الرياضيات والهندسة

الإنجازات الهندسية المرموقة( 1964-1989)

2014 أبجدية مهندس

هنري بيتروسكي

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

الرياضيات والهندسة الهندسة

الإنجازات الهندسية المرموقة، 1964-1989 (Outstanding Engineering Achievements). انتقت الأكاديمية الهندسية الأميركية، تحضيراً للاحتفال بعيد ميلادها الخامس والعشرين عام 1989، ما سمته "الإنجازات الهندسية المميزة العشرة" التي أثارت انتباه الناس منذ تأسيس الأكاديمية عام 1964. وهذه الإنجازات هي:

      الإنجازات الهندسية المرموقة 1964-1989

  1. النزول على سطح القمر.
  2. تطبيقات الأقمار الصنعية.
  3. المعالج الصغري.
  4. التصميم والتصنيع بمساعدة الحاسوب.
  5. المسح الطبقي المحوري.
  6. المواد المركبة المتقدمة.
  7. طائرة الجامبو النفاثة.
  8. الليزر.
  9. اتصالات الألياف الضوئية.
  10. منتجات الهندسة الوراثية.

مثل هذه اللائحة هي مثار جدل تتأثر بمن يشارك فيها وبوقت وضعها. انظر وقارن الاختيارات التي قامت بها  الأكاديمية في فقرة أعظم إنجازات الهندسية للقرن العشرين (Greatest Engineering Achievements of the 20th Century) في هذا الكتاب.

مهندسون مرموقون (نحو 1930) (Outstanding Engineers). سألت الجمعية الأميركية للترويج للتعليم الهندسي نحو عام 1930 عمداء مدارس الهندسة الأميركية لتسمية "المهندسين المتميزين للخمس والعشرين سنة الماضية؛ وأولئك الذين يمكن اعتبارهم فعلاً بأنهم أعظم المهندسين لكل العصور". وفي المجمل جرى تحديد 78 مهندساً باعتبارهم أعظم المهندسين على مر العصور، و71 منهم للخمس والعشرين سنة الماضية. وأول الأسماء التي جاءت في المسح، كما نشرتهاJournal of Engineering Education XXI (1930­-31), p. 256، هي كما يلي:

      أعظم المهندسين على مر العصور:

      جيمس وات  (James Watt)(1736-1819)

      ليوناردو دافنتشي  (Leonardo da Vinci)(1452-1519)

      توماس أ. إديسون(Thos. A. Edison)  (1847-1931)

      وليام إيدس  (William [sic] B. Eads) (1820-1887)

      فيردناد دو لسيبس (Ferdinand de Lesseps)  (1805-1894)

      شاس ب. شتاينميتز  (Chas. P. Steinmetz)(1865-1923)

      جورج ويستنغهاوس  (George Westinghouse)(1846-1914)

      جون إريكسون  (John Ericsson)(1803-1889)

      أرخميدس  (Archimedes)(نحو 287-212 قبل الميلاد)

      اللورد كالفن  (Lord Kelvin)(1824-1907)

      جون ل. روبلينغ   (John L. [sic] Roebling)(1806-1869)

      جورج و. غوثلس (George W. Goethals) (1858-198)

      جون ف. ستيفنز  (John F. Stevens)  (1853-1943)

      المهندسون المتميزون للخمس وعشرين سنة الماضية (عام 1930م)

      هربرت هوفر  (Herbert C. Hoover) (1824-1907)

      شاس ب. شتاينميتز  (Chas. P. Steinmetz) (1865-1923)

      توماس أ. إديسون (Thomas A. Edison) (1847-1931)

      جون هايز هاموند(John Hays Hammond)  (1885-1936)

      جورج و. غوثلس  (George W. Goethals)(1858-198)

      جورج ويستنغهاوس  (George Westinghouse)(1846-1914)

      غوغلييلمو ماركوني (Guglielmo Marconi) (1847-1937)

      هنري فورد  (Henry Ford)(1863-1947)

      رالف مودجيسكي  (Ralph Modjeski)(1861-1940)

      بنجامين ج. لام  (Benjamin G. Lamme)(1864-1924)

      مايكل بوبن  (Michael Pupin)(1858-1935)

      جون ر. فريمان  (John R. Freeman) (1855-1932)

      كليمنس هيرشل(Clemens Herschel)  (1842-1930)

      غوستاف ليندينثال  (Gustave Lindenthal)(1850-1935)

ومن الغريب أنه كُتب في اللائحة الأولى الاسم الأول لجيمس بوكانان إيدس خطأً على أنه وليام، وكذلك حدث خطأ في الاسم الأوسط لجون روبلينغ. وبالرغم من هذه الأخطاء غير المفهومة فإن اللائحتين تعكسان الوقت الذي أُعدتا فيه، ويبدو أن الإنجازات التكنولوجية قد قُدرت فيهم بدلاً من القدرة التقنية. فمثلاً فيردناد دو لسيبس، المبادر في الأعمال والمنظم العبقري الذي كان وراء قناة السويس وقناة باناما، لم يكن مهندساً. وجون ستيفنز، الذي ظهر في اللائحتين، نُسي تماماً بعد 35 سنة. انظر:Virginia Fairweather, "The For­gotten Engineer: John Stevens and the Panama Canal," Civil Engineering, February 1975, pp. 54-57.

اللائحتان موجودتان في Engineering News-Record (May 8, 1930, p. 775)، التي جمعها تشارلز ت. همفري (Charles T. Humphrey)، مدير مدرسة فيلانوفا للتكنولوجيا (Villanova School of Technology)، وهي متطابقة مع اللائحتين السابقتين تقريباً باستثناء هربرت هوفر المُرتب عاشراً في الثانية بدلاً من أن يكون الأول في اللائحة المسطرة هنا.

للاحتفال بعيد الميلاد الخامس والعشرين بعد المئة قامت مجلة Engineering News­-Record بالبحث في تاريخها وتمكّن المحررون من تحديد 125 شخصاً لمساهماتهم المتميزة في بناء الصناعة منذ عام 1847، وهي السنة التي افتتح فيها جسر إيدس. ومن الطبيعي أن المهندس الرئيس لبناء هذا الجسر هو من بين من اعترفت بهم المجلة، ولكن لا تجاوز أو تداخل بين اللوائح. انظرEngineering News-­Record, August 30, 1999.

 

 

 

مجلة العلوم
‫‪عناقيد الحالات: لغز رئيسي من ألغاز جائحة كورونا
قلم:      كاي كوبفرشميدت
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
تغطية مجلة ساينس Science لكوفيد-19 بدعم من مركز بوليتزر Pulitzer Centre
في 10 مارس، عندما التقى 61 شخصًا للتدريب على التراتيل بكنيسة  في ماونت فيرنون بواشنطن، بدا كل شيء طبيعيًا. ولمدة ساعتين ونصف الساعة أنشد المنشدون، وتناولوا الكعك والبرتقال، وأنشدوا مرة أخرى. ولكن أحدهم كان يعاني منذ ثلاثة أيام ما يبدو كأنه زكام، والذي تبين فيما بعد أنه كوفيد-19 COVID-19. وفي 12 مايو نشرت ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪هل أنت سجين "غرف الصّدى"؟
. عمّار العاني باحث في المعلوماتية وتأثير وسائل التواصل الاجتماعي، سورية
في الوقت الذي تظهر فيه معظم الأبحاث العلمية أن ظاهرة الاحترار العالمي والتغير المناخي حقيقة مؤكدة، فإن نحو 15% من الجمهور لا يصدق هذه النظرية ويعتبرها خدعة من قبل الحكومات. وتظهر الإحصاءات أن نحو 5% من الأهالي يمتنعون عن تقديم اللقاحات الأساسية لأطفالهم إيماناً منهم بأخطارها، على الرغم من التوافق شبه الكامل في الأوساط الطبية على أن هذه المخاوف لا أساس لها.
   ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪"سرعة خاطفة": جهود أمريكية لإنتاج اللقاح تخرجإلى العلن
قلم:       جون كوهين
ترجمة:   د. عبد الرحمن سوالمة
الحكمة المتعارف عليها هي أن إنتاج لقاح لكوفيد-COVID-19 19 لن يكون ممكنا قبل سنة على الأقل من الآن، ولكن جهود الجهات التنظيمية في حكومة الولايات المتحدة، والتي تعرف بعملية السرعة الخاطفة  Operation Warp Speed أو أسرع من الضوء، لا تنطبق عليها هذه الحكمة التقليدية. وهذا المشروع،  المبهم حتى الآن، والذي من المرجح أن يُعلِن عنه البيت الأبيض رسميًا في الأيام القادمة، سيختار مجموعة متباينة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪الإشكاليات الطبية لمرض كوفيد 19
. جمال المطر اختصاصي في أمراض الأذن والأنف والحنجرة، الكويت
تعد الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات من العوامل الممرضة الشائعة للإنسان، ويتميز بعضها عن بعض بعدد من الخصائص والسمات. فبعض الفيروسات يصيب النباتات وبعضها يصيب الحيوانات، وهناك أنواع تصيب الإنسان مسببة له أمراضاً متنوعة مثل متلازمة عوز نقص المناعة المكتسبة الإيدز، والتهاب الكبد الفيروسي، والحصبة. ويشهد العالم حاليا أول جائحة يسببها فيروس كورونا الذي ينتمي إلى فصيلة فيروسات واسعة ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪أصبح العدو القديم حليفًا .. استخدام الفيروسات في علاج السرطان
. خالد صنبر، د. معتصم البارودي، د. نبيل أحمد باحثون في مجال الأمراض والفيروسات بكلية الطب في هيوستن، الولايات المتحدة
على الرغم من كونها أكثر الكائنات بساطًة فإن الفيروسات أتقنت عملية التطور بصورة مذهلة؛ فقد أتاح استغلال تلك المخلوقات الدقيقة لمخلوقات أكثر تعقيدًا، لحاجتها إلى التكوينات الخلوية، قدرة كبيرة لها على اجتياز العقبات التطورية. ففي جينومنا الخاص، اتخذت الفيروسات مخبئًا لإحدى أكثر الرحلات نجاحًا عبر الزمن، إذ يعتقد أن نحو %10 من ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪قصة الفيروسات .. 3 رواد أسهموا في اكتشافاتها المذهلة
. إسلام حسين باحث في مجال الفيروسات في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، الوريات المتحدة
يعتبر أواخر القرن التاسع عشر العصر الذهبي لعلم الميكروبيولوجيا علم الأحياء المجهرية، إذ شهد اكتشافات كثيرة عن بعض أنواع المكروبات، وتحديدا البكتيريا والفطريات. وأدت هذه الاكتشافات إلى تكوين نظرية شمولية عن الميكروبات، تعرف بنظرية الجراثيم germ theory، التي بنيت على معلومات توفرت لدى العلماء في ذلك الوقت. افترضت هذه النظرية توفر بعض الخصائص في أي مسبب ... (قراءة المقال)
التقدم العلمي
‫‪ساعي البريد الفيروسي والعلاج الجيني .. آمال كبيرة لعلاجات واعدة
. باسل طارق عساف اختصاصي في علم الأمراض المقارن، و باحث رئيسي في شركة فايزر للأبحاث و تطوير الأدوية الولايات المتحدة
يعد فك الشيفرة الوراثية وتحليل التسلسل الجيني للحمض النووي الريبوزي منقوص الأكسجين DNA للإنسان من أهم الإنجازات الطبية في القرن الحادي والعشرين. وكان لذلك الإنجاز أثر بالغ في تقدم علوم الطب الجيني ومعرفة عدد كبير من الطفرات الجينية المسببة لعدة أمراض جينية لم يكن يُعرف سببها حتى ذلك الاكتشاف، كأمراض الهيموفيليا الناعور أو ... (قراءة المقال)
مجلة العلوم
‫‪رئيسة سيرن CERN: قد تكون الفيزياء الكبيرة يائسة، غير أننا نحتاج إليها أكثر من أي وقتٍ مضى‪
قلم: ريتشارد ويب
ترجمة: محمد الرفاعي
على الرغم من مدخل سيرن CERN المرتب، وخط الترام الحديث الذي ينطلق من أمام بابه إلى مركز مدينة جنيف Geneva، فإنه يصعب تمييزه من الخارج عن مؤسسات التعليم العالي الأخرى التي تحتاج إلى مسحةٍ من الدهان. غير أن أعلام 23 دولة التي ترفرف أمام مدخله الرئيسي، وهدير النشاط داخله، تخبرنا بقصةٍ أخرى. ويتربع سيرن على الحدود الفاصلة بين فرنسا وسويسرا، وهو أكبر مختبر فيزياء جسيمات في العالم، ويمثل تعاوناً علمياً لا ... (قراءة المقال)