علوم الأرض والجيولوجيا

المحيط الهادئ الغربي

2013 دليل المحيطات

جون بيرنيتا

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

علوم الأرض والجيولوجيا

يمثل قاع النصف الغربي من المحيط الهادئ شكلاً أكثر تعقيداً، فمن ناحية يعكس إنفصال الصفيحة الإسترالية عن الكتلة اليابسة للقطب الجنوبي منذ حوالي ٥٥ مليون سنة، والتغير في إتجاه حركة صفيحة المحيط الهادئ. وتستمر الصفيحة الأسترالية بالحركة بإتجاه الشمال مرورا بالهند الشرقية التي تعمل بإستمرار على ضغط قشرة المحيط عند حافتها الشمالية.

كما أن هناك خنادق مزدوجة منفصلة عن بعضها بواسطة عدد من الخنادق النشطة وغير النشطة تعتبر من علامات هذه المنطقة الغربية من قاع المحيط. فبحر الفليبين على سبيل المثال كان قد تشكل في ثلاث مراحل مميزة , تميزت كل مرحلة بتكوين حوض منفصل بين الخنادق.

هذا وتوجد أقدم قشرة محيطية في المحيط الهادئ الغربي، حيث يكون عمر بعض مناطق قاع المحيط بين ١٠٠ و١٣٥ مليون سنة. كما إزداد شكلها تعقيداً نتيجة للأنشطة البركانية اللاحقة, ولذلك إنتشرت سلاسل من البراكين مثل تلك التي كونت جزر جيلبريت وإليس وجبال إمببيرو. ويوجد في المحيط الهادئ الغربي أيضاً عدة هضاب بركانية كبيرة، منها هضاب رايز شاتسكي وسولومون. والتي تكونت نتيجة للتدفق الشديد للحمم مثل التدفقات التي كونت الأشكال القارية كهضبة داكان في الهند.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق