البيولوجيا وعلوم الحياة

الانتقاء الطبيعي

2012 التطوّر

كيم براين + إيان كروفتون + ويت غيبسون + جين غرين

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

البيولوجيا وعلوم الحياة

إن التطوّر موجّه بفعل الانتقاء الطبيعي؛ إذ تسمح تلك العملية للتكيّفات الإيجابية والمُستحَبَّة التي تساعد على البقاء، على الانتشار بين أفراد إحدى الجمهرات.

يتسم بعض الأفراد في إطار أية جمهرة population (مجموعة من أفراد نفس النوع من الكائنات الحية والتي تسكن منطقة ما) من الكائنات الحية بأنها ملائمة للبقاء والتزاوج مقارنة بالآخرين. وبالتالي، ينجو عدد أكبر من صغار الكائنات الحية الأكثر تواؤما. ويُعرَف هذا الأمر بالانتقاء الطبيعي، وهو إحدى القوى الدافعة للتطوّر الذي هو عبارة عن عملية التغيُّر ضمن مجموعات من الكائنات الحية على مدى فترات طويلة من الزمن.

وبرغم أن عددا من المُفكِّرين الأوائل اقترح أن الأنواع قد تتغير مع مرور الوقت، إلا أن عالم التاريخ الطبيعي الإنجليزي تشارلز داروين (1882-1809) كان أول من توصَّل من البيولوجيين إلى الكيفية التي يحدث بها التطوّر؛ إذ قام بدراسة مجموعات مختلفة من الكائنات الحية، مثل إوز البرنقيل وطيور الحمام ليوضح كيفية حدوث التطوّر.

إن التطوّر موجّه بفعل الانتقاء الطبيعي؛ إذ تسمح تلك العملية للتكيّفات الإيجابية والمُستحَبَّة التي تساعد على البقاء، على الانتشار بين أفراد إحدى الجمهرات.

يتسم بعض الأفراد في إطار أية جمهرة population (مجموعة من أفراد نفس النوع من الكائنات الحية والتي تسكن منطقة ما) من الكائنات الحية بأنها ملائمة للبقاء والتزاوج مقارنة بالآخرين. وبالتالي، ينجو عدد أكبر من صغار الكائنات الحية الأكثر تواؤما. ويُعرَف هذا الأمر بالانتقاء الطبيعي، وهو إحدى القوى الدافعة للتطوّر الذي هو عبارة عن عملية التغيُّر ضمن مجموعات من الكائنات الحية على مدى فترات طويلة من الزمن.

وبرغم أن عددا من المُفكِّرين الأوائل اقترح أن الأنواع قد تتغير مع مرور الوقت، إلا أن عالم التاريخ الطبيعي الإنجليزي تشارلز داروين (1882-1809) كان أول من توصَّل من البيولوجيين إلى الكيفية التي يحدث بها التطوّر؛ إذ قام بدراسة مجموعات مختلفة من الكائنات الحية، مثل إوز البرنقيل وطيور الحمام ليوضح كيفية حدوث التطوّر.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق