علوم الأرض والجيولوجيا

فصول الشتاء المعتدلة واللطيفة

2013 دليل المحيطات

جون بيرنيتا

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

علوم الأرض والجيولوجيا

ينتج عن الحرارة الشمسية في المناطق الاستوائية من المحيط الأطلسي تبخر المياه من السطح مما ينتج عنه ارتفاع في ملوحة تلك المياه وبالتالي في كثافتها. ويتدفق جزء من تلك المياه نحو الشمال ليعبر بين سواحل آيسلندا وبريطانيا، حيث تقوم تلك المياه بنقل بعض الحرارة إلى الغلاف الجوي بواسطة رياح تلك المنطقة التي تأتي أساساً من الغرب. وينتج عن تلك الحرارة شتاء معتدل تتسم به منطقة غرب أوروبا وتتميز به عن باقي المناطق الواقعة على خط العرض ذاته والتي تكون أكثر برودة.

وعلاوة على ذلك، وبسبب نقل الحرارة من المياه الى الغلاف الجوي، فإن درجة الحرارة السطحية للمياه تنخفض إلى درجة نقطة التجمد مما ينتج عنه ازدياد كثافتها. ففي بحر جرينلاند على سبيل المثال، تعمل الحرارة المنخفضة جنبا الى جنب مع الملوحة العالية على ضمان أن المياه السطحية أكثر كثافة من المياه القابعة تحتها. ونتيجة لذلك، فان تلك المياه السطحية تغوص إلى الأسفل بين الحين

والآخر، حيث تختلط المياه الباردة ذات الملوحة العالية وتنساب أسفل المياه العميقة لتنتشر على قاع المحيط وتتدفق باتجاه الجنوب.

إن هذا النمط من الدوران الحراري الملحي في شمال الأطلسي، والذي ينتج عنه شتاء معتدل في غرب أوروبا لم يكن ليحدث في نهاية العصر الجليدي الأخير، حيث من شأن الذوبان السريع لطبقة لورينشيان الجليدية أن تطلق كميات كبيرة من المياه العذبة على المياه السطحية لشمال الأطلسي. وتحت مثل تلك الظروف كان بالإمكان أن يصبح شمال الأطلسي مغطى بطبقة قليلة الملوحة تصل إلى درجة التجمد في بعض المناطق ما من شأنه الحيلولة دون نقل الحرارة من المحيط الأطلسي الاستوائي مما ينتج عنه مناخات شتائية شديدة البرودة في غرب أوروبا.

وتتكون كميات كبيرة من المياه الباردة العميقة في نصف الكرة الجنوبي حول الكتلة القارية القطبية الجنوبية. وتمتد المياه العميقة القادمة من الأقاليم القطبية الشمالية والجنوبية حول محيطات العالم، والتي تختلط بالمياه الدافئة في الأعلى لتكون امدادات جديدة للمياه الباردة التي تندفع تحتها. وتتصاعد كتل المياه تلك تدريجيا عبر القرون قريبا من السطح لتختلط مع المياه السطحية. كما ان تدفقات المياه الضحلة، والتي لا تصل إلى خطوط العرض العلوية ولكنها على الرغم من ذلك تعبر باتجاه الأقطاب، تبرد وتغوص نتيجة للحمل الحراري وقد تتدفق على أعماق متوسطة في نطاق زمني يتراوح بين سنوات قليلة أو عقود.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق