النباتات والزراعة

التداخل البيولوجي بين متبقيات مبيدات الحشائش

1995 الطرق المثلى لاختبار وتقييم مبيدات الآفات وخلائطها

الدكتور محمد شكري عثمان

KFAS

متبقيات مبيدات الحشائش النباتات والزراعة الزراعة

أوضحت بعض الدراسات أن طبيعة التداخل بين متبقيات مبيدات الحشائش تعتمد على التجربة حيث لا توجد قواعد عامة وأسس guide lines يمكن عن طريقها استنتاج طبيعة ونوع ومقدار هذه التداخلات.  إلا أن بعض الدراسات قد أوضحت : (Horowite 1973).

– التداخل التثبيطي antagonistic interaction يوجد غالباً بين المبيدات الكرباماتية ومبيدات الحشائش المنظمة للنمو أما التداخل التنشيطي Synergistic فيكون غالباً بين مبيدات الحشائش من مثبطات التمثيل الضوئي وبين مبيدات الحشائش المنظمة للنمو.

– مبيدات الحشائش من مجموعة ثنائي البيرويليم يتم تثبيط تنشيطها activation بفعل مثبطات التحليق الضوئي من مشتقات اليوريا.

 

وبالتالي فإن مثل هذا المخلوط يحدث تثبيط في المدى القصير ولكنه يظل فعالاً جداً على الأمد الطويل long term toxicity ولدراسة التداخل بين متبقيات مبيدات الحشائش يتم الآتي:

1- تخلط المبيدات منفردة أو مخلوطة مع تربة مكونة من الآتي: 18% تربة طينية، و 18% رمل، و 3% مادة عضوية، و 16% طفلة أو قد تستخدم التربة العادية مباشرة.

2- تملأ أكواب بلاستيكية لها فتحة لتصريف الماء.  تخلط التربة مع المبيدات وتجدر الإشارة إلى أن تركيز المبيدات في التربة يتراوح بين 1, – 5, أجزاء في المليون (ppm).

 

3- يتم زراعة الأكواب  البلاستيكية إما بالشوفان أو الذرة السكرية.

4- بعد 15 يوماً يتم تقييم أثر مبيدات الحشائش على النباتات المرباة في هذه التربة.

 

5- تترك الأكواب للجفاف لمدة شهر بعدها يتم زراعتها بأحد النباتات الكشافة سالفة الذكر.

6- يتم زراعة نفس الأكواب لعدة دورات زراعية مع تسجيل النتائج في جدول.

7- تحلل النتائج إحصائياً كما سبق لتحديد نوع وطبيعة وكمية التداخل الحيوي بين متبقيات المبيدات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق