الفيزياء

جسمات “الكواركات”

2015 علوم القرن الـ21 الطاقة والمادة

براون بير

k

الكواركات الفيزياء

في عام 1962 افترض الفيزيائي الأمريكي ميوري جل – مان وجود جسيم تحت ذري أصغر، اسماه الكوارك، وذلك بهدف توضيح الصورة المشوهة التي نتجت عن عدم تحديد هوية الجسيمات تحت الذرية جميعها.

الكوارك جسيم أولي افترض وجوده لتفسير وجود وسلوك جميع الجسيمات الأخرى. وحتى اليوم تم وضع توصيف لما لا يقل عن 12 نوعاً من الكواركات (وضديد الكواركات).

تتحد الكواركات لتشكل البروتون والنيوترون وعدداً آخر من الجسيمات تحت الذرية – في هذا السياق لا تعتبر هذه الجسيمات جسيمات أولية.

تحمل الكواركات نوعين من الشحنة: إما +2/3 شحنة الإلكترون أو -1/3 شحنة الإلكترون.

وعلى هذا الأساس يتكون البروتون من ثلاثة كواركات يحمل أحدهما شحنة تساوي -1/3 ويحمل كلٌ من الآخرين شحنة تساوي +2/3، ليكون المجموع مساوياً +1 من شحنة الإلكترون.

النيوترون أيضاً يتكون من ثلاثة كواركات شحناتها +2/3، و-13 و-1/3، وتكون النتيجة عدم امتلاك النيترون أية شحنة. والباي ميزون يتكون من كواركين فقط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق