباتٍ مطريّةٍ تنتشرُ فيها مِساحات أصغر من أراضي الأحراج والأراضي المعشوشبة. وقد أدّى غِنى الغابات وربّما قلّة وُجود ثدييّات معيّنة مع تنوّع نطاق الارتفاعات الكبير إلى تنوّعٍ هائل في حياة الطيور، حيث تُضاهي أعداد الطيور المتكاثرة هنا تلك التي تفرّخ في أستراليا.

ومثلاً تتراوَح الببغاوات ما بين الببّغاوات القزَمة، وهي بالكاد أكبر حجماً من النِّمنِمة، والكُكَتوَة السَّوداء الكَبيرة (Palm Cockatoo Probosciger aterrimus). ويكثُر هُنا حَمامُ الثّمَر، كما تتميّز غينيا الجديدة بتنوّعٍ في طيور القِرِلّى أكثرَ مِن أيّ مكانٍ آخَر.

وهناك مجموعتان استثنائيّتان للغاية هُما طيُور الفِردَوس وطيُور العَرائِش. ولا ترتبطُ المجموعتان بصِلات قرابةٍ بينهما، غير أنّ المجموعتين تقتاتان بالثمار الغنيّة، والتي خفّفت وفرتُها عبءَ الرعاية الأبويّة عن ذكور أنواعٍ كثيرةٍ.

 

وأمّا الانتقاءُ الجنسيّ الذي تفرضُه الإناث بحثاً عن الذّكُور الحامِلة للصّفات الوراثيّة الأفضل فقد أدّى إلى تنوّعٍ مُدهش في أنماطِ الرّيش وإلى عُروضِ مُغازلةٍ عجيبةٍ.

تتميّز نيوزيلندا بتاريخٍ مِن العُزلة أطوَلُ مدّةً مِن عُزلةِ أستراليا. وقد مرَّت في أثناء ذلك بنشاطٍ بُركانيّ وتجلُّدٍ وبوصولِ البشر إليها، وتضمّ بالتالي مجموعة طيورٍ فقيرةٍ لا تزيدُ عن 42 نوعاً مُتكاثِراً من الطّيور البريّة.

وقد نجَا بعضُها مِن القارّةِ الجنوبيّةِ العُظمى “غوندْوَانا”، مثل طُيور الكِيوي والمُتجنِّد الأُخَيضِر أو النُّمَيْنِمَة الخُضَيْراء (Rifleman Acanthisitta chloris)، فيما توجدُ طيورٌ أخرى مِثلُ المُغبَّبات (wattlebirds) غيرَ مَعروفةِ الأصلِ يقيناً. وهناك أنواعٌ كثيرةٌ شبيهةٌ بالطيور الأستراليّة، ممّا يُوحي بنشأتِها الأكثر حداثةً.

وقد غطّت الأحراجُ معظمَ أنحاءِ نيوزيلندا، إلاّ أنّ إحراقَ الغابات على يَد شعبِ الماوُري ثمّ اجتِثاثها على يَد المُستوطنينَ الأوربيينَ أدّى إلى استبدالِ مِساحاتٍ شاسِعةٍ من الغاباتِ بالأراضي العُشبيّة. وممّا يُؤسَفُ لَهُ أنّ طيوراً كثيرةً مِثلُ الهُويا (Huia)، وهي مِن المُغبَّبات، قد انقرضَت مؤخّراً؛ بينما تتأرجَحُ أنواعٌ كثيرةٌ أخرى على حافّةِ الفَناء مِثلُ أبُو حِنّاء تشاثام الأسوَد (Chatham Robin Petroica traversi)، الذي لم يَزد عددُ أفرادِه عن سبعةٍ ذاتَ مَرّة.

 

وقد أبادَ الماوُري طيور المُوَا (moa) ونَسْراً عِملاقاً كان يقتات بالمُوَا، وأتلفوُا عُشرَ المُستَوطنات الوَسيعة لطُيور البَحر. ويُوجد في نيوزيلندا متنزّهات وطنيّة كثيرة تشملُ براكينَ وجبالاً ثلجيّة ووِديان جليديّة أو مَثالِج وأزقّة بحريّة وغابات، وللبلاد تاريخٌ حديثٌ مُمتاز من البحُوث حولَ أنواعِ الطّيور المُهدَّدة بالانقراض.

ومعَ ذلك فلا تزالُ الطّيور الأصليّة عصيّةً على الاكتشاف حيث تُسودُ الأنواع المجلوبة من أوروبا حتّى في الغابات البِكر، مثلَ الصَّغنَج أو شُرشُور العُصافَة (Common Chaffinch Fringilla coelebs). وقد تعلّقت أنواعٌ كثيرةٌ مُهدَّدة بالانقراض بحبل النّجاة في الجُزر السّاحليّة آمِنَةً مِن الثدييّات المُستقدَمة إلى البرّ الرئيسي لجُزر نيوزيلندا.

وتُعدّ المَحميّات الخالية مِن الحيوانات المُفترسة مشاريعَ مُثيرةً أُقيمَت في الجُزر الرّئيسيّة، وتشملُ محميّة كاروري للحياة البرّية في وِلِنغتون التي يحيطُ بها سياجٌ صادٌّ للثدييّات.

مجلة العلوم
‫‪الخلايا التائية لدى مرضى فيروس كورونا " تبشر بالخير" للمناعة طويلة الأمد
قلم:      ميتش ليزلي
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الخلايا التائية أو الخلايا T T cellsهي من أقوى أسلحة الجهاز المناعي، ولكن أهميتها في محاربة الفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2، لم تكن واضحة حتى الآن. حاليًا تظهر دراستان أن الأشخاص المصابين لديهم خلايا تائية تستهدف الفيروس، مما يساعدهم على الشفاء منه. كما وجدت كلتا الدراستين أن بعض الأشخاص الذين لم يصابوا قطُ بالفيروس سارس-كوف-2 يمتلكون هذه الدفاعات الخلوية، على الأغلب لأنهم أصيبوا من قبل ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪أنظمة ذكاء اصطناعي تهدف إلى العثور على تفشيات فيروس كورونا
قلم:      أدريان تشو
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة

لم يكن البشر أول من أطلق الإنذار العالمي حول جائحة كوفيد-19 COVID-19 وإنما كان حاسوبًا. HealthMap، هو موقع على الإنترنت يشغله مستشفى بوسطن للأطفال Boston Children’s Hospital، يستخدم الذكاء الاصطناعي AI لمسح وسائل التواصل الاجتماعي، والتقارير الإخبارية، وعمليات البحث على الإنترنت، وغيرها من البيانات، بحثًا عن علامات على فاشيات مرضية. وفي تاريخ 30 ديسمبر 2019 اكتشف الموقع تقريرًا ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
. عمّار العاني باحث في المعلوماتية وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي، سورية
في الوقت الذي تظهر فيه معظم الأبحاث العلمية أن ظاهرة الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقة مؤكدة، فإن نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظرية ويعتبرها خدعة من قبل الحكومات. وتظهر الإحصاءات أن نحو 5% من الأهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الأساسية لأطفالهم إيماناً منهم بأخطارها، على الرغم من التوافق شبه الكامل في الأوساط الطبية على أن هذه المخاوف لا أساس لها.
   ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
. جمال المطر اختصاصي في أمراض الأذن والأنف والحنجرة، الكويت
تعد الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات من العوامل الممرضة الشائعة للإنسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك أنواع تصيب الإنسان مسببة له أمراضاً متنوعة مثل متلازمة عوز نقص المناعة المكتسبة الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبة. ويشهد العالم حاليا أول جائحة يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة فيروسات واسعة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪أصبح العدو القديم حليفًا .. استخدام الفيروسات في علاج السرطان
. خالد صنبر، د. معتصم البارودي، د. نبيل أحمد باحثون في مجال الأمراض والفيروسات بكلية الطب في هيوستن، الولايات المتحدة
على الرغم من كونها أكثر الكائنات بساطًة فإن الفيروسات أتقنت عملية التطور بصورة مذهلة؛ فقد أتاح استغلال تلك المخلوقات الدقيقة لمخلوقات أكثر تعقيدًا، لحاجتها إلى التكوينات الخلوية، قدرة كبيرة لها على اجتياز العقبات التطورية. ففي جينومنا الخاص، اتخذت الفيروسات مخبئًا لإحدى أكثر الرحلات نجاحًا عبر الزمن، إذ يعتقد أن نحو %10 من ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الفيروسات والزهايمر .. أي دور للعدوى الفيروسية في حدوث المرض الخطير؟
. إسلام حسين باحث في مجال الفيروسات بمعهد ماساتشوستس للتقانة MIT الولايات المتحدة
يحتل المخ مكانة خاصة بين أعضاء الجسم؛ فمن خلال شبكة معقدة من الأعصاب يقود أوركسترا رائعة تعزفها كل خلجة من خلجات أجسادنا في كل جزء بسيط من الثانية. ومن خلال قدرات المخ الفائقة على تلقي المعلومات وتحليلها وتخزينها نتمكن من رؤية العالم من حولنا وتكوين خبرات ومهارات تسهم في تشكيل هوياتنا. ولكن ما نراه كل يوم يذهب ويأتي، ولا يبقى منه إلا ما حوته ذاكرتنا. فما نحن ... (قراءة المقال)