الرياضيات والهندسة

رابطة المهندس [نقابة المهندسين]

2014 أبجدية مهندس

هنري بيتروسكي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الرياضيات والهندسة الهندسة

رابطة المهندس [نقابة المهندسين] (Order of the Engineer). بدأ بعض المهندسين من أهايو (Ohio) في مطلع خمسينيات القرن الماضي التفكير في توسيع احتفالية الخاتم الحديدي الكندية لتشمل الولايات المتحدة؛ ولكن الأمر تأخّر حتى عام 1970 لتنظيم أول احتفال بخاتم أميركي في جامعة ولاية كليفلاند. وبدأت تتشكّل أول فروع لرابطة المهندس، عرفت بالروابط، في البداية في منطقة أوهايو، ومن ثم على نحو متزايد في كل أرجاء البلد. واستمرت الحركة في التوسّع، ولكن ممارسة وضع المهندسين الأميركيين للخاتم الفولاذي الزهري البرّاق لم تصل إلى المرتبة التي وصل إليها المهندسون الكنديون مع خاتمهم الحديدي (وهو اليوم في الأغلب خاتم فولاذي لا يصدأ). انظر:Homer T. Borton, "The Order of the Engineer," The Bent of Tau Beta Pi, Spring 1978, pp. 35-­37; "The Iron Ring," American Scientist, May-June 1995, pp. 229-232; To Forgive Design: Understanding Failure (Cambridge, Mass.: Harvard University Press, forthcom­ing), chapter 8.

يعرف قسم المهندسين في لحظة انتمائهم إلى الرابطة الأميركية للمهندس باسم "واجب المهندس" (Obligation of an Engineer). وقد صيغ بحسب تقاليد [مراسم] الخاتم الحديدي الكندي، ويظهر على شهادات العضوية الأولى كما يلي:

واجب المهندس

أنا مهندس. ولمهنتي التي افتخر بها جداً أدين بواجبات مقدسة.

ومنذ العصر الحجري، فإن التطور الإنساني كان محركاً بالعبقرية الهندسية. لقد جعل المهندسون موارد الطبيعة الكبيرة من مواد وطاقة في خدمة البشرية. أثارت الهندسة الحياة في المبادئ العلمية ووسائل التكنولوجيا وحولتها إلى الاستعمال العملي. ولن تكون جهودي سوى أمر بسيط لولا إرث التجربة المتراكم.

وكمهندس، أنا…، أتعهد بأن أتحلى بالنزاهة، والمعاملة العادلة، والتسامح والاحترام، ودعم المعايير والاعتزاز بمهنتي، وأن أكون واعياً دائماً بأن مهارتي تحمل معها واجب خدمة الإنسانية بتقديمي أفضل استعمال لثروة الأرض الثمينة.

وكمهندس، بكل تواضع وحاجة للتوجيه الإلهي، لن أشارك إلا في الأعمال النزيهة. ولن أتوانى عن تقديم معرفتي ومهارتي من دون أي تحفظ لصالح الناس عند الحاجة إليها. وسأقدّم أكثر ما بإمكاني في أدائي لواجبي وفي وفائي لمهنتي.

وبعد عدة سنوات، ومراعاة لحساسيات متزايدة، فقد غُيّر تعبير "خدمة البشرية" إلى تعبير "خدمة الإنسانية"، وكذلك حذفت جملة "بكل تواضع وحاجة للتوجيه الإلهي". عدا ذلك، فقد بقيت صيغة الواجب كما هي في معظمها عام 2009 كما كانت في الأصل. انظر Iron Ring.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق