الفيزياء

حيلة جديدة تبين سلوك الهواء والشراب معاً

1995 أصول الحيل الهندسية

جلال شوقي

KFAS

سلوك الهواء الفيزياء

صنعة إناء آخر ميدزد

اتخذ جاما علامته أ ب، واقطعه عند خط ج د، واثقب في وسطه ثقبا عليه هـ، ثم اتخذ فوقه صنوبرة على مثال ما وصفنا أو أي شيء أردت حتى يستر الثقب عمل الصنوبرة. تتخذ قنبعة شبيهة بصنوبرة بقدره الأسفل إلى داخل وتحتها في الكأس الثقب.

ثم تركب الصنوبرة وفيها ثقب خفية ليدخل الشراب من ثقب الصنوبرة الى ثقب الكأس لا لغيره، فيكون حينئذ سارق الشراب موضع ز ح، ثم اثقب في بطن أرض ز ح ثقبا عليه ط، ثم اتخذ فيه أنبوبا بقدر طول مقبض الكأس أو أقل قليلا.

واحجب أسفله والحمه مع الكأس، واثقب في موضع منه ثقبا، علامته ي، ثم اتخذ أنبوبا آخر يلبس هذا الأنبوب ويدور عليه دورا مطحونا مهندما لا يسرق منه شيءا من وجه من الوجوه، واثقب فيه ثقبا بإزاء ثقب ي، عليه ك، وركب فلكة الكآس في أسفل هذا الأنبوب.

وألبسه الأنبوبة الملحومة مع الكأس، فإذا أدرت الفلكة وكان الثقب بإزاء الثقب شرب جميع ما في الكأس، وإذا خالفت دور الفلكة يشرب ما ظهر في الكأس- أعني كأس ج د فقط – وبقي ما في الخزانة، وهذه صورته(1))).

 

شرح وتحليل:

لا تختلف هذه الحيلة عن تلك التي جاء ذكرها في الحيلة السابقة (43) إلا من حيث الشكل فحسب، أما جوهر الموضوع وسلوك الهواء والشراب فيها فليس فيهما إضافة ذات بال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق