أحد صفحات التقدم العلمي للنشر
علوم الأرض والجيولوجيا

المناطق المدارية المحافظة

2012 دليل الطقس

روس رينولدز

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

علوم الأرض والجيولوجيا

بشكل عام، في المدارين هناك تغيّر بسيط في مجال درجة حرارة الأشهر الحارة والباردة بسبب وجود اختلاف بسيط في كمية الإشعاع الشمسي الواصلة على مدار السنة. وهنا سبب تحديد الفصول المختلفة في المدارين بفترات هطول الأمطار وليس تغيرات درجات الحرارة. وعلى النقيض، في المناطق فوق- المدارية يكون الشتاء أبرد بكثير من الصيف، لذا تكون دورة الحرارة والبرودة الوسيلة الأساسية لتحديد الفصول.

في يوليو، تتوّفر الأحوال الأشد حرارة في القارات ذات المساحات الشاسعة حيث

معدل درجة حرارة الهواء فيها فوق 30 مئوية ( 86 فهرنهايت). وقد لوحظت أعلى درجات حرارة في العالم في أكبر تلك المناطق اتساعاً، الصحراء الأفريقية. وكما هو الحال في القارات الجنوبية في يناير، تتعلق درجة حرارة هذه المناطق جزئياً ببعدها عن تأثير الهواء المتدفق من المحيطات ووجود الهواء الهابط في خلية هادلي (انظر الصفحة 36).

وتتميز حركة الهبوط السحيقة في المناطق تحت-القطبية بسماء صافية واسعة تُعزّز درجات حرارة عالية جداً خلال النهار وأحوال باردة ليلاً في صحاري العالم «الحارة».

ولكن في المناطق الساحلية الحارة كالخليج العربي تبقى درجة الحرارة عالية طوال الليل بسبب الهواء الرطب جداً على العموم. يمتص بخار الماء في هذا الهواء بعض الإشعاع الصاعد من الأرض ويعيد جزءاً منه إلى السطح ثانية بحيث يعمل كنوع من العازل. وهذا مثال على ظاهرة الإحتباس الحراري، حيث تُبقي الغازات كبخار الماء وثاني أكسيد الكربون درجات الحرارة السطحية أعلى مما كانت ستكون دون هذه الغازات (انظر الصفحات 131-137).


[KSAGRelatedArticles] [ASPDRelatedArticles]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى