الحيوانات والطيور والحشرات

خصائص حيونات “الليمور واللّورس”

2013 كتاب الحياة

مايلز كيلي

KFAS

حيوانات الليمور خصائص اللورس الثدييات الحيوانات والطيور والحشرات البيولوجيا وعلوم الحياة

تنتمي حيوانات الليمور أو الهبّار (lemurs) واللَوْرَس أو الليمور الهندي (lorises) والترسيس (tarsiers) والأيآي أو القط المدغشقري (aye-ayes) إلى فصيلة الرَّئيسات (primates) مع السعادين (monkey) والقردة.

وكسائر الرّئيسات لهذه الحيوانات أدمغة كبيرة وأيدي جيدة التطور بأصابع قابضة.  ولها وجوه متجهة إلى الأمام وأعين كبيرة تتيح لها الرؤية والصيد ليلاً.

حيوانات الليمور واللّورَس والأيآي هي أكثر بدائيةً من السعادين والقردة وتُصنّف في مجموعتها الخاصة التي تُسمّى "الرئيسات السُّفلى" (prosimians) ولهذه الثدييات خطم وحاسة شمّ متطورة جداً.

تعيش معظم الرئيسات السفلى على الأشجار ويمكنها أن تقفز من غصن إلى غصن بدقةٍ كبيرةٍ ورشاقة. 

وحيوانات الليمور أو الهبّار (lemurs) قادرة على التحرك بسرعة، بينما تميل اللّوارِس (lemurs) إلى الزحف ببطء أكثر على امتداد الأغصان وجذوع الأشجار.

البوتو الذهبي (Golden potto) هو حيوان بطيء الحركة من الرئيسات السُفلي (prosimian) وينشط ليلاً. 

 

ويعيش في الغابات المطرية في أفريقيا الوسطى حيث يقتات أساساً بيرقات السُرء (maggots) واليساريع (caterpillars) ودُويدات (grubs) مشابهة. 

ومثل الرئيسات السفلى الأخرى للبوتو عينان ضخمتان تعكسان الضوء مما يحسّن بصره أثناء الليل.

الأيآي (aye-aye) هو حيوان من أقرباء الليمور، ويستخدم إصبعه الوسطى الطويلة جداً لينقر جذوع الأشجار والأغصان حيث يُصغي لوجود حشرات البقّ داخلها. 

وله أذنان كبيرتان ويستطيع أن يسمع الدويدات وهي تمضغ العشب تحت اللحاء.  ويقضم الأيآي الخشب ليثقب ثقباً ويلتقط الدويدات بإصبعه الوسطى.

تُهندِم الليمورات بعضها باستخدام مخلبَ خاص في أحد أصابعها وبأسنانها الأمامية التي تشبه المشط.

في موسم التزاوج تخوض الليمورات معارك بالرائحة النتنة لتحظى بالإناث. 

 

وتفرك معصميها وذيلها بالغدد النتنة تحت ذراعيها ومؤخرتها ثم تلوَّح بهما أمام الليمورات المنافسة لتنفرها بعيداً.

توجد حيوانات الترسيس (tarsiers) في جنوب شرق آسيا فقط بما في ذلك أنحاء من الفلبين. ولها عينان ضخمتان ورقبة مرنة جداً تتيح لها تدوير رأسها استدارة كاملة تقريباً مثل رأس البومة.

طفل الغابة الكثيف الذيل (thick-tailed bushbaby) هو الأكبر بين كل حيوانات طفل الغابة، ويبلغ طوله من الأنف إلى الذيل 75 سنتيمتراً. 

 

ويعيش وسط الأحراج والأجمات في شرق وجنوب أفريقيا ويأكل أطعمة كثير وتشمل السحالي والطيور. وتُعرف حيوانات طفل الغابة أيضاً باسم "غالاغوس" (galagos) .

تنام الليمورات القزمة الثخينة الذيل (fat-tailed dwarf lemurs) خلال موسم الجفاف في شهري يوليو (تموز) وأغسطس (آب)، وتعيش على الدهن المخزّن في القواعد السميكة لذيلها.

 

يتسلل اللّورَس (loris) البطيء بصمت وخلسة وراء فريسته وينقض إلى الأمام فجأةً ممسكاً بها. 

ويقطن هذا الحيوان الثديي غابات جنوب شرق آسيا وله قوة بصر ليلية رائعة بفضل عينيه الكبيرتين.

 

الليمورات

– لليمورات أيدي وأقدام قابضة.

– هي حيوانات ذكية وقادرة على التكيف.

– لها عينان متجهتان إلى الأمام.

– لها أظافر مستوية عوضاً عن المخالب.

– تعيش في جماعات.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق