الرياضيات والهندسة

مصطلحات إحصائية متنوعة

2012 استخدام الإحصاء لفهم البيئة

فيليب ويذر وبني أ.كوك

KFAS

مصطلحات إحصائية متنوعة الرياضيات والهندسة الهندسة

– تحليل الانحدار بنموذج واحد (الفصل 5) نموذج تحليل الانحدار حيث قيم المتغير المستقل معروفة بدون خطأ أو مثبتة من جانب الباحث. والمثال لذلك الانحدار الخطي البسيط. ويقابله تحليل الانحدار بالنموذج 2.

– تحليل الانحدار بالنموذج 2 (الفصل 5). نموذج تحليل الانحدار حيث قيم المتغير المستقل ليست مثبتة من جانب الباحث. وذلك بالمقارنة مع الانحدار بالنموذج 1، الانحدار الخطي البسيط.

 

– البيانات الاسمية (المربع 1 – 3). وهي البيانات على التدريج التصنيفي حيث القيم يمكن توزيعها على تصنيفات يستبعد كل منها الآخر وحيثما لا توجد فروق في المقدار أو الاتجاه. وذلك بالمقارنة مع البيانات الرتبية وبيانات النطاق والنسبة.

– الاختبارات غير البرامترية (غير المعلمية) (الجدول 3 – 1). وهي البيانات الإحصائية التي لا تتطلب أن يتم توزيع البيانات بالتوزيع الطبيعي وهي مناسبة للبيانات التي يتم قياسها على الأقل على مقياس رتبي (باستثناء اختبارات الارتباط/ الاستقلالية أو جودة الملاءمة، والتي تستخدم البيانات الاسمية)، وذلك بالمقارنة مع الاختبارات البرامترية أو المعلمية.

 

– الافتراض غير النوعي (الفصل 3). وهو نموذج للافتراض البديل حيث يتنبأ بوجود فرق بين العينات أو علاقة أو ارتباط بين المتغيرات وبدون تحديد اتجاه هذا الفرق أو العلاقة أو الارتباط، وذلك بالمقارنة مع الافتراض المحدد النوعي.

– التوزيع الطبيعي (التوزيع الاعتدالي) (الفصل 2). وهو التوزيع التكراري مع الشكل التكراري المتماثل بالشكل الجرسي وله خصائص رياضية محددة (على سبيل المثال تقع 68.27% من نقاط البيانات في انحراف معياري واحد على أي من الجانبين من الوسط). وذلك بالمقارنة مع التوزيع الالتوائي وتوزيع بوانص.

 

– الافتراض الصفري (الفصل 3). التنبؤ بأن العينات لا تختلف أو أن المتغيرات ليست مرتبطة أو يوجد ارتباط بينها. وهو الافتراض الذي يتم في بداية الاختبار الإحصائي ويتم رفضه من بعدها لصالح الافتراض البديل إذا كانت الاحتمالات أقل من القيمة الحرجة.

– البسط (الجدول أ – 1) وهو الرقم المقسوم في النسبة الاعتيادية (أي الرقم فوق الخط). ويقابله المقام.

 

– مسح المشاهدة (الفصل 1): وهو المسح حيث المتغيرات مسجلة بدون تحكم وعادة ما يكون ذلك في محاولة لفحص المواقف في الحياة الحقيقة ولكنه ليس مناسباً لدراسة السبب والتأثيرات.

– تحليل التباين أحادي الاتجاه (الفصل 7): وهو الاختبار الإحصائي لفحص الفروق بين عينتين أو أكثر حيثما كانت البيانات غير متوافقة، وعلى الرغم من أن هذا المصطلح أساسي في حد ذاته ولكن عادة ما يتم اعتباره أنه يعني النوع البرامتري النوع غير البرامتري المكافئ له هو تحليل (كروسكال واليس للتباين باستخدام الرتب)، ويقابله تحليل التباين الثنائي الاتجاه.

 

– الأسئلة المفتوحة (الجدول 1 – 1). وهذه الأسئلة تقدم لمقدم الردود في المسح الاستبياني اختياراً كاملاً كإجابات من جانبهم. ويقابلها الأسئلة المغلقة.

– البيانات الرتبية (المربع 1 – 3) وهي البيانات المرتبة في مقياس ترتيب حيث نقاط البيانات يمكن تميزها عن أحدها الآخر من حيث الفروق الاتجاهية ولكن ليس على أساس المقدار، ويقابلها البيانات الاسمية وبيانات النطاق والنسبة.

 

-اختبار t المزدوج (الفصل 4): وهو الاختبار الإحصائي للفرق بين عينتين ويتضمن الأزواج المتوافقة حيث الفروق موزعة توزيعاً طبيعياً ويقابله اختبار ولكوكسون للأزواج المتوافقة، الاختبار t.

– البرامتر (المعلم) وهو القياس الناتج من المجتمع (على سبيل المثال متوسط المجتمع أو الانحراف المعياري للمجتمع)، والقيم يتم تقديرها عادة بالحصول على عينة عشوائية من المجتمع. ويقابله المعيار الإحصائي.

 

– الاختبارات البرامترية (الاختبارات المعلمية) (الجدول 3 – 1): وهي الاختبارات الإحصائية التي تتطلب أن تكون البيانات مطابقة للتوزيع الطبيعي. ويقابلها الاختبارات غير البرامترية.

– معامل بيرسون لارتباط عزم حاصل الضرب (الفصل 5). وهو تحليل الارتباط البرامتري للعلاقات بين متغيرين بالتوزيع الطبيعي. ويقابله معامل سبيرمان لارتباط الرتب.

 

– الرسم الدائري (باي تشارت) (الشكل 2 – 13 ب). وهو الشكل البياني الدائري مع قياسات البيانات أو الإعدادات التي يتم التعبير عنها كنسب من الكل، وهي مقسمة بحسب تصنيفات متغير اسمي (مثل شرائح الكعكة.

– رسم نقطي (الشكل 2 – 10 ب): وهو الرسم الذي يتكون من النقط (مع الخطوط الرأسية أو بدونها والتي تمثل الأخطاء المعيارية أو الانحرافات المعيارية) والتي تعرض القيم المتوسطة لمتغير (المحور y) مقاساً على مقياس للنطاق أو النسبة (أو قيم المتوسط الرتبي لمتغير مقاس على مقياس رتبي) ومفصولة بمتغير أو أكثر من المتغيرات الاسمية (المحور x).

 

– توزيع بواسون (الفصل 3 و 6): وهو التوزيع التكراري مع الخصائص الرياضية المعرفة (وأحدها أن الوسط والتباين متساويين) وهو يتعلق عادة بأعداد البنود النادرة نسبياً والموزعة عشوائياً في التوزيع المكاني و/ أو التوزيع المؤقت.

– المجتمع الإحصائي (الفصل 1): وهو مجموع جميع البنود المحتملة (وحدات العينات الفردية) والتي يتم الحصول على العينات منها.

 

– القوة (الفصل 3): وهي قدرة الاختبار على إيجاد الفرق بين العينات والعلاقة أو الارتباط بين المتغيرات عند وجود مثل هذه المؤثرات، أي لتجنب الأخطاء من النوع 2.

– النموذج التنبوئي (الفصل 5): وهو استخدام القيم من متغير مستقل أو أكثر للتنبؤ بقيم متغير تابع.

 

– الاحتمال P (المربع 2 – 4): وهو فرصة حدوث الحدث والذي يتم قياسه كنسبة من صفر إلى 1 أو كنسبة مئوية من صفر إلى 100% (حيث القيمة القريبة من صفر % هناك احتمال ضعيف جداً لحدوثها بالصدفة بينما القيمة القريبة من 100% تدل على احتمال كبير جداً لحدوثها بالصدفة).

وفي الاختبار الإحصائي يتم استخدام الاحتمالات عادة للتقدير الكمي لفرصة أن يكون الافتراض الصفري صحيحاً. ويقابلها القيمة الحرجة.

 

– التكرار الزائف (الفصل 1): زيادة حجم العينة باستخدام نقاط البيانات غير المستقلة، ويجب تجنبه بقدر الإمكان.

– الربيع (الإرباعي)  (الفصل 2): وهو الوضع على مسافة ربع (الربيع الأدنى، 25% – Q1) أو على بُعد ثلاثة أرباع (الربيع الأعلى، 75% – Q3) وذلك خلال عينة من القيمة الأقل (تستخدم عادة للبيانات التي يتم قياسها على مقياس رتبي و/ أو مقياس التوائي. انظر أيضاً النطاق ما بين الربيعي.

– المعاينة بالحصة أخذ العينة بالحصة (الفصل 1): وهو أسلوب المعاينة حيث يتم اختيار الأفراد باستخدام سلسلة من المعايير وبحيث أنه بمجرد الوصول لعدد سابق التحديد في أي فئة، لا يتم اختيار أي أفراد أخرى لهذه الفئة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق