العلوم الإنسانية والإجتماعية

السياسة التقانية لحكومة الولايات المتحدة

1998 تقرير1996 عن العلم في العالم

KFAS

السياسة التقانية حكومة الولايات المتحدة العلوم الإنسانية والإجتماعية المخطوطات والكتب النادرة

مع تولي الرئيس كلينتون السلطة رسميًا في الشهر 1/ 1993 تحركت الحكومة الفدرالية بسرعة لتنفذ سياسة تقانية جديدة.

وقد أبرزت سياسة كلينتون الصادرة في الشهر 2/1993 مقترحات بزيادات مثيرة في التمويل الفدرالي لتطوير التقانة، وتسريع انتشار التقانة وتتجيرها عبر مراكز تصنيع إضافية ومبادرات أخرى، وتحويل في نسبة حصتي البحث والتطوير المدنيين والعسكريين من 41/ 59 إلى 50/50.

وكانت زيادة التمويل الرئيسية المقترحة في البحث والتطوير مخصصة لتطوير التقانة. وبالمقابل، فإن سياسة التقانة الصادرة عن إدارة بوش في الشهر 9/1990، أشارت إلى زيادة في التمويل لأجل البحث الأساسي فقط.

وقد أكد تمويل تطوير التقانة على برامج فدرالية مبنية على مشاركات مع الصناعة.

 

ويبين الشكل (8) النمو السريع في تمويل هذه البرامج إبان السنين الأخيرة. وتعكس الأرقام المتعلقة بالسنة المالية 1995 تقديرات الميزانية من قبل إدارة كلينتون، ولا تعكس المخصصات الفعلية.

إن نتائج الانتخابات نصف الفصلية في الشهر 11/1994 جلبت تحديات شديدة للرئيس كلينتون.

فقد قدمت الأغلبية الجمهورية في مجلسي النواب والشيوخ اقتراحًا بإعادة البرامج الجديدة الخاصة والعامة ذات التركيز التقاني إلى مستوياتها السابقة، حيث توصف هذه البرامج بأنها "سياسة صناعية" تتبع تمويلاً كبيرًا أكثر مما ينبغي وتدخلاً حكوميًا واسعًا في السوق.

وقد لفتت هذه المناظرة انتباهًا متعاظمًا، إلا أن العديد من الشركات لم تفصح عن رأيها بطريقة أو بأخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق