العلوم الإنسانية والإجتماعية

المسائل الشخصية والعاطفية التي تدور حول عمليات نقل وزرع الأعضاء الآدمية

1996 تقنيات الطب البيولوجية وحقوق الإنسان

الدكتور يوسف يعقوب السلطان

KFAS

العلوم الإنسانية والإجتماعية الطب

وأخيرا فإن الصفقات الفعلية المرتبطة بنقل وزرع الأعضاء لها جذورها المتأصلة في المصالح الشخصية لكل المعنيين سواء من الذين يتحكمون في التكنولوجيا أو المستفيدين منها.

فالجراح أو العالم الذي يقوم بالبحث وينفذ الإجراءات والعمليات المعقدة لا تقتصر دوافعه فقط على الرغبة في مساعدة الآخرين (بما في ذلك المرضى الذين قد لا تتوافر فيهم احيانا المستويات الثابتة واللازمة)، ولكن لهؤلاء الأطباء دافع آخر يتمثل في الرغبة الشديدة في أن يشتهروا كمبتكرين أو مبدعين في مجال نقل الأعضاء، الذي أدى إلى تغيير الآفاق الطبية في العالم. 

حتى المانحين للأعضاء قد يكون لديهم دافع الشعور بالتضحية بأنفسهم في سبيل الإنسانية، وقد يملؤهم الشغف في أن يتم التعاقد معهم، ولكن قد يخشون استئصال وجمع أعضائهم قبل أن يحين الموعد المناسب والكثير ممن يتلقون الأعضاء تكون لديهم مشاعر مختلطة عن العملية وبخاصة احتمالات نتائجها المؤلمة أو المعوقة، مما يجعل البعض يقفون ضدها مفضلين الموت المبكر ولكن السريع غير المؤلم (لأسرهم ولهم شخصيا). 

 

وفي إطار هذا التفاعل العاطفي الوجداني العميق فإن مراقبة حقوق الفرد والجماعة السابق تحديدها رسميا يمكن أن تفرض مجموعة القواعد والقوانين التي تهدف إلى فرض النظام على هذا الاختلاط والتشويش القائم. 

ومع ذلك فيحتمل أن تكون هذه القواعد غير مناسبة للممارسات الفعلية الحالية التي يتم بموجبها الاستقطاب والتطويع والتبرع.  واختيار المتلقين الراغبين في تلقي هذه الأعضاء.

كانت هذه الأمور كلها موضع اهتمام كبير من الجمهور، ففي هذه الأيام وفي عصر وسائل الاتصال الجماهيري سنجد ان الرأي العام الذي نادرا ما يقتصر على دولة دون أخرى هو الذي يؤثر على ما هو صواب أو خطأ وما هو مقبول أو مرفوض. 

 

فالتغطية الإعلامية لقضايا نقل وزرع الأعضاء تربط بين القوة العاطفية الفعالة لمناشدة الجمهور توفير الأعضاء وبين القلق المرتبط بافتراض أن المحافظة على أجساد من ماتت دماغهم أو ذهبوا في غيبوبة كاملة تتم لتكون أجسامهم مصدرا للأعضاء. 

ومن الظواهر التي نالت قسطا من التغطية الصحفية الرهيبة والمثيرة احتمالات وجود متاجر بيولوجية لاستمرارية حياة أجسام البالغين الموتى دماغياً أو الاحتفاظ بالأجنة المنتجة صنعيا أو حديثي الولادة بدون أدمغة كمزارع للأعضاء. 

ويتبين لنا الاهتمام الجماهيري بالأمر من ظهور مجموعة من الدعاة المدافعين عن الفكرة.  وهكذا فإن مجموعات باركينسون الأمريكية المعاونة تحاول كسب التأييد وتعمل على تسهيل نقل وزراعة الأنسجة الجنينية وتوفيرها،  ورغم التوترات الشديدة والاهتمام بالحصول على معلومات جديدة. 

 

وكذلك الرغبة في مساعدة الآخرين، إلا أن المهنيين الأكثر اشتغالا بالعملية وقربا منها، يعبرون عن اهتمامهم بكيان الأشخاص واحترامهم. 

ويتضمن ذلك الاهتمام (بكل الرغبات الحرة للمتبرعين وأجسامهم والمرضى المشاركين.. بحيث لا يتعرضون للأذى، واعتبارات أخلاقية أخرى مشتقة من هذه المبادئ.. بما تتضمنه من الصدق والإخلاص والخصوصية والسرية، (تشايلدرس Childress، 1987، ص 87).

مجلة العلوم
‫‪الخلايا التائية لدى مرضى فيروس كورونا " تبشر بالخير" للمناعة طويلة الأمد
قلم:      ميتش ليزلي
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الخلايا التائية أو الخلايا T T cellsهي من أقوى أسلحة الجهاز المناعي، ولكن أهميتها في محاربة الفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2، لم تكن واضحة حتى الآن. حاليًا تظهر دراستان أن الأشخاص المصابين لديهم خلايا تائية تستهدف الفيروس، مما يساعدهم على الشفاء منه. كما وجدت كلتا الدراستين أن بعض الأشخاص الذين لم يصابوا قطُ بالفيروس سارس-كوف-2 يمتلكون هذه الدفاعات الخلوية، على الأغلب لأنهم أصيبوا من قبل ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪أنظمة ذكاء اصطناعي تهدف إلى العثور على تفشيات فيروس كورونا
قلم:      أدريان تشو
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة

لم يكن البشر أول من أطلق الإنذار العالمي حول جائحة كوفيد-19 COVID-19 وإنما كان حاسوبًا. HealthMap، هو موقع على الإنترنت يشغله مستشفى بوسطن للأطفال Boston Children’s Hospital، يستخدم الذكاء الاصطناعي AI لمسح وسائل التواصل الاجتماعي، والتقارير الإخبارية، وعمليات البحث على الإنترنت، وغيرها من البيانات، بحثًا عن علامات على فاشيات مرضية. وفي تاريخ 30 ديسمبر 2019 اكتشف الموقع تقريرًا ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
. عمّار العاني باحث في المعلوماتية وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي، سورية
في الوقت الذي تظهر فيه معظم الأبحاث العلمية أن ظاهرة الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقة مؤكدة، فإن نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظرية ويعتبرها خدعة من قبل الحكومات. وتظهر الإحصاءات أن نحو 5% من الأهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الأساسية لأطفالهم إيماناً منهم بأخطارها، على الرغم من التوافق شبه الكامل في الأوساط الطبية على أن هذه المخاوف لا أساس لها.
   ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
. جمال المطر اختصاصي في أمراض الأذن والأنف والحنجرة، الكويت
تعد الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات من العوامل الممرضة الشائعة للإنسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك أنواع تصيب الإنسان مسببة له أمراضاً متنوعة مثل متلازمة عوز نقص المناعة المكتسبة الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبة. ويشهد العالم حاليا أول جائحة يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة فيروسات واسعة ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪الخلايا التائية لدى مرضى فيروس كورونا " تبشر بالخير" للمناعة طويلة الأمد
قلم:      ميتش ليزلي
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الخلايا التائية أو الخلايا T T cellsهي من أقوى أسلحة الجهاز المناعي، ولكن أهميتها في محاربة الفيروس سارس-كوف-2 SARS-CoV-2، لم تكن واضحة حتى الآن. حاليًا تظهر دراستان أن الأشخاص المصابين لديهم خلايا تائية تستهدف الفيروس، مما يساعدهم على الشفاء منه. كما وجدت كلتا الدراستين أن بعض الأشخاص الذين لم يصابوا قطُ بالفيروس سارس-كوف-2 يمتلكون هذه الدفاعات الخلوية، على الأغلب لأنهم أصيبوا من قبل ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪أنظمة ذكاء اصطناعي تهدف إلى العثور على تفشيات فيروس كورونا
قلم:      أدريان تشو
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة

لم يكن البشر أول من أطلق الإنذار العالمي حول جائحة كوفيد-19 COVID-19 وإنما كان حاسوبًا. HealthMap، هو موقع على الإنترنت يشغله مستشفى بوسطن للأطفال Boston Children’s Hospital، يستخدم الذكاء الاصطناعي AI لمسح وسائل التواصل الاجتماعي، والتقارير الإخبارية، وعمليات البحث على الإنترنت، وغيرها من البيانات، بحثًا عن علامات على فاشيات مرضية. وفي تاريخ 30 ديسمبر 2019 اكتشف الموقع تقريرًا ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪المادة السلبية.. أسرع من إيقاع الضوء والزمن
.أحمد مغربي طبيب ومترجم وكاتب متخصص بالموضوعات العلمية، لبنان
هل يمكن السفر بأسرع من الضوء؟ إذا كان إيقاع الزمن يسير بسرعة الضوء، وفق نظرية آينشتاين عن النسبية، ألا يكون التحرك بسرعة الضوء أو أكثر سفراً في الزمن أيضاً؟ أليس بموجب معادلة آينشتاين الشهيرة عن المادة والطاقة E=a.mc2 تتبدد المادة وتتحوّل إلى طاقة صرفة عندما تصل إلى التحرّك بسرعة الضوء، فكيف يمكن التنقل أسرع من الضوء من دون حدوث ذلك؟
 يألف عُشاق السينما أفلاماً عن آلة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪جسور مدينة كونيجسبيرغ: لغز أثمر ولادة فرع رياضياتي جديد
أحمد محمد جواد الحكيم باحث وأكاديمي في علم الرياضيات
تتسم معظم الألغاز التي يتناقلها الناس عادة بالبساطة، وتسعى إلى تحقيق المتعة والتسلية والترفيه واختبار القدرات العقلية للفرد، من خلال التحدي والإثارة. لكن مع بساطة هذه الألغاز فقد استحوذ قسم منها على اهتمام بعض علماء الرياضيات، الذين احتاجوا من أجل حلها إلى نهج جديد من التفكير العقلي يعتمد كثيراً على الحدس وقوة التمثيل البياني لهذه الألغاز، بدلا من الطريقة الاستنتاجية المنطقية.
ومن ... (قراءة المقال)