النباتات والزراعة

المكسيك وانتهاجها لسياسة انتاج الذرة المهندسة وراثياً

2014 البذور والعلم والصراع

أبي ج . كينشي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

النباتات والزراعة البيولوجيا وعلوم الحياة

كانت المكسيك واحدة من بين البلدان الأولى التي سعت لإنتاج المحاصيل المهندسة وراثياً بصورة تجارية، فبداياتها الأولى كانت عام 1996م مع القطن المهندس وراثياً المقاوم للحشرات الضارة، واليوم ينتج المزارعون المكسيكيون فول الصويا والقطن المعدّلين وراثياً بمساحة [زراعية] تفوق السبعين ألف هكتار (James 2010a).

ولم يكن هناك معارضة شعبية لإنتاج هذه الأنواع من المحاصيل المهندسة وراثياً إلا بصورة ضئيلة جداً، ولكن مخطط إدخال الذرة المهندسة وراثياً كمحصول تجاري، أدّى إلى مناهضة مهولة من المزارعين وخبراء البيئة والعلماء المعنيين بالسلامة الأحيائية.

تعتبر الذرة عنصراً مهماً في الاقتصاد المكسيكي، والنظام الغذائي، والثقافة. فأكثر من ثلثي القيمة الإجمالية للزراعة المكسيكية يأتي من استزراع الذرة (Henriques and Patel 2003, 24). حيث يقدّر أن حوالي ثمانية عشر مليون مكسيكي هم إما يعملون في، أو يعتمدون على، إنتاج الذرة، ومن بينهم على الأقل ثلاثة ملايين مزارع للذرة (يشكّلون حوالي 8% من سكان المكسيك) وعوائلهم.

فالذرة أساسية في النظام الغذائي المكسيكي وتحمل أيضاً دلالة رمزية وروحية للكثير من الشعوب الأصلية في المكسيك (Esteva and Marielle 2001; González 2003). بالإضافة إلى ذلك، تعتبر الذرة المكسيكية ذات السلالة المحلية الأصيلة (الأصناف المكيفة محلياً) ذات قيمة [غذائية] عالمياً، كونها مصدراً للتنوع الجيني الزراعي.

والمكسيك هو البلد الأول للذرة المدجنة، إذ منذُ حوالي تسعة آلاف سنة مضت وحتى اليوم ما زالت المكسيك هي موطن التنوّع الجيني للذرة الاستثنائية، بفضل صغار المزارعين وممارستهم الزراعية. فعلى الرغم من صعوبة تحديد عدد المزارعين الذين استخدموا طرقاً تقليدية لإنتاج الذرة بدقة، إلا أن خبيري الذرة موريسيو بيلون (Mauricio Bellon) وجوليان بيرتهود (Julien Berthaud) (2006) يقدرونهم بواقع مليوني مزارع، تمكنوا من زراعة ما يقارب 5.8 مليون هكتار (حوالي 80% من أرض استزراع الذرة) باستخدام أنظمة تقليدية في زراعتها.

 

فقد شملت تلك الإجراءات الزراعية التقليدية للذرة الاهتمام بزراعة أصناف متعددة تتلائم مع احتياجات الزراعة والطهي المختلفة، وتوفير البذور لزراعتها من موسم لموسم آخر، وتداولها بين المزارعين والمجتمعات الأخرى، ومزجها مع بذور من منشأ مختلف، وتحسين أصناف تتكيف مع الظروف [البيئية] المحلية.

فحتى الآن، زراعة الذرة المهندسة وراثياً تجارياً محظورة في المكسيك، بسبب مخاوفهم للحفاظ على التنوع الجيني للذرة، التي قد تنشأ من تلك الممارسات المحظورة.

إن قيمة التنوع الجيني للذرة المكسيكية معترف بها عالمياً على الأرجح. فالذرة المكسيكية كما قال عنها في الآونة الأخيرة كلّ من دانييلا سوليري (Daniela Soleri) ودايفد كلفلاند (David Cleveland) وفلافيو أرغون كيوفاس (Flavio Aragon Cuevas): "معظم الناس، بغض النظر عن موقفهم من المحاصيل المهندسة وراثياً، يتفقون على أهمية التنوع".

فمربّو النباتات ولفترة طويلة يعتبرون أنه لا "مركز للأصل" مثل المكسيك، باعتباره موطناً للعثور على النباتات ذات الخصائص المفيدة، مثل مقاومة الأمراض، أو التحمّل لقساوة الظروف الجوية الصعبة، ولهذا السبب، فإن مربّي النباتات وعلميي البيئة وحماتها (فضلاً عن صغار المنتجين الذين يعتمدون على أصناف الذرة المحلية كغذاء) يشعرون بالقلق حول ماهية ما سيحدث لمزارعي أصناف الذرة المختلفة بمجرّد أن تصبح الجينات المحورة وراثياً مدمجة مع الجين [الأصلي للذرة].

 

في عام 2000م اكتشف اثنان من العلميين الأميركيين العاملين مع منظمة مكسيكية صغيرة غير حكومية أن الذرة المهندسة وراثياً يتم استزراعها في منطقة ريفية مكسيكية معزولة، وعلى الرغم من هذه الحقيقة إلا أن محاصيل الذرة تلك المهندسة وراثياً لم يتم بعد التصريح عن زراعتها في هذا البلد(Quist and Chapela 2001).

ولكون المكسيك هي مركز التنوّع الجيني للذرة والنبات البرية القريبة منها، فقد تحول النقاش حول هذا الأمر فوراً إلى قضية متعلقة بالأمن البيئي. فحتى هذا الحين، فإن نشطاء الريف والتحضّر يشيرون بنطاق واسع إلى الآثار، ويتتبعون جذور أسباب هذه المشكلة ويعزونها إلى سياسات المكسيك التجارية والإصلاحات الزراعية، التي أدت إلى زيادة الاعتماد على الولايات المتحدة الأميركية غذائياً.

فمعظم النقاد يرون أن مفهوم تلوّث أصناف ذرة المزارعين باللاصناف المهندسة وراثياً ما هو إلا امتداد للعلاقة التجارية غير المتكافأة مع الولايات المتحدة الأميركية، إذ نتجت إلى جانب ذلك خسارة للمجتمع والثقافة.

إلا أن هناك مجموعةً صغيرة من نشطاء حقوق السكان الأصلين المسموع صوتهم، زعموا أن التلوث الجيني للأصناف الأصلية من الذرة يشكّل اعتداءً على الثقافات التقليدية وذاتية المجتمعات الأصلية. كما لاحظ أحد الناشطين التنمويين الشعبيين في أواكساكا "أن هناك اعتداءً ضد الذرة على نطاق واسع.

فالموقف من مسألة التلوث بالهندسة الوراثية هو موقف واحد من إشكالية أن تكون الذرة مهددة…. ففقر أهل الريف (المزارعين)، دفعهم للعمل في الولايات المتحدة الأميركية، فأدى إلى إنتاج ذرة أقل…. وعليه فكل هذا الأمور معاً نرى فيها اعتداءً موجّهاً ضد الناس الأصليين" (Activist March 6, 2006).

مجلة العلوم
‫‪الخلايا التائية لدى مرضى فيروس كورونا " تبشر بالخير" للمناعة طويلة الأمد
قلم:      ميتش ليزلي
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الخلايا التائية أو الخلايا T T cellsهي من أقوى أسلحة الجهاز المناعي، ولكن أهميتها في محاربة الفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2، لم تكن واضحة حتى الآن. حاليًا تظهر دراستان أن الأشخاص المصابين لديهم خلايا تائية تستهدف الفيروس، مما يساعدهم على الشفاء منه. كما وجدت كلتا الدراستين أن بعض الأشخاص الذين لم يصابوا قطُ بالفيروس سارس-كوف-2 يمتلكون هذه الدفاعات الخلوية، على الأغلب لأنهم أصيبوا من قبل ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪أنظمة ذكاء اصطناعي تهدف إلى العثور على تفشيات فيروس كورونا
قلم:      أدريان تشو
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة

لم يكن البشر أول من أطلق الإنذار العالمي حول جائحة كوفيد-19 COVID-19 وإنما كان حاسوبًا. HealthMap، هو موقع على الإنترنت يشغله مستشفى بوسطن للأطفال Boston Children’s Hospital، يستخدم الذكاء الاصطناعي AI لمسح وسائل التواصل الاجتماعي، والتقارير الإخبارية، وعمليات البحث على الإنترنت، وغيرها من البيانات، بحثًا عن علامات على فاشيات مرضية. وفي تاريخ 30 ديسمبر 2019 اكتشف الموقع تقريرًا ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
. عمّار العاني باحث في المعلوماتية وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي، سورية
في الوقت الذي تظهر فيه معظم الأبحاث العلمية أن ظاهرة الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقة مؤكدة، فإن نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظرية ويعتبرها خدعة من قبل الحكومات. وتظهر الإحصاءات أن نحو 5% من الأهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الأساسية لأطفالهم إيماناً منهم بأخطارها، على الرغم من التوافق شبه الكامل في الأوساط الطبية على أن هذه المخاوف لا أساس لها.
   ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
. جمال المطر اختصاصي في أمراض الأذن والأنف والحنجرة، الكويت
تعد الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات من العوامل الممرضة الشائعة للإنسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك أنواع تصيب الإنسان مسببة له أمراضاً متنوعة مثل متلازمة عوز نقص المناعة المكتسبة الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبة. ويشهد العالم حاليا أول جائحة يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة فيروسات واسعة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪الخلايا التائية لدى مرضى فيروس كورونا " تبشر بالخير" للمناعة طويلة الأمد
قلم:      ميتش ليزلي
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الخلايا التائية أو الخلايا T T cellsهي من أقوى أسلحة الجهاز المناعي، ولكن أهميتها في محاربة الفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2، لم تكن واضحة حتى الآن. حاليًا تظهر دراستان أن الأشخاص المصابين لديهم خلايا تائية تستهدف الفيروس، مما يساعدهم على الشفاء منه. كما وجدت كلتا الدراستين أن بعض الأشخاص الذين لم يصابوا قطُ بالفيروس سارس-كوف-2 يمتلكون هذه الدفاعات الخلوية، على الأغلب لأنهم أصيبوا من قبل ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪أصبح العدو القديم حليفًا .. استخدام الفيروسات في علاج السرطان
. خالد صنبر، د. معتصم البارودي، د. نبيل أحمد باحثون في مجال الأمراض والفيروسات بكلية الطب في هيوستن، الولايات المتحدة
على الرغم من كونها أكثر الكائنات بساطًة فإن الفيروسات أتقنت عملية التطور بصورة مذهلة؛ فقد أتاح استغلال تلك المخلوقات الدقيقة لمخلوقات أكثر تعقيدًا، لحاجتها إلى التكوينات الخلوية، قدرة كبيرة لها على اجتياز العقبات التطورية. ففي جينومنا الخاص، اتخذت الفيروسات مخبئًا لإحدى أكثر الرحلات نجاحًا عبر الزمن، إذ يعتقد أن نحو %10 من ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الفيروسات والزهايمر .. أي دور للعدوى الفيروسية في حدوث المرض الخطير؟
. إسلام حسين باحث في مجال الفيروسات بمعهد ماساتشوستس للتقانة MIT الولايات المتحدة
يحتل المخ مكانة خاصة بين أعضاء الجسم؛ فمن خلال شبكة معقدة من الأعصاب يقود أوركسترا رائعة تعزفها كل خلجة من خلجات أجسادنا في كل جزء بسيط من الثانية. ومن خلال قدرات المخ الفائقة على تلقي المعلومات وتحليلها وتخزينها نتمكن من رؤية العالم من حولنا وتكوين خبرات ومهارات تسهم في تشكيل هوياتنا. ولكن ما نراه كل يوم يذهب ويأتي، ولا يبقى منه إلا ما حوته ذاكرتنا. فما نحن ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪ساعي البريد الفيروسي والعلاج الجيني .. آمال كبيرة لعلاجات واعدة
. باسل طارق عساف اختصاصي في علم الأمراض المقارن، و باحث رئيسي في شركة فايزر للأبحاث و تطوير الأدوية الولايات المتحدة
يعد فك الشيفرة الوراثية وتحليل التسلسل الجيني للحمض النووي الريبوزي منقوص الأكسجين DNA للإنسان من أهم الإنجازات الطبية في القرن الحادي والعشرين. وكان لذلك الإنجاز أثر بالغ في تقدم علوم الطب الجيني ومعرفة عدد كبير من الطفرات الجينية المسببة لعدة أمراض جينية لم يكن يُعرف سببها حتى ذلك الاكتشاف، كأمراض الهيموفيليا الناعور أو ... (قراءة المقال)
‫‪مجرة درب التبانة و جيرانها
لسلام عليكم .. في كثير من حلقات البرنامج السابقة تكلمنا عن اهم عناصر المجموعة الشمسية التي نعيش فيها من كواكب و أقمار و كيوكبات و احزمة .. و انتهينا بشرح عن بلوتو و حدود المجموعة الشمسية .. ولكن هذه المجموعة تقع و تدور ضمن كيان و محيط اكبر .. و هي المجرة التي نعيش فيها و تحوي الملايين و الملايين من النجوم المشابهة لشمسنا و غيرها من الشموس و نطلق عليها درب التبانة .. في هذه الحلقة سنسافر في رحلة كونية بعيدة نتعرف فيها على بنية المجرة و مكوناتها ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪زيادة مقاومة النباتات للحرارة تنتج محاصيل أوفر
قلم:   إريك شتوكشتاد
ترجمة:  صفاء كنج
فيما تحوِّل النباتات ضوء الشمس إلى سكر، تجابه خلاياها خطر الاحتراق نتيجة الحرارة المرتفعة. إذ تولد عملية البناء الضوئي Photosynthesis منتجات كيميائية ثانوية يمكن أن تتلف آلية التحويل الضوئي Light converting machinery نفسها - وكلما ارتفعت حرارة الطقس زاد احتمال خروج العملية عن السيطرة مع تسارع بعض التفاعلات الكيميائية وتباطؤ أخرى. حالياً، عدّل فريق من علماء الجينات النباتات جينياً لزيادة قدرتها على ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪جائحة كورونا عربيا.. استجابة إقليمية طارئة للحد من تداعياتها
. محمد القطان باحث وكاتب علمي،الكويت
لم يشهد العالم خلال عقود عدة كارثة كالتي شهدها في هذا العام متمثلة في جائحة كورونا-19 التي كان لها تداعيات على جميع مجالات الحياة، وآثار على كل المجتمعات، وأخطار كبيرة على حياة البشر في كل القارات. ولا تزال المشكلات الناجمة عن تلك الجائحة تهز كل القطاعات، وتضرب كل المجالات، وتربك العلماء والباحثين وتجعلهم في حيرة من كيفية معالجتها والحد من تداعياتها، وتدفعهم إلى دراسة كل السبل الكفيلة بالتخفيف من ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪إنبات نخيل تمر منقرض من بذور عمرها 2000 عام عُثر عليها بالقرب من القدس
قلم: أليس كلاين
ترجمة: صفاء كنج
زُرعت سبع أشجار نخيل من نوى عمرها ألفي عام عُثر عليها في صحراء يهودا إلى الشرق من القدس.
كانت البذور، وهي الأقدم التي جرى إنباتها على الإطلاق، من بين مئات النوى المكتشفة في كهوف وفي قصر قديم بناه الملك هيرودس الكبير King Herod the Great في القرن الأول قبل الميلاد.
نجحت سارة سالون Sarah Sallon ، من مركز أبحاث لويس إل. بوريك للطب الطبيعي Louis L Borick Natural Medicine Research Center في القدس، ... (قراءة المقال)
أخبار العلوم
‫‪من الفئران إلى النسانيس، العلماء يدرسون حيوانات بحثًا عن إجابات حول فيروس كورونا
ع تقرير من: آن غيبونز Ann Gibbons وبول فووزن Paul Voosen
بقلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الهامستر السوري القداد Syrian hamsters من الحيوانات الأليفة المحبوبة، وهي الآن تستحوذ الآن على نوع جديد من اهتمام العلماء الذين يحاولون فهم كوفيد-19 COVID-19 ويسعون إلى هزيمته. وقبل 15 سنة وجد العلماء أن الهامستر قد تصاب بعدوى فيروس كورونا المسبب للمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة Severe Acute Respiratory Syndrome اختصارًا: ... (قراءة المقال)
‫‪وباء القرن - هل هناك سلالتان من فيروس كورونا الجديد ؟
لال مؤتمر صحفي عُقد مساء الأربعاء 11 مارس 2020، أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية: أنه خلال الأسبوعين الماضيين زاد عدد الإصابات بفيروس كورونا الجديد خارج الصين بثلاثة عشر ضعفًا. ومنظمة الصحة العالمية تقيِّم هذا التفشي على مدار الساعة، وأنها قلقة جدًا من مستويات الانتشار المُنذرة بالخطر وشدة المرض. لذلك، تم تصنيف المرض كوفيد 19 الذي يسببه فيروس كورونا الجديد على أنه يمتلك سمات يمكن وصفها بأنه وباء عالمي أي جائحة Pandemic. ظلت منظمة الصحة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪في عالم الكمالسبب لا يأتي قبل النتيجة بالضرورة
بقلم: كيلي أوكس
ترجمة: أ. د. محمد قيصرون ميرزا
وجبة الفطور في بيتي هي عملية سببية، إذ يغلي الماء في الإبريق لأنني أدرت مفتاحه الكهربائي، ويصير الخبز المحمص ذهبي اللون لأنني وضعته في المحمصة. أما الزبدة؛ فإنها تصل إلى الطاولة لأنني نقلتها من الثلاجة. ومع كل ما نرى في الكون من غرابة، فإن هذه حقائق نقبلها دون نقاش. فالماضي هو الماضي والحاضر يسبق المستقبل، والسبب يسبق النتيجة. إلا عندما لا يكون الأمر كذلك.
لقد بدأ الفيزيائيون بإدراك ... (قراءة المقال)