النباتات والزراعة

خصائص وفوائد ثمار البلح

1994 موسوعة الكويت العلمية للأطفال الجزء الخامس

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

ثمار البلح خصائص ثمار البلح فوائد ثمار البلح النباتات والزراعة الزراعة

البلح ثمرة حلوة شهية يستمتع بها الطفل العربي، ومعظم نخيل بلح العالم في بلادنا، وفي الصيف تتلون الثمار بدرجات من الاحمر والاصفر أو خليط منهما.

فنسميها بلحا وتسمى باللغة العربية الفصحى البسر. واذا ازداد نضج الثمار فطريت واصبحت بنية اللون أو سوداء سميت رطبا.

أما اذا جفت بعد ذلك فاننا نسميها تمرا. والجزء المحمل بالبلح أو الرطب يسمى عذقا أو قنوا (جمعه: قنوان) (وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ نَبَاتَ كُلِّ شَيْءٍ فَأَخْرَجْنَا مِنْهُ خَضِرًا نُخْرِجُ مِنْهُ حَبًّا مُتَرَاكِبًا وَمِنَ النَّخْلِ مِنْ طَلْعِهَا قِنْوَانٌ دَانِيَةٌ وَجَنَّاتٍ مِنْ أَعْنَابٍ وَالزَّيْتُونَ وَالرُّمَّانَ مُشْتَبِهًا وَغَيْرَ مُتَشَابِهٍ ۗ انْظُرُوا إِلَىٰ ثَمَرِهِ إِذَا أَثْمَرَ وَيَنْعِهِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكُمْ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ) (الأنعام: 99)،  (ودانية أي قريبة).

 

وكلما نضجت الثمار ازدادت حلاوة. وبعض الاصناف يكون بلحها الملون خشنا غير حلو فلا يؤكل الا بعد أن يرطب، مثل «الكاسبي» في السعودية و «الامهات» في مصر.

وبعض الاصناف يؤكل بلحا، ويفسد قبل أن يتم إرطابه، مثل«الزغلول» في مصر.

وبعض الأصناف يجف قليلا بعد الإرطاب ويمكن أن يحفظ طريا مدة طويلة، وهذا ما يعرف بصنف الجاف «العجوة» التي تستخدم في حشو الكعك والفطائر، وبعض الاصناف الاخرى يمكن تركه حتى يجف تماما فيصبح تمرا صالحا للخزن مددا طويلة.

 

والتمر غذاء مركز ممتاز، ثلاثة راباعه تقريبا سكر. فهو مصدر جيد لتوليد الطاقة في الجسم، فضلا عن بعض الدهن والبروتين والفيتامينات واملاحالكالسيوم (الجير)والفسفوروالحديد.

وكثيرا ما كان المسلمون الاوائل يجاهدون في الغزوات وليس معهم طعام سوى التمر. وكان الرسول، صلوات الله وسلامه عليه، يفطر بعد الصيام على قليل من التمر أو الرطب.

وقد أحسن أمير الشعراء أحمد شوقي، حين قال في التمر:

طعام الفقير، وحلوى الغني   

                                                              وزاد المسافر والمغترب

 

وإذا وضع الرطب في أكياس من الليف وترك أياما تحت شيء ثقيل، سال منه عسل حلو، وعسل البلح يسمى الدبس. وفي العراق يستخرجون السكر أيضا من التمر.

والنساء العربيات يصنعن من التمر أو الدبس أنواعا من الحلوى والاطباق الشهية، مثل العصيدة، والممروس، والخبيص، والبيض بالدبس.

وفي المصانع الحديثة يكبسون العجوة في مكعبات أو قوالب جميلة. وقد ينزعون منها القشر والنوى قبل ذلك، وقد يفرمونها أو يضيفون اليها السمسم.

 

وقد ينزع النوى من التمر ويحشى باللوز أو الجوز أو الفستق أو يغطى بالشيكولاته، ويرص في علب أنيقة.

وتصنع المربى ايضا من البلح. ويمكن استخدام البلح ايضا في صنع الخل والكحول.

أما النوى فيستخرج منه الزيت ويصلح غذاء جيدا للحيوان ووقودا ممتازا. 

وأكثر البلاد العربية انتاجا للبلح: العراق ومصر والمملكة العربية السعودية، والعراق أكثر عددا في نخيل البلح، ولكن متوسط انتاج النخلة في مصر أعلى كثيرا، أما السعودية فهي وسط في الامرين.

 

واصناف البلح والتمر في البلاد العربية تعد بالمئات، وتختلف في الوانها وأشكالها وأحجامها ومزاياها. وسوف نذكر لك بعضا من أشهرها وأجودها: فالمسلمون يحرصون على شراء تمر «العنبرة» من مدينة رسول الله.

وفي السعودية ايضا، تشتهر الأحساء والقطيف بأصناف الخلاص والرزيز والشيش، بينما تشتهر القصيم بالبرجي والسكري والمكتوم. وفي العراق يحبون في البصرة: الحلاوى والخضراوى والزهدى والساير.

أما في مصر والسودان فأفضل الاصناف هي الصعيدي (السيوى) والجندلية والبرتمودا والزغلول. أما تونس والجزائر والمغرب فأفخر ما فيها دقلة نور.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق