علم الفلك

كوكبة الحواء

2014 دليل النجوم والكواكب

السير باتريك مور

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

علم الفلك

كوكبة الحواء، أي حامل الحية، كانت في السابق تعرف باسم راعي الحيات (Serpentarius).

وفي الأساطير ترتبط الكوكبة بالطبيب أيسكولابيوس الذي كان متمرساً جداً بحيث كان قادراً على إحياء الموتى، وخشية أن يخلو عالم الموت من سكانه قام جوبيتر بتجريد أيسكولابيوس من مهارته حين صعقه بعاصفة رعدية ولكنه أظهر رحمته حين وضعه في السماء.

تقع كوكبة الحواء في البروج بين كوكبتي العقرب والرامي، وتحتوي على خمسة نجوم أقدارها النجمية تفوق الدرجة الثالثة (انظر الجدول).

 

نجم α (ألفا) نجم منفصل عن بقية الكوكبة ويقع بالقرب من نجم α (ألفا) الجاثي (رأس الحواء) (Rasalhague). ونجم δ (دلتا) نجم شديد الحمرة ويشكل زوجاً جميلاً مع نجم ε (إبسيلون) أبيض اللون أو يد الحواء اليسرى (Yed Post) (قدره النجمي 3.24).

هناك العديد من النجوم المزدوجة في كوكبة الحواء: نجم η (إيتا) نجم ثنائي قريب مثير للاهتمام، دورته المدارية 84.3 يوماً ويتراوح قدره النجمي من 3.0 إلى 3.5، ولكن يفصل مركبتيه 5.‘‘0.

المنطقة التي تقع حول النجم ρ (رو) الحواء (القدر النجمي 4.59) منطقة رائعة الجمال تتألف من الغبار والغاز، وهي IC 4604، وهي منطقة مفضلة لدى مصوري الفضاء.

 

وتشمل السدم الكوكبية السديم NGC 6309 (عند المطلع المستقيم 17 ساعة و14.1 دقيقة، والميل ‘55 -12°) الذي يشبه شكلاً أكثر خفوتاً من السديم الحلقي في كوكبة السلباق.

غير أن كوكبة الحواء معروفة بحشودها الكروية، فهناك ما يزيد عن 20 سديماً، بما في ذلك أجسام مسييه (انظر الجدول)، ومن هذه السدم يعد السديمان M10 وM12 سهلي الرصد، إذ يقع السديم M10 بالقرب من النجم الأحمر من الرتبة الخامسة 30 الحواء. غير أن المنطقة بأكملها غنية بالأجسام ومن السهل أن تقوم الحقول النجمية المجاورة بتضليل الطريق إليها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق