علوم الأرض والجيولوجيا

حجارة الرواهص

2009 الموسوعة العلمية للصخور والمعادن

KFAS

حجارة الرواهص علوم الأرض والجيولوجيا

يتألف الحجر الرملي وحجر الغرين والحجر الطيني وحجر الصلصال جميعاً من حبيبات صغيرة متساوية الحجم تقريباً.

بيد أن بعض الصخور الرسوبية تتشكل من مزيج غير منتظم من الحجارة ذات الأحجام المختلفة العديدة.

تسمى هذه الصخور الممتزجة والمليئة بالحجارة "الروديتات" وتنقسم إلى نوعين : الرواهص والمدملكات.

في الرواهص، تكون الحجارة ملساء ومستديرة . وفي المدملكات تكون الحجارة حادة ومزوّاة .

 

الرواهص (الرصيص) Conglomerates

تسمى الرواهص في بعض الأحيان الحجارة المستديرة   (roundstone)، وهي في الأساس حجارة مستديرة متراصّة في قالب من الرمل الأكثر دقة ومن الصلصال.

يمكن أن تكون الحجارة حصباء gravel (2-4ملم/0,079-0,157 بوصة) وحصى pebbles  (4-64ملم/0,157-2,52 بوصة) وزلط cobbles (64-256ملم/2,52-10,08 بوصة) وجلاميد boulders (أكبر من 256ملم/10,08 بوصة).

ولا بد أن الحصى مثل هذه قد تشقلبت على طول الشواطىء أو تدحرجت مع مجرى النهر لسنين لا تُحصى حتى استدارت كل حوافها الحادة، ولا بد أنها كانت شديدة المتانة لتتحمل كل ذلك الخض والدّك.

وبذلك ، فإن حجارة الرواهص هي عموماً مواد متينة مثل الكوارتز والظرّان  flint والصوّان chert وصخور نارية صلدة . ولكن عاجلاً أم آجلاً ، فحتى أصلد الحجارة تتضاءل إلى رمل أو صلصال. لذا ، فإن الرواهص هي علامةُ على انقطاعٍ في عملية الترسّب البطيئة المطّردة .

هناك نوعان من الرواهص وهما الرواهص المستقيمة (orthoconglomerates) والرواهص المشابهة (paraconglomerates). الرواهص المستقيمة هي صخور رسوبية حقيقية ، وتتشكل حيث ألقت الفيضانات الوميضية (flash floods) بالحصباء والحصى في الأنهار أو ألقت بها أمواج العواصف على الشواطىء .

 

وتكون الحجارة فيها متساوية الحجم للغاية ومرزّمة بإحكام. وتمتلىء الفجوات بينها تدريجياً برواسب أكثر دقة لتلصقها معاً ، لكن الصخر يتخذ نفس الشكل ، بها أو بدونها .

وتتشكل الرواهص المشابهة بضربةٍ واحدة ، وهي عبارة عن مزيج من الحجارة من كافة الأحجام تناثرت داخل قالب (matrix) .

وعادةً ما تتشكل هذه الرواهص بفعل الانزلاقات الأرضية (landslides) أو تيارات الفكر (turbidity currents) أو الأنهار الجليدية (glaciers) – أي كل الأحداث الهائلة الأثر التي تنقل المواد بالجملة بدون أي فرز. وبإزالة القالب لا يتبقى إلا كومة من الججارة ، ويُعد الصلصال الجلمودي من الرواهص المشابهة.

والرواهص واسعة الانتشار لكن الرواسب عادة ما تكون صغيرة وموضعية . وفي بعض الرواهص يبرز الحصى مقابل الإسمنت الفاتح اللون كحباب زبيب في قطعة حلوى- مما منحها الاسم "حجر الحلوى" (puddingstones).

وتشكل حجارة الحلوى البنية في "هيرتفوردشاير" في إنكلترا ، وفي "روكسبوري" في ماساتشوستس، وحجر حلوى اليَشَب (jasper) في جزيرة "سانت جوزيف" في بحيرة "هرون" في كندا أمثلة جيدة على هذا الصخر.

 

حجم الحبيبات : أكثر من 2ملم/0,079 بوصة، وقد تكون حبيبات أوحصى أو زلط أو جلاميد .

النسيج : الرواهص المستقيمة ذات حبيبات حصوية الحجم على الأغلب وبالكاد تتلامس، وتتكون بما يقل عن 15% من قالب رمل وصلصل.الرواهص المشابهة تتكون بما لا يقل عن 15% من قالب، وهي بالفعل ذات حجارة رملية وحجارة طينية متناثرة مع حصى وزلط وجلاميد .

البنية : الرواهص صغيرة عموماً برواسب ضعيفة التشكيل الطبقي ولا تحتوي على أي من علامات تطبّق الرواسب الأكثر دقة .

اللون : تتنوع الألوان بمدى تنوع الصخور التي أتت منها حجارتها. وغالباً ما تكون الحجارة مختلفة اللون عن القالب على نحو واضح. وفي حجر حلوى اليَشب، تتراصص الحجارة الحمراء في قالب باهت اللون كالكرز في قطعة الكعك .

التركيب : يمكن أن تتركب الحجارة من الكوارتز المحض أو الفلسبار، ومن مصادرها البغماتيت. لكنها في العادة شظايا صخرية – وتقليدياً تتشظى من صخور أكثر صلادة مثل الريوليت والأردواز والكوارتزيت. ويتركب القالب من السليكات أو الكسيت أو أكاسيد الحديد .

التشكيل : تتشكل الرواهص المستقيمة في أنهار سريعة الجريان وفي الجيشان الضحل لأمواج الشاطىء (shallow surf). تترسب الرواهص المشابهة بفعل الأنهار الجليدية والانزلاقات الأرضية والانهيارات وتيارات العكر .

أماكن تواجد ملحوظة : هيرتفوردشاير-إنكلترا؛ كاتا تجوتا (المنطقة الشمالية)-أستراليا؛ هرون في أونتاريو-كندا؛ كيويناو-ولاية ميتشيغان، ولايات أوهايو وإنديانا وإيلينوي؛ البهاما؛ كريستون (وادي سان لويس)-كولورادوا، روكسبوري-ماساتشوستس، فيربرن- داكوتا الجنوبية، سلسلة بروكس-آلاسكا، الحوض والسلسلة-نيومكسيكو، فان هورن-تكساس، وادي الموت- كاليفورنيا  .

 

حجر الحلوى Puddingstone :  

يُعد حجر الحلوى في هيرتفوردشاير ، إنكلترا ، بحصاه الشبيهة بالزبيب من الرواهص المميزة جداً . والمادة البيضاء عبارة عن مادة لاحمة من الكوارتز والفلسبار؛ أما الحصى فهي ظرّان (flint) من تلال الطباشير المجاورة

 

الرواهص المتعددة الصخر Petromict conglomerate :

توصف الأغلبية الساحقة من الرواهص بأنها متعددة الصخر أو متنوعة الصخر. ويعني هذا أنها تحتوي على مزيج واسع من الحجارة المختلفة من مصادرة متنوعة ، مثل البازلت والأردواز والحجر الجيري. وهي في الأساس رواسب نهرية انجرفت من مناطق ذات تضاريس بارزة وألقي بها في مراوح الطمى (alluvial fans) .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق