الفيزياء

حقيقة وموضع الخيال

2009 البصائر في علم المناظر

كمال الدين الفارسي

KFAS

حقيقة وموضع الخيال الفيزياء

المبصرات التي يدركها البصر بالانعكاس ربما أدركها من وراء المرآة – وهو الأكثري – وربما أدركها قدام المرآة أو في سطح المرآة.

وتكون للصورة المنعكسة موضع مدرك معين بحسب شكل المرآة ووضع البصر من المرآة ويدرك الصورة أبداً في ذلك الموضع لا يتغير ما لم يتغير وضع البصر من المرآة وتسمى الصوة المدركة في المرآة الخيال وموضعها موضع الخيال ولنحدد ذلك الموضع.

فنقول: موضع خيال كل نقطة تدرك بالانعكاس هو ملتقى خط انعكاسها والعمود الخارج منها إلى السطح الصقيل إن تلاقى الخطان وإن توازيا فيدرك الصورة في سطح المرآة. ولا يكون للخيال موضع محدود ونسمي العمود المذكور خط الخيال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق