علم الفلك

كوكب بلوتو

2009 النظام الشمسي

هورسي ,اندي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

علم الفلك

منذ اكتشاف كوكب بلوتو عام 1930 منح شرف كونه أصغر وأبعد الكواكب في النظام الشمسي. إلا أن الاكتشافات التي حدثت في عامي 2003 و 2005 قد تغير من هذا الرقم القياسي. نظراً لأن بلوتو عالم صغير متجمد بعيد، فإن ما نعرفه عنه قليل جداً. فالمعلومات التي حصلنا عليها عن هذا الكوكب كانت بواسطة التلسكوب، إذ لم يرسل أي مجس فضائي إليه. ولدى بلوتو ايضاً مدارغير اعتيادي إلى حد بعيد، حيث أن دورانه حول الشمس بيضاوي أو «شاذ». ولمدة من سنته الطويلة جداً، أن بلوتو في الواقع أقرب إلى الشمس من جاره الداخلي نبتون.

خصائص طبقة الغلاف الجوي:

الغلاف الجوي: لا يوجد معلومات دقيقة فيما يختص بالغلاف الجوي، لعله طبقة رقيقة وعلى الأرحج تتشكل من النيتروجين وأول أكسيد الكربون والميثان.

طبيعة السطح: صخري صلب مع بعض المواد الكيميائية المتجمدة على شكل جليد.

معدل درجة الحرارة على السطح: 230- درجة مئوية.

أدنى درجة حرارة على السطح: 242-  درجة مئوية.

الطقس أو المناخ: عندما يقترب كوكب بلوتو من الشمس يتحرك غلافه الجوي بشكل غازات وعند ابتعاده عنها يتجمد الغلاف على شكل نيتروجين متجمد.

التغيرات الفصلية: كما ذكر آنفاً.

لمحة عن بلوتو:

القطر عند خط الاستواء: 2,274كلم

مساحة السطح: 17.9 مليون كلم2

درجة انحرافه عن محوره: 122.5 درجة باتجاه مداره، و115 درجة باتجاه مدارات الكواكب الأخرى

الكتلة: 0.002 من كتلة الأرض

الحجم: 0.007 من حجم الأرض

الكثافة الكلية: 1.75 غم/ سنتم3

الجاذبية: 0.06 من جاذبية الأرض

عدد الأقمار: 1.

خصائص المدار:

متوسط البعد عن الشمس: 5,906 مليون كلم.

متوسط المسافة بين بلوتو والشمس: 39.5 وحدة فلكية.

أقرب نقطة إلى الشمس (الحضيض الشمسي): 4,436 مليون كلم.

أبعد نقطة عن الشمس (الأوج الشمسي): 7,375 مليون كلم.

معدل سرعة دوران الكوكب في مداره: 4.67 كلم/ثانية.

أقل سرعة دوران في المدار: 3.68 كلم/ثانية.

أعلى سرعة دوران في المدار: 6.11كلم/ثانية.

زمن الدورة الواحدة (السنة على سطح بلوتو):248.1 سنة أرضية

فترة الدوران حول المحور(اليوم على سطح بلوتو): 6.39 يوم أرضي.

أسماء عديدة:

في الأسبوع الذي تلا اكتشاف كلايد تامبو(صورته إلى اليسار) لكوكب بلوتو، تم اقتراح العديد من الأسماء له، بما في ذلك: آرتميس، أثينا، أطلس، كوزموز، كرونس، هيرا، هيركيوليس،ايكاروس، ايدانا، مينيرفا، أودن، باكس، بيرسيفوني، بيرسيوس، بروميثيوس، تانتالاس، فولكان، زيميل.

•أول من اقترح أسم بلوتو هي فتاة تبلغ الحادي عشر تدعى فينيتيا بيري من أكسفورد، انجلترا.

•وقد اقترحت هذا الأسم نظراً لأنه الكوكب بارد وبعيد جداً، وبهذا يمكن تسميته نسبة إلى اله العالم السفلي عند الرومان.

•ذكر جدها هذا الأسم لصديق فلكي الذي بدوره اتصل مع لجنة اكتشاف الكوكب في الولايات المتحدة الأمريكية.

•تم الاتفاق على هذا الأسم بسرعة، ولعل ذلك يرجع لسبب واحد وجيه.

•أن الحـرفين الأولـين مـن أسـم بـلـوتـو

 همـا نفس الحـرفين مـن أسـم بيرسفال

 لويل (Percival Lowell) الرجل الذي

 أنشأ المرصد الذي اكتشف منه الكوكب

البلوتينوس:

منذ منتصف التسعينيات، اكتشف في حزام كيوبر العديد من الأجسام المشابه لكوكب بلوتو ولكن تصغره حجما. وتسمى هذا الأجسام بلوتينوس إذا ما أكملت دورتين حول الشمس في نفس الزمن الذي يستغرقه نبتون لاكمل ثلاث دورات.

أصغر الكواكب:

لا يعد بلوتو أصغر الكواكب حجماً فحسب، بل هو أصغر من حجم سبعة أقمار تابعة لبعض الكواكب الغازية العملاقة في النظام الشمسي مثل المشتري وزحل – وهي غاينميد وتايتان ولو ويوروبا وترايتون. حتى ويعد بلوتو أصغر من القمر التابع للأرض.

مدار غريب:

يمتاز مدار كوكب بلوتو بأنه أكثر الكواكب اهليلجية (بيضوية). وقد كان بلوتو أقرب إلى الشمس من نبتون وذلك في الفترة من شباط 1979 إلى فبراير 1999

كوكب بلوتو/خط الزمن:

عام 1902

تنبأ بيرسفال لوويل بوجود كوكب آخر اسماه "الكوكب ×" يقع بعد كوكب نبتون.

عام 1915

قام لوويل بتنبؤ آخر، وكان هذه المرة قريباً جداً في تحديد الحجم الفعلي والموقع لكوكب نبتون ولكن يذهب الكثير من العلماء إلى القول بأن ذلك كان مجرد صدفة.

عام 1930

اكتشف العالم كلايد تومبو كوكب بلوتو في مرصد لوويل في أريزونا. أصبح "بلوتو" الاسم الرسمي لهذا الكوكب في 5 آمايو.

عام 1978

اكتشف جيمز كريستي قمر شارون، القمر التابع لبلوتو.

عام 1977

أطلقت المركبة فويجر1 في الأًصل لتقوم برحلة إلى كوكب بلوتو، ولكن تم إعادة توجيهها لتحلق فوق تايتان، القمر التابع لكوكب زحل.

عام 1992:

ابتداءً من شهر سبتمبر تم اكتشاف المئات من الأجسام الجليدية الصغيرة في موقع بعد كوكب نبتون، وتسمي هذه المنطقة الآن حزام كيوبر.

عام 1993

ابتدأ الجدال حول اعتبار نبتون كوكباً أو جسم في حزام كيوبر.

عام 1995

أجريت حسابات أظهرت بأن كوكب بلوتو ليس له تأثير على مداري نبتون وأورانوس، الأمر الذي يعني أن اكتشافه كان محض الصدفة.

عام 2001

بدأت وكالة ناسا ببناء المجس الفضائي نيوهورايزنز.

عام 2006

من المخطط له أن يتم إطلاق المجس الفضائي نيوهورايزنز ليزور بلوتو وقمره شارون ومن المتأمل أن يزور أجساماً أخرى في حزام كيوبر.

عام 2015

من المتوقع أن يطير المجس نيوهورايزنز على بعد 10,00 كم من كوكب بلوتو في شهر يوليو، وبهذا يكون هذا المجس أول مركبة تزور نبتون، ومن المتوقع أن يحلق المجس على بعد 30,000 كم من القمر شارون.

عام 2020

قد يلتقي المجس نيوهورايزنز بأجسام في حزام كيوبر.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق