الفيزياء

تمهيد العالمان “طومسون ورذرفورد” لاكتشاف الإلكترون

1997 قطوف من سير العلماء الجزء الأول

صبري الدمرداش

KFAS

العالمان طومسون ورذرفورد اكتشاف الإلكترون الفيزياء

كانت الأشعة السينية قد اكتُشفت على يدي رونتجن في السنة التي انتظم فيها رذرفورد في جامعة كمبردج، فهاله ما نطوت عليه من العجائب، وأدهشته إمكانية تصويرها صوراً لأجسام تحجبها ألواح من الفولاذ! إنها حقا ظاهرة جديدة لا تمت إلى طبيعة القرن التاسع عشر بصلة، فأقبل عليها العلماء بنشاطٍ عجيب.

وكان من أشهر ما اتصفت به أن اختراقها للهواء يجعله مكهربا. وقد كانت هذه الخاصة من خواصها من أبعد الظواهر الجديدة أثرا في ارتقاء علم الفيزيقا الحديث.

إذ كان من المتعذر على العلماء أن يكهربوا الهواء، فلما اكتُشفت تلك الأشعة سَهُلَ عليهم ما كان بالأمس مستحيلاً.

فعمد طومسون إستعمال تلك الخاصة في بحوثه التي تدور حول إمرار التيارات الكهربائية في الغازات. وعهد إلى رذرفورد في مساعدته، فمهدا بذلك الطريق لاكتشاف الإلكترون عام 1897.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق