البيولوجيا وعلوم الحياة

الأكل والهضم

2008 كتاب المعرفة – الحياة على كوكب الأرض

مؤسسة الكويت للتقدم العلمي

البيولوجيا وعلوم الحياة

يحتاج جسم الإنسان للطعام والماء. ويوفر الطعام المواد الضرورية للجسم لكي ينمو ويرمم نفسه، كما يزوده بالطاقة اللازمة من أجل الحياة، بينما يحتاج الجسم للماء لكي يقوم بعملياته، ولهذا يجب أن يتم استبداله باستمرار.

    

 ينتقل الطعام المهضوم جزئياً إلى الأمعاء الدقيقة التي يبلغ طولها 6 أمتار ولكنها تكون مطوية بشكل محكم، وهنا تضاف الإنزيمات إلى الطعام بحيث تكسره إلى جزيئات يسهل امتصاصها، ويغطي جدار الأمعاء الدقيقة بروزات تشبه الأصابع تسمى الخمائل وتعمل على زيادة مساحة سطح الأمعاء. 

يشمل الجهاز الهضمي الفم والأسنان واللسان والحلق والمريء والمعدة والأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة، التي تشكل مجتمعة أنبوباً طويلاً، أي القناة الهضمية، بالاضافة إلى الكبد والبنكرياس.

   

  • الهضم هو العملية التي يقوم فيها جسمك بتكسير الطعام الذي تأكله إلى مواد يسهل امتصاصها واستخدامها.
  • قناتك الهضمية عبارة عن أنبوب طويل متمعج يسمى القناة الغذائية أو الأحشاء، وهي تبدأ من فمك وتنتهي عند فتحة الشرج. ولو استطعت مد أحشائك بشكل مستقيم لكان طولها ستة أضعاف طولك.

   

  • عندما تأكل فإنك تمضغ الطعام من أجل تكسيره إلى كتل صغيرة، ويغلف هذه الكتل اللعاب (البصاق) الذي يطري الطعام بواسطة مواد كيميائية خاصة تسمى الإنزيمات.
  • عندما تبتلع الطعام فإنه ينتقل إلى الأسفل عبر المريء وإلى داخل المعدة حيث يعالجها المزيد من الإنزيمات يحيث تتكسر إلى مادة طرية تسمى الكيموس، ومن هذا الجزء تنتقل إلى أمعائك الدقيقة.
  • تقوم إنزيمات أخرى في الأمعاء الدقيقة بتكسير الكيموس إلى جزيئات أصغر، ويتم امتصاص المادة الغذائية إلى داخل أوعية دموية على امتداد جدار الأمعاء الدقيقة تقوم بنقلها إلى جميع أرجاء الجسم، أما الفضلات فتنتقل إلى الأمعاء الغليظة.
  • يدفع النواتج من الفضلات والطعام الذي لا تستطيع هضمه خارج الأمعاء الغليظة عبر فتحة الشرج حين تذهب إلى الحمام، وتسمى هذه العملية التبرز.
  • تنقل المغذيات التي امتصت من طعامك إلى كبدك، حيث تحول إلى جلوكوز، وهو المادة الكيميائية الرئيسية المانحة للطاقة اللازمة لخلايا الجسم. يساعد الكبد على المحافظة على مستويات الجلوكوز ثابتة في مجرى الدم.
  • يحتاج جسمك إلى كميات متوازنة من أنواع الأطعمة المختلفة لكي يعمل بشكل ملائم، فالكربوهيدرات والبروتينات والدهون والألياف والفيتامينات والمعادن، كلها ضرورية من أجل جسم سليم.
  • الكليتان هما فلترا الجسم، فهما تأخذان المغذيات والماء من الدم وترجعهما إلى الجسم بحيث تقومان بالتخلص من الماء الزائد والنواتج من الفضلات، ثم تنقلان الماء الزائد والفضلات إلى المثانة حيث تخزن في شكل بول.

 في كل جانب من الفك تتكون مجموعة الأسنان لشخص بالغ من اثنين من القواطع في المقدمة للقضم وناب واحد طويل لتمزيق الطعام واثنين من الطواحن العريضة، بالاضافة إلى ثلاثة ضروس أكثر عرضاً لهرس الطعام ومضغه. هناك في مركز السن لب السن اللين الذي يتكون من الأوعية الدموية والأعصاب، وحول اللب هناك طبقة العاج الصلبة، وهناك على خارج الجزء العلوي، أي التاج، طبقة أشد صلابة تسمى المينا. ويعمل الجذر على تثبيت السن بعظام الفك.

 تشكل الكليتان والحالبان والمثانة والإحليل الجهاز البولي، وللكلية طبقتان، وهما القشرة واللب. والحيز الذي يتجمع فيه البول هو الحوض الكلوي. يدخل الدم إلى كل الكلية ويتم تصفيته عبر أكثر من مليون من الكليونات (وحدات ترشيحية). ويمتلك الجسم كليتين على كل جانب في الجزء الأضيق من الظهر.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Loading cart ⌛️ ...
إغلاق
إغلاق