العلوم الإنسانية والإجتماعية

مدى توفر خطة للتدريب ومداها الزمني لدى مؤسسات التدريب في جهات العمل الحكومي الكويتي

2004 التدريب أثناء الخدمة

د. فهد يوسف الفضالة

KFAS

مؤسسات التدريب جهات العمل الحكومي الكويتي العلوم الإنسانية والإجتماعية المخطوطات والكتب النادرة

وفيما يتعلق بالبعد الخاص بمدى توفر خطة للتدريب ومداها الزمني لدى وحدات ومؤسسات التدريب في جهات العمل الحكومي ، فقد كشفت نتائج الدراسة عن ما يلي :

حيث أن ما نسبته 95.4% من وحدات التدريب في جهات العمل الحكومي لديها خططاً تدريبية سنوية معتمدة وأن ما نسبته 2.3% من هذه الوحدات لا تتوفر فيها مثل هذه الخطط التدريبية .

وبالنسبة للمدى الزمني للخطة التدريبية الموضوعة يتضح من بيانات الجدول أن المدى الزمني لخطة التدريب السنوية يمثل المرتبة الأولى في هذه الجهات.

 

حيث أفادت 81% من جهات العمل بوجود هذه الخطط لديها ، يليها خطط على مدى زمني لأكثر من عامين ، وذلك بنسبة 9.8% ثم تأتي الخطط النصف سنوية والخطط لمدة عامين في المرتبة التالية وذلك بنسبة 2.3% لكل منها .

وتجدر الإشارة إلى أن إعداد مثل هذه الخطط التدريبية في جهات العمل الحكومي يعمل على الإيفاء باحتياجات الفرد والمنظمة والتخطيط للعملية التدريبية بكل جوانبها الفنية والإدارية.

حيث تبدأ خطوات الإعداد الناجح للخطة بتحليل وتحديد الاحتياجات التدريبية بصورة دقيقة للفرد كمتطلبات نمو وظيفي وللوظيفة كمواصفات تحدد طبيعة شاغلها حيث يبنى على هذه الاحتياجات محتوى البرنامج والأنشطة المتضمنة فيه والتي تؤدي إلى التغيرات التي تهدف إليها العملية التدريبية

 

لذا فإن تحديد الاحتياجات التدريبية تعد بمثابة الجزء الأساسي والجوهري في تخطيط العمل التدريبي ، بل هي بداية سلسلة العملية التخطيطية والتي تنطلق من تحديد واضح للأهداف القريبة والبعيدة

ومن ثم رسم السياسات التدريبية التي تؤدي إلى تحقيق هذه الأهداف وإقرار الإجراءات التي تضع هذه السياسات موضع التطبيق ، وتنتهي بوضع البرنامج الزمني مع تقدير تكاليف العملية التدريبية.

هذا ، ويمكن القول إن تخطيط عملية التدريب في إطار المنظمة يمثل استراتيجية الحصول على القوى البشرية الضرورية لأداء أعمال المنظمة وتحقيق أهدافها بكفاءة وتؤدي إلى رضا العاملين في آن واحد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق