العلوم الإنسانية والإجتماعية

طرق التدويل والتعاون الدولي مع البلدان الآسيوية في مجال البحث والتطوير

1998 تقرير1996 عن العلم في العالم

KFAS

التدويل والتعاون الدولي مع البلدان الآسيوية مجال البحث والتطوير العلوم الإنسانية والإجتماعية المخطوطات والكتب النادرة

ولكي تستأثر بما ينبغي من تدفق المعرفة المتمثل باقتصادٍ معرفي تتزايد شموليته، فإن عددًا كبيرًا من بلدان آسيا تبدي اهتمامًا متزايدًا بتدويل قدراتها على البحث والتطوير، فتتاح لها بالتالي معارف تنتقل عادة بين الحدود الوطنية خلف جدران لمنظمات متعددة الجنسيات.

ويُنفذ هذا التدويل حاليًا بطرائق متنوعة. فلقد ترافقت جهود اليابان لتدويل البحث والتطوير بإنشاء مراكز للبحث والتطوير في البلدان الغربية، وكمثال على ذلك، الشركة Canon في فرنسا وKobe Steel and Sharp في المملكة المتحدة وMatsushita Electric  في ألمانيا.

وفي الولايات المتحدة: Hitachi في كاليفورنيا وKyocera  في واشنطن وMatsushita Electric  في سان جوزيه وElectric Mitsubishi في بوسطن وNEC في برينستون وNissan في ديترويت وبدفورد.

وفي غضون ذلك، فإن قاعدة بحوث اليابان المحلية المشتركة (وعلى الرغم من تزايد ترابطها بالأدبيات العلمية الدولية) تبقى منوطة بشكل أساسي بالبحث والتطوير اليابانيين أكثر من أي بلد آخر.

ويرجع ذلك جزئيًا إلى حاجز اللغة والمسافة الجغرافية، ولكن-وعلى وجه الخصوص-بسبب الصلة الوثيقة بين شبكة البحوث المحلية والقرينة الحضارية اليابانية et al.,1994) Hicks). ومن جهة أخرى، فلقد بدأت اليابان تولي اهتمامًا خاصًا بتدويل طلبة جامعاتها.

ففي عام 1983، تعهد رئيس الوزراء ناكاسوني ياشوهيرو بأن تستضيف اليابان مئة ألف طالب سنويًا بحلول العام 2000. وتزايدت الأعداد بسرعة كبيرة، لتصل إلى 48561 طالبًا أجنبيًا يدرسون في اليابان عام 1992، أي أربع مرات أكثر من الرقم الذي حدد في عام 1982. ويختص نحو %30 من هؤلاء الطلبة في العلوم والهندسة والطب (Normile, 1993).

 

وتتمثل أكبر الصعوبات المعاصرة، التي تواجهها جمهورية كوريا، "باختناق النمو". فحتى الآن كان هذا البلد يعتمد على التقانات المستوردة ليولد نموًا صناعيًا سريعًا. ولكن مع تضيق الفجوة التي تفصل بين جمهورية كوريا والبلدان المصنعة كليًا، فلقد تزايدت صعوبات التقدم أكثر فأكثر في الوقت الذي ظل فيه الاعتماد على التقانات المستوردة قائمًا.

وفي غضون ذلك، فإن المعرفة في العلوم والهندسة الضرورية لهذا التقدم ظلت بصورة رئيسية تحت سيطرة مشروعات مشتركة متعددة الجنسيات، ويصعب الحصول عليها.

وتمثل رد فعل جمهورية كوريا بتطبيقها برنامجًا يقوم على مجازفات بحث وتطوير محلية ودولية مشتركة بغية ربط المصالح الأكاديمية والأعمالية ربطًا فعالاً، ولتوسيع تلك الشبكة لتصل إلى بعض القطاعات الدولية.

ولقد سُن حديثاً قانون تشجيع البحث والتطوير التعاوني لعام 1993 للحث على ذلك التعاون. كما أن الاهتمام يتركيز حاليًا على استخدام هذه الفاعليات التعاونية الناشئة كبنية لتدريب الأطر البشرية المتخصصة في العلوم.

وفي عام 1994، بلغ عدد المؤسسات المشاركة في برامج تعاونية لدراسات عليا تجري في معاهد للبحوث برعاية مشتركة من قبل الصناعة والهيئات الأكاديمية 11 معهدًا للبحوث و13 جامعة، وكُرست هذه البرامج نوعيًا لتهيئة الأطر المستقبلية الخاصة بالبحث والتطوير.

ويتطلب الدخول في حلبة التدويل القدرة على الإسهام في مستوى يحظى بتقدير الشركاء الدوليين المتعاونين.

 

ولهذا، فإن بلدان آسيا الأقل تطورًا ستبقى في وضع غير مواتٍ. ويمكن أن يؤخذ مستوى النشر العلمي للمؤسسات العلمية الوطنية معيارًا للمشاركة الدولية. ولا بد من الاعتراف في هذا الصدد بأن أداء بلدان اتحاد شعوب جنوب شرق آسيا (ASEAN) في الأدبيات العلمية الدولية لا يزال محدودًا.

وكمؤشر إلى ذلك، فإن عدد النشرات البحثية في الحقول العلمية كافة، الذي تم حصره من قبل إدارة الاستشهادات التابعة لمعهد المعلومات العلمية (ISI) للفترة الواقعة ما بين 1983 و1986، بلغ في ما يتعلق بإندونيسيا 373 وبماليزيا 810 وبتايلند 1062 وبسنغافورة 1190.

واتضح، في ما يتعلق بإندونيسيا وتايلند أن هنالك ترابطًا قويًا بين النشر الدولي والتعاون الأجنبي، علمًا بأن مستوى هذا التعاون كان منخفضًا (وكذلك الحال في ما يتعلق بماليزيا) في المستوى الوطني، الأمر الذي يوحي بأن الضعف موجود ضمن التركيز الوطني على العلم والتقانة.

وفي حين أن النشر في مجلات دولية يُعّد مؤشرًا متحيزًا جدًا، ولا يعبر عن حقيقة المستوى العلمي الوطني، كما ويصعب وضعه على جدول المساومات (وعلى الأخص في حالة بلدان كإندونيسيا وتايلند حيث تقوم اللغة كحاجز أمام النشر)، فإن هذا المؤشر يبقى معتدًا به كمعيار للإسهام الدولي.

ومن السمات البارزة لتوزع البحوث الدولية المنشورة عبر الحقول العلمية المختلفة من قبل علماء بلدان اتحاد شعوب جنوب شرق آسيا (ASEAN) هي أن معظم بحوث ماليزيا وتايلند وإندونيسيا تقع في نطاق الطب السريري والبيولوجيا، في حين كان هناك نشاط أقل نسبيًا في الهندسة والتقانة.

 

ويتباين هذا النمط في النشر تباينًا شديدًا مع نمط النشر في البلدان المصنعة حديثًا كسنغافورة وجمهورية كوريا، حيث شغلت الهندسة والتقانة فسحة أوسع بكثير، وتزايد عدد النشرات في هذين الحقلين بمعدلات تفوق النشر في البيولوجيا.

وتعكس هذه التميزات الاختلاف في اتصالات قيادات المؤسسات العلمية في تلك البلدان بالصناعة التحويلية. بيد أنه لابد من الإشارة إلى أن مجمل مؤشرات مقاييس النشر تطمس أهمية مراكز البحث المتميزة، التي أخذت تنبثق في حقول علمية محددة بجهود علماء مرموقين من مختلف بلدان حافة المحيط الهادي.

وعلى الرغم من هذه التغايرات في القوة الوطنية، فإنه ينظر إلى التعاون الدولي عبر آسيا عمومًا على أنه إحدى الوسائل المهمة للتغلب على العزلة النسبية عن التيار العلمي الرئيسي الذي تمثله أرقام النشرات العلمية.

بيد أن معظم الباحثين من مناطق شمال شرق وجنوب شرق آسيا لا يزالون يقيمون هذه العلاقات التعاونية مع علماء ومؤسسات علمية توجد في البلدان المتقدمة صناعيًا في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وليس مع البلدان الآسيوية الأخرى. ويرجع سبب نشوء هذه الشبكة من العلاقات، ولو جزئيًا، إلى ما نشأ من صلات أيام الدراسة.

 

وحاليًا تنبثق إشارات تدل على التغيير، ويرجع ذلك جزئيًا إلى الروابط الشخصية التي يقيمها الطلبة الآسيويون أثناء وجودهم في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا، هذا إضافة إلى تحديث البنى التحتية، وطبيعة المهمة التي تنتظر الباحث الشاب في بلده. فمثلاً، أنشئ في عام 1983 اتحاد غايته تمتين الروابط بين العلماء الصينيين-الأمريكيين ونظرائهم في حافة المحيط الهادي.

إن هذه المنظمة هي جمعية علماء الحياة الصينيين في أمريكا (SCBA)، التي تتزايد صلاتها مع حافة المحيط الهادي، وسبق أن عقدت اجتماعًا لها في هونغ كونغ عام 1990، وفي سنغافورة عام 1992.

وحاليًا، يعود عدد كبير من الباحثين من الولايات المتحدة إلى الوطن: إلى تايبيه الصينية وسنغافورة وهونغ كونغ بسبب توافر فرص أفضل، ويحافظ هذا العدد من موقعه الجديد على صلاته الآسيوية التي أقامها أثناء وجوده في المهجر (Kinoshita, 1993; Stone, 1993).

التقدم العلمي
‫‪اللقاحات القابلة للأكل..
اللقاحات القابلة للأكل تعد بديلا مناسبا للحصول على لقاحات آمنة وفعالة، وهي لقاحات تحتوي على مولد ضد صالح للتناول دول عدة تراهن على الطحالب الدقيقة المعدلة وراثيًا لتطوير لقاح لمرض كوفيد-19 صالح للأكل مستخدمة الهندسة الوراثية د. طارق قابيل أستاذ في كلية العلوم - جامعة القاهرة مصر
     منذ استشراء جائحة فيروس كورونا المستجد المسبب لجائحة كوفيد-19، هرعت كثير من المؤسسات الطبية وحكومات بعض الدول إلى تكثيف البحوث ودعم الدراسات الهادفة ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪إنشاء مستشفيات جديدة في ووهان
ع إبلاغ المستشفيات القائمة عن نقص في الأسرّة بسبب زيادة الطلب الناجم عن انتشار فيروس كورونا السريع، قررت الصين في 24 يناير البدء ببناء مستشفيات جديدة. بعد أقل من أسبوعين، فتحت أبواب المرافق الطبية الجديدة لاستقبال أول المرضى.
أنشئ مستشفيان جديدان في ووهان، عاصمة مقاطعة هوبي، في الأسبوع الأول من شهر فبراير. واستغرق الأمر أقل من أسبوعين للانتقال من وضع حجر الأساس في الموقع إلى البدء باستقبال أول المرضى. والمستشفيان الجديدان - مستشفى ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪لماذا تُسبب السمنةُ تفاقمَ مرض كوفيد-19؟
غطية مجلة ساينس Science لأخبار كوفيد-19 يدعمها مركز بوليتزر ومؤسسة هيسينغ-سيمونز Pulitzer Center.
بقلم:     ميريديث وادمان
ترجمة:  مي بورسلي
 
في ربيع هذا العام، بعد أيام من ظهور أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا والحمى، وصل رجل إلى غرفة الطوارئ في المركز الطبي بجامعة فيرمونت Vermont Medical Center. كان شابا، في أواخر الثلاثينات من عمره، وكان يعشق زوجته وأطفاله الصغار. وكان يتمتع بصحة جيدة، وقد كرّس ساعات لا نهاية لها في إدارة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪الفيروس التاجي يثير التخمينات حول موسم الإنفلونزا
قلم:    كيلي سيرفيك
ترجمة: مي بورسلي
تغطية مجلة ساينس Science لأخبار كوفيد-19 يدعمها مركز بوليتزر  Pulitzer Center ومؤسسة هايسنغ-سيمونز  Heising-Simons Foundation.
في شهر مارس 2020، بينما كان نصف الكرة الجنوبي يستعد لموسم الإنفلونزا الشتوي أثناء محاربة مرض كوفيد-19 COVID-19، وضعت شيريل كوهين Cheryl Cohen -عالمة الأوبئة، وزملاؤها في المعهد الوطني للأمراض المعدية National Institute for Communicable Diseases بجنوب إفريقيا اختصار: ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪كيف تقاوم العدوى باستعادة شباب جهازك المناعي
قلم:    غرايام لاوتون
ترجمة: محمد الرفاعي
اغسل يديك بعنايةٍ لعشرين ثانية، غطّ عطستك بمرفقك، تجنب ملامسة وجهك، ابقَ على مسافة مترٍ عن الآخرين، وكملجأ أخير ٍ، اعزل نفسك بعيداً عن الجميع لمدة أسبوعٍ مع ما تحتاج إليه من أغراض. وإذا أردت أن تتجنب فيروس كورونا المستجد، فكل هذه أفكارٌ جيدةٌ. لكن، في نهاية المطاف، خطُ الدفاع الذي يقف بينك وبين الإصابة بكوفيد 19 Covid-19 هو جهازك المناعي.
نعلم أن الجهاز المناعي يَضْعُفُ عندما نتقدم في ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪لقاح أكسفورد آمن ويحفز على الاستجابة المناعية
قلم:    كلير ويلسون، جيسيكا هامزيلو، آدم فوغان، كونارد كويلتي-هاربر، ليلى ليفربول
ترجمة: مي منصور بورسلي
آخر أخبار فيروس كورونا حتى 20 يوليو 2020 الساعة 5 مساء
 
لقاح أكسفورد المرشح للتطعيم ضد الفيروس التاجي يبدو آمنًا ويحفز على الاستجابة المناعية
اللقاح ضد الفيروس التاجي Coronavirus الذي طورته جامعة أكسفورد University of Oxford بالتعاون مع شركة الأدوية آسترازينيكا AstraZeneca آمنٌ وينشط الاستجابة المناعية لدى الأشخاص، ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪جاغوار لاند روفر تجرب أسطول سيارات ذاتية القيادة في كوفنتري
ا هذا؟ إنها لمحة عما تعتقد شركة جاغوار لاندروفر Jaguar Land Rover وشركات تصنيع السيارات الأخرى أن مستقبل السيارات المدنية يتجه نحوه. وبروجيكت فكتور Project Vector هي عبارة عن حافلة صغيرة مكوكية ذاتية القيادة حتى وإن كانت مزودة بعجلة قيادة ودواسات، للضرورة فقط ستنقل الطلبة في أنحاء حرم جامعة ووريك Warwick University في وقتٍ ما من هذا العام، على أن تنقل في نهاية المطاف الركاب إلى وسط مدينة كوفنتري بحلول عام 2021. صمم هيكل السيارة على شكل ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪اتصالات الجيل الخامس 5G والجدل حول هواوي: لماذا يتجاوز البعد الأمني؟
آرثر لودرين Arthur Laudrain APB_Laudrain@ باحث بعد الدكتوراه في الأمن السيبراني - جامعة أكسفورد. ويدرس قضايا تقاطع التكنولوجيا والأمن الدولي.
في يناير 2020 أعلنت حكومة المملكة المتحدة أنها ستسمح لشركة هواوي الصينية بتوفير المعدات للمساعدة على بناء شبكة اتصالات الجيل الخامس اختصاراً: الشبكة 5G في البلاد. ورداً على ذلك، هددت الولايات المتحدة بحجب بعض معلوماتها الاستخباراتية عن المملكة المتحدة، وحذرت من أن المفاوضات التجارية ستواجه صعوبات ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪تلف القلب الفيروسي قيد التمحيص
قلم:    جنيفر كوزان- فرانكل
ترجمة: مي بورسلي
في خريف 2020 سيؤدي سام محيي الدين Sam Mohiddin، طبيب القلب، دورًا جديدًا، سيكون موضوعَ بحث. فالتصوير بالرنين المغناطيسي اختصارا: التصوير MRI لقلبه – بمستشفى سانت بارثولوميو St. Bartholomew’s Hospital في لندن، حيث يعمل- سيساعد على الإجابة عن سؤال مُلح: هل يتعين على الأشخاص الذين تعرضوا لنوبة خفيفة أو معتدلة من كوفيد-19 Covid-19 قبل أشهر، كما أصيب هو، أن يقلقوا بشأن صحة قلبهم؟
    فقد ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪اللقاحات القابلة للأكل..
اللقاحات القابلة للأكل تعد بديلا مناسبا للحصول على لقاحات آمنة وفعالة، وهي لقاحات تحتوي على مولد ضد صالح للتناول دول عدة تراهن على الطحالب الدقيقة المعدلة وراثيًا لتطوير لقاح لمرض كوفيد-19 صالح للأكل مستخدمة الهندسة الوراثية د. طارق قابيل أستاذ في كلية العلوم - جامعة القاهرة مصر
     منذ استشراء جائحة فيروس كورونا المستجد المسبب لجائحة كوفيد-19، هرعت كثير من المؤسسات الطبية وحكومات بعض الدول إلى تكثيف البحوث ودعم الدراسات الهادفة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪بدء تجارب لإيجاد سلاح جديد ضد داء باركنسون: الضوء
قلم:     جنجان سينها
ترجمة:  مي بورسلي
   قد يساعد العلاج بالضوء Light therapy على تحسين الحالة المزاجية والتئام الجروح وتقوية جهاز المناعة. لكن، هل يمكنه تحسين أعراض داء باركنسون Parkinson’s disease أيضًا؟ تجربة هي الأولى من نوعها من المقرر إطلاقها في خريف 2020 بفرنسا، تهدف إلى معرفة ذلك. ففي سبعة مرضى سينقل كابل الألياف البصرية Fiber optic cable المزروع في أدمغتهم نبضاتٍ من ضوء الأشعة القريبة من تحت الحمراء Near infrared pulses ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪يحجم الحبار عن اتخام نفسه على الغداء إذا عرف أنه سيحظى بوجبة روبيان دسمة على العشاء
ندما يعلم الحبار أنه سيظفر بطعامه المفضل على العشاء، ينضبط ويأكل كمية أقل على الغداء، وفقاً لبحث جديد أجراه باحثون من جامعة كيمبريدج University of Cambridge. و الحبار هو نوع من الرخويات الرَّأْسقَدَمِيَّات رأسيات القدم Cephalopod ويعتمد على نظام غذائي متنوع يشمل السلطعون والأسماك والحبار والروبيان الجمبري، لكنه يفضّل أطعمة معينة. وبعد التأكد من أن الروبيان كان الطعام المفضل للحبار الأوروبي الشائع سيبيا أوفيشيناليس Sepia officinalis، وجد ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪الإغلاق الوبائي يُنشط البحث البيئي
غطية مجلة ساينس Science لأخبار كوفيد-19 يدعمها مركز بوليتزر  Pulitzer Center ومؤسسة هايسنغ-سيمونز  Heising-Simons Foundation.
بقلم:    إريك ستوكستاد
ترجمة: مي بورسلي
   بعد الإغلاق نتيجة تفشي مرض كوفيد-19 COVID-19 في وقت سابق من هذا العام، مُنع عالم الأحياء إدواردو سيلفا رودريغيز Eduardo Silva-Rodriguez من زيارة مواقعه الميدانية في ريف تشيلي، ونقل بحثه إلى مكان قريب من منزله. وقد أعدّ هو، والباحثون التشيليون الآخرون،  كاميرات ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪بحث قد يقرِّبنا من اكتشاف سبب الصداع النصفي
عاني المصابون بالصداع النصفي حساسيةً عالية أو شديدة للضوء والصوت، وقد تفسر دراسة جديدة من جامعة برمنغهام University of Birmingham وجامعة لانكستر University of Lancaster أخيراً سبب ذلك. الصداع النصفي هو حالة عصبية تتبدى على شكل صداع شديد وموهِن. ويعاني ما يُقدر بنحو ستة ملايين شخص الصداع النصفي في المملكة المتحدة، أي ما يقرب من %11 من مجموع السكان. ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين يعانون الصداع النصفي يبدو أن لديهم قشرة بصرية Visual cortex قوية ... (قراءة المقال)
مجلة مدار
‫‪بكتيريا الأمعاء مكنتنا من السفر بعيداً
ساعدنا أقدامنا على المشي، لكن بكتيريا الأمعاء هي التي مكنتنا من الانتشار في مختلف بقاع الأرض، وفقاً لدراسة جديدة أجراها فريق من العلماء من جامعة ولاية كارولاينا الشمالية بالولايات المتحدة. ويقترح الباحثون أن الميكروبيوم Microbiome في أمعائنا كان العامل الحاسم الذي سمح لنا بالتكيف والعيش في أماكن جديدة. ولا تزال الفرضيات التي اقترحتها هذه الدراسة بحاجة إلى اختبارها من قبل علماء الأحياء القديمة Palaeoanthropologists والإيكولوجيين والباحثين ... (قراءة المقال)
كيف تعمل الآشياء
‫‪اكتشاف الطاقة
المؤلفون: إدوارد ألتاريبا، ويوهان هيرن، وفيرونيكا سانتز Eduard Altarriba, Johannes Hirn, Veronica Sanz ■ الناشر: باتون للكتب Button Books ■ السعر: 12.99 جنيه إسترليني/ 17.99 دولار أمريكي ■ تاريخ الإصدار: صدر فعلياً
إذا كان إدوارد ألتاريبا هو رسام الكتاب، فهناك احتمال كبير لأن نقرأه. فكثيراً ما تأسرنا الصور المبسطة والمفعمة بالحيوية والمثيرة التي يرسمها، مما يجعلنا سعداء لأن نجد أي كتاب آخر له بين أيدينا. ألّف الكتاب يوهان هيرن ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪هل رصدنا حياة فضائية تطفو في سحب كوكب الزهرة؟
قلم:     ليا كرين ترجمة: د. ليلى الموسوي
غيوم كوكب الزهرة قد تحتوي على حياة. فعلي ارتفاع يتراوح من 50 إلى 60 كيلومترًا فوق السطح، توجد كميات صغيرة من غاز الفوسفين Phosphine gas، وهي مادة موجودة في الغلاف الجوي للأرض تنتج من الميكروبات والعمليات التكنولوجية البشرية. ولا توجد آليات غير بيولوجية معروفة لتصنيع الغاز على كوكب الزهرة، لذلك ربما تنتجه ميكروبات فضائية Alien.
قادت جين غريفز Jane Greaves، من جامعة كارديف Cardiff University ... (قراءة المقال)